أهم أسباب وفاة النساء في العالم

أهم أسباب وفاة النساء في العالم

في حين أن الأمراض المعدية كانت أكبر الأسباب الطبيعية للوفاة بين الرجال والنساء في جميع أنحاء العالم حتى النصف الثاني من القرن العشرين، فإن الأمراض غير المعدية تودي حاليًا بحياة أكثر من الأمراض المعدية، وكما تقدم العلوم الطبية بسرعة بعد الحرب العالمية، تم السيطرة على العديد من الأمراض المعدية، إلى جانب بدأ تحسن متوسط ​​العمر المتوقع للسكان في جميع أنحاء العالم، وفي ظل ظروف معيشية أفضل ومستويات أعلى من المعيشة والصحة والنظافة، بدأ الناس في تبني أنماط حياة أكثر استقرارًا، وقلل استخدام الأجهزة الحديثة من عبء العمل في المنزل على النساء، وإدخال الوجبات السريعة انخفض أيضا ممارسة الطهي في المنزل، وعندما بدأت النساء في العيش لفترة أطول، أصبحت الأمراض المرتبطة بالسن والحياة المستقرة هي القاتلة الرئيسية، وهنا نقدم أهم أسباب وفاة النساء في العالم.

أهم أسباب وفاة النساء في العالم

أمراض القلب الإقفارية

أمراض القلب الإقفارية من أهم أسباب وفاة النساء في العالم بل هي السبب الرئيسي للوفاة، وسببها تضييق الشرايين التاجية بسبب ترسب الحطام في شكل لويحات، ومع تراكم الحطام، يصبح المرور عبر الشرايين التي تزود القلب بالدم أضيق، وعندما يكون القلب غير قادر على الحصول على إمدادات كافية من الدم، لن يكون قادرًا على العمل بكفاءة، وعندما يتم تمزق هذه اللوحات، فإنها يمكن أن تسد تماما إمدادات الدم إلى القلب مما تسبب في نوبة قلبية والتي قد تؤدي إلى الموت في الحال.

وفي أوروبا، تموت أكثر من واحدة من كل خمس نساء بسبب هذا المرض، ونظرًا لأن متوسط ​​العمر المتوقع للنساء أطول من الرجال في معظم البلدان، كما أن التطورات في مجال الرعاية الصحية تزيد من عمر الأشخاص، يُعتقد أن نسبة النساء المصابات بالـ IHD ستزداد في المستقبل.

السكتة الدماغية

السبب الرئيسي الثاني للوفاة بين النساء هو السكتة الدماغية، والسكتة الدماغية هي حالة طبية طارئة تحدث عند انقطاع الدم عن المخ أو جزء منه، ويمكن أن يحدث ذلك عندما تتطور الجلطة الدموية في الأوعية الدموية التي تزود الدماغ أو عندما تمزق الأوعية الدموية وتنزف داخل المخ، كما أنه غالبًا ما تتضرر المنطقة المصابة من الدماغ بشكل دائم وتتوقف عن أداء وظيفتها، ويمكن أن تنتهي السكتات الدماغية بإعاقة دائمة أو موت.

ووفقا للتقديرات، فإن 55000 امرأة أكثر من الرجال يموتون من السكتة الدماغية كل عام، وبما أن المرأة تعيش أطول من الرجل، فإن السكتات الدماغية لها تأثير سلبي أكبر على حياة النساء، وإن وجود تاريخ عائلي للسكتات الدماغية وارتفاع ضغط الدم والتدخين وارتفاع الكوليسترول في الدم والسكري والسمنة، هي بعض عوامل الخطر للسكتة الدماغية، وبالإضافة إلى ذلك، فإن بعض عوامل الخطر التي تنفرد بها النساء هي تناول حبوب منع الحمل، واستخدام العلاج بالهرمونات البديلة، والمعاناة من الصداع النصفي، وكلها من أهم أسباب وفاة النساء في العالم.

عدوى الجهاز التنفسي السفلي

عدوى الجهاز التنفسي السفلي أو ما يعرف طبيا بـ LRTI أيضا يقتل الملايين من النساء في جميع أنحاء العالم، ويشير إلى الالتهابات الفيروسية أو البكتيرية أو الطفيلية الأخرى في الجهاز التنفسي السفلي، والتي غالباً ما تنطوي على الرئتين، والحمى، وصعوبة التنفس، والتعب، والسعال هي بعض الأعراض الشائعة لمثل هذه الالتهابات التي تعد من أهم أسباب وفاة النساء في العالم.

