الفرق بين 3G و4G

الفرق بين 3G و4G

نتحدث في هذا التقرير عن الفرق بين 3G و4G إذ أن الأجهزة النقالة تتصل بالشبكة العنكبوتية عن طريق ملايين البيانات والمعلومات التي يجرى علاجها والتعامل معها بسرعتين، هما 3G التقنية الأكثر قدمًا والتي تعالج بيانات الإنترنت بشكل بطيء بشكل ما من السرعة الثانية وهي 4G التي تعد أحدث من نظيرتها بسبب السعة العالية في استلام وتوصيل البيانات عبر شبطة الإنترنت.

الفرق بين 3G و4G

ومن أهم الفروقات بين السرعتين، أن سرعة الـ 4G تبلغ حوالي 50 ميجابايت في الثانية الواحدة، أي أكثر من عشرة أضعاف سرعة الـ 3G، كما أن سرعة ماهو أحدث من الـ 4G مثل الـ 4G LTE تبلغ حوالي الـ 400 ميجابايت في الثانية الواحدة.

تتوفر سرعة الـ 3G في غالبية الأماكن التي تغطيها الشركة التي تكون مزودة بإمكانية الاتصال، ولكن سرعة 4G غالبًا لا تتوافر إلا في مناطق مزدحمة بعينها، إذ يجرى استعمال شبكة الـ 4G في الأجهزة النقالة الحديثة المُعدة لتلك السرعة.

بينما الأجهزة النقالة القديمة على الأغلب تكون مجهزة للتعامل فقط مع سرعة الـ 3G، ويبدو الفرق بارزًا بين 3G و 4G عندما تكون المسألة متعلقة بتنزيل الملفات كبيرة المساحة.

سرعة شبكة النت وحسابها

يريد كل من يستعمل الشبكة العنكبوتية الحصول على السرعة التي تشبع حاجاته ورغباته في ان يصل بسرعة إلى المعلومات والبيانات التي يحتاجها، وقد تتعرض الشبكة العنكبوتية في أحيان كثيرة لحالة من البطء التي لا تستغرق بضع ثوان والذي بدوره قد ينعكس سلباً على مزاج مستعمليها، ومن الأمور التي تلعب دوراً مؤثراً على تحديد سرعة الإنترنت، الآتي:

المدة اللازمة لتدشين اتصال جديد بشبكة الإنترنت، المدة اللازمة لتحميل صفحة إنترنت، المدة اللازمة في تنزيل برنامج أو نسخة ويندوز أو أي ملف آخر من الشبكة العنكبوتية.

تشغيل فيديو طويل دون أي تقطع في المشاهدة، ولقياس سرعة الإنترنت فإنك يمكن أن تستخدم مقياس (عُرض الموجة) الذي يعبر عن مقدار وحجم البيانات التي يجرى تمريرها عن طريق عملية الاتصال بالشبكة العنكبوتية في فترة زمنية معينة يجرى قياس بوحدة الثانية (وحدة بت بالثانية)، وهناك عدد لا يحصى من الأدوات المستعملة لقياس تلك الكمية من البيانات ومن أهمها netperf وttcp.

أجيال سرعة شبكة الاتصال

الجيل الأول 1G

كان يقتصر الجيل الأول على تقديم خدمة الاتصال الهاتفي الصوتي إذ بدأ في الثمانينيات من القرن العشرين.

الجيل الثاني 2G

تقدم خطوة عن سابقه من خلال إضافة خدمات الوسائط والرسائل النصية.

الجيل الثالث 3G

بواسطة الجيل الثالث تستطيع أن تعدم استعمال حزم البياتات بشكل أكبر وأسرع وصار من الممكن أن تجري اتصال فيديو مع توفير هذه الحزم على الأجهزة النقالة.

الجيل الرابع 4G

انطلق الجيل الرابع في سنة 2008م، حيث يعتبر الأسرع من نوعه حتى هذه اللحظة.