كيفية الحصول على الكولاجين بشكل طبيعي

كيفية الحصول على الكولاجين بشكل طبيعي

سنتعرف اليوم على كيفية الحصول على الكولاجين، قد يؤدي نقص الكولاجين إلى عدد كبير من مشاكل الجلد وبعض المشاكل الصحية الأخرى. على الرغم من أن الجسم ينتج الكولاجين بشكل مستقل، إلا أن العملية تبطئ مع تقدمنا ​​في العمر، وقد تلاحظ علامات نقص الكولاجين بالفعل في العشرينات من العمر. عليك تعويض نقص الكولاجين في الجسم، من خلال الجمع بين المزيد من الأطعمة الغنية بالكولاجين في نظامك الغذائي.

كيفية الحصول على الكولاجين

المكملات الغذائية التي تحتوي على إضافات ومواد كيميائية يمكن أن تسبب بعض ردود الفعل التحسسية، أو تزيد من أعراض الأمراض الموجودة. بدلاً من إضافة هذه المكملات الغذائية، أضف الأطعمة الطبيعية والغنية بالكولاجين إلى نظامك الغذائي، هذه هي الأطعمة الغنية بالكولاجين:

بذور الشيا

واحدة من أفضل المصادر النباتية لأحماض أوميغا 3 الدهنية الأساسية هي بذور الشيا، التي تتميز أيضًا بخصائص قوية مضادة للشيخوخة، وتساعد في بناء خلايا بشرة صحية، ومصدر جيد للحصول على الكولاجين.

الأفوكادو

الأفوكادو نفسه لا يحتوي على الكولاجين. ومع ذلك، يقوم بعمل رائع، كونه يحتوي على نسبة عالية من فيتامين (هـ)، حيث أن تناول الأفوكادو يمنع انهيار الكولاجين ويحسن صحة خلايا الجلد. تناول الأفوكادو المعتدل يمكن أن يحفز الجسم أيضًا على إنتاج الكولاجين بشكل طبيعي.

بذور اليقطين

بذور اليقطين هي مصدر ممتاز للزنك، والذي يعمل كعامل محفز للكولاجين. يمكن لبذور اليقطين أن تمنع كسر الكولاجين وتحافظ على غشاء الخلية صحيًا – الأمر الذي يسهم في صحة الجلد بشكل عام. يساعد الزنك في بذور اليقطين أيضًا على تسريع التئام الجروح، ومحاربة حب الشباب بشكل فعال. الاستهلاك المعتدل مهم هنا لأن البذور غنية بالدهون والسعرات الحرارية.

الطماطم

ثبت أن اللايكوبين الموجود في الطماطم يحمي البشرة من أضرار أشعة الشمس وانهيار الكولاجين البطيء. علاوة على ذلك، تمتلئ الطماطم بمضادات الأكسدة القوية الأخرى – خاصة فيتامين C – التي تحمي خلايا الجلد.

التوت

تحتوي جميع الثمار تقريبًا على حمض الإيلاجيك، وهو مادة مغذية ثبت أنها تمنع انهيار الكولاجين نتيجة للأضرار التي لحقت به بسبب الأشعة فوق البنفسجية. تناول التوت يوميًا، يمكن أن يساعد جسمك على إنتاج المزيد من الكولاجين، وتقليل علامات الشيخوخة المبكرة. يساعد فيتامين C الموجود في معظم الثمار على ربط بعض الأحماض الأمينية ببعضها، مما يساعد على إنتاج الكولاجين الطبيعي.

البيض

قشر البيض وصفار يحتوي على الكولاجين. إن تناول بيضة كاملة سيشجع على إنتاج الكولاجين بسبب ارتفاع مستوى الكبريت. يحتفظ الكبريت بالمرحلة الثانية في إزالة السموم من الكبد – وهو نوع من إزالة السموم يحاول الجسم من خلاله مكافحة السموم البيئية، التي تتداخل مع إنتاج الكولاجين وانهياره.

الحمضيات

ثمار الحمضيات وفيرة بفيتامين C، وهو من مضادات الأكسدة القوية التي تساعد على ربط الأحماض الأمينية المختلفة لإنتاج الكولاجين الطبيعي، مثل البرولين، وهو عنصر غذائي مهم في مرحلة ما قبل الكولاجين.

الأوراق الخضراء

يمكنك الحصول على الكولاجين من الأوراق الخضراء، بسبب محتواها العالي من مضادات الأكسدة ومجموعة متنوعة من العناصر الغذائية، تساعد الأوراق الخضراء على حماية الجسم من أضرار الأشعة فوق البنفسجية، ومحاربة الجذور الحرة، والتي غالبا ما تؤدي إلى الشيخوخة المبكرة، وتلف الصحة العامة.

الجسم يمكن أن ينتج الكولاجين بشكل طبيعي. تحتاج فقط إلى تحفيز إنتاج الكولاجين، والتمتع بشرة ناعمة ولامعة، بالإضافة إلي ذاكرة رائعة، نوم مريح، شعر صحي وأكثر من ذلك. إذا كنت لا تزال ترغب في تجربة مكملات الكولاجين ، عليك استشارة طبيبك أولاً.