وكعمر واحد، يصبح علاج التهاب المفاصل الروماتويدي LRTI أكثر صعوبة حيث يصبح الجهاز المناعي أقل فعالية مع تقدم العمر، ويصعب علاج LRTI بسبب الفيروسات لأنها لا تستجيب للعلاج بالمضادات الحيوية، والالتهاب الرئوي والتهاب الشعب الهوائية الحاد وخراج الرئة، وما إلى ذلك، هي أمثلة على التهاب المفاصل الروماتويدي، وعدوى الجهاز التنفسي، ومرة أخرى، نظرًا لأن النساء يعشن لفترة أطول، فإنهن أكثر عرضة لمثل هذه العدوى من الرجال، وLRTI هو السبب الرئيسي للوفاة في العديد من النساء فوق سن 65.

مرض الانسداد الرئوي المزمن

مرض الانسداد الرئوي المزمن هو مرض مرتبط بالرئتين، ويعاني الأشخاص المصابون بمرض الانسداد الرئوي المزمن من خلل في التنفس، والإرهاق والسعال المستمر، وما إلى ذلك، وإذا لم تتم معالجة الأسباب في الوقت المناسب، فقد يؤدي مرض الانسداد الرئوي المزمن إلى الوفاة، والتدخين هو السبب الأكثر شيوعا لمرض الانسداد الرئوي المزمن، وقد تؤدي عوامل أخرى مثل الوراثة، والتعرض لتلوث الهواء، وحرائق الطهي، والتدفئة سيئة التهوية أيضًا إلى مرض الانسداد الرئوي المزمن على المدى الطويل، وهذا المرض يتسبب في التفكك التدريجي لأنسجة الرئة والالتهابات المزمنة في الرئتين التي تضيق الشعب الهوائية في العضو.

وتشير الدراسات إلى أن انتشار مرض الانسداد الرئوي المزمن بين النساء يتزايد بوتيرة أسرع من الرجال مما يجعله من أهم أسباب وفاة النساء في العالم، وفي السابق، كانت النساء يعانين بشكل رئيسي من المرض بسبب تعرضهن للملوثات الداخلية الناتجة عن حرق وقود الكتلة الحيوية، واليوم، التدخين هو أيضا سبب رئيسي لمرض الانسداد الرئوي المزمن لدى النساء، وعلى الرغم من أن التدخين من قبل النساء كان من المحرمات في العديد من المجتمعات في جميع أنحاء العالم في الماضي، فإن الأمر ليس كذلك اليوم، وبالتالي، تبنت المزيد من النساء هذه العادة السيئة التي أدت إلى زيادة انتشار مرض الانسداد الرئوي المزمن.

مرض الزهايمر وغيرها من الخرف

يشير الخرف إلى الانخفاض التدريجي في الوظائف العقلية والبدنية بسبب تدهور نشاط الدماغ، ويمكن لعدد من الأمراض أن تسبب الخرف بما في ذلك مرض الزهايمر، وهو اضطراب تنكس عصبي، وفي حالة هذا المرض، يعد الخرف مجرد واحد من الأعراض العديدة، والأخرى هي الارتباك، والتغيرات السلوكية، وما إلى ذلك، وفي معظم أنواع الخرف، يزداد الخطر مع تقدم العمر للفرد.

ومن أهم أسباب وفاة النساء في العالم الأخرى تشمل داء السكري وأمراض الإسهال وسرطان الثدي وأمراض الكلى وأمراض القلب ارتفاع ضغط الدم.

السيطرة على العبء المتزايد للأمراض غير المعدية

كما يتضح من القائمة أعلاه، باستثناء الالتهابات التنفسية السفلية وأمراض الإسهال، فإن أهم أسباب وفاة النساء في العالم هي الأمراض غير السارية، وفي الواقع، تقتل الأمراض غير السارية نساء أكثر من الأقراص المدمجة أو الأمراض المعدية في جميع أنحاء العالم باستثناء أفريقيا، وفي القارة السمراء 56٪ من جميع الوفيات مرتبطة بالأمراض المعدية أو التغذوية أو الأمومية أو المحيطة بالولادة والقضايا الصحية، وحتى هذا الوضع على وشك أن يتغير في المستقبل، حيث تتنبأ الدراسات بأنه حتى في البلدان المنخفضة الدخل والمتوسطة الدخل، ستدمر الأمراض غير السارية حياة أكثر من الأقراص المدمجة بحلول عام 2030، ومع تقدم سكان العالم، ستكون الأعباء الاجتماعية والاقتصادية لعلاج مرضى الأمراض غير المعدية، ومع ذلك، لا تزال هذه الأمراض مهملة في معظم أنحاء العالم حتى اليوم.