وسائل زيادة الإنتاج

15 فبراير 20191٬001 مشاهدة
وسائل زيادة الإنتاج

لا يستطيع العديد من الموظفين إنجاز جميع المهام الموكلة إليهم لأنهم لا يستطيعون زيادة إنتاجيتهم وتتطلب الحياة المهنية أشخاصًا يمكنهم القيام بالكثير من المهام في أوقات محددة فإذا كانت لديك مشكلة في الإنتاجك المنخفض، فهناك العديد من الطرق التي تساعدك على تحسين إنتاجك وتحقيق ما تريد

الإنتاج

أصبحت قضية الإنتاج أحد الموضوعات التي تحدد نجاح أو فشل منظمات السلع والخدمات ولذلك، فإن القضية قد أعطت أهمية قصوى من قبل مختلف المنظمات التي تسعى إلى تحقيق الأرباح، وتعظيم الفوائد المادية، والتوسع والتقدم واكتساب مزايا تنافسية في الأسواق التي تعمل في نفس المجال، خاصة في ضوء تعدد وتنوع أهداف هذه المنظمات التي تسعى إلى كسب أكبر عدد ممكن من العملاء لأنهم لم يعد بإمكانهم النمو والبقاء دون أن يكون لديهم إنتاجية فعالة وتكنولوجيا حديثة إنسانية، و ضمان القدرة على استثمار الوقت الأمثل.

وسائل زيادة الإنتاج

  • إعداد قائمة بالمهام: إنه عنصر مهم في تعزيز الإنتاجية فعند إعداد هذه القائمة، كن حذرًا في التخطيط للمهام التي ستقوم بها على المدى القصير، وكذلك على المدى الطويل، وابدأ في تنفيذ الأمور الأكثر أهمية بسرعة في غضون أيام فقط ولا تقلق بشأن نسيان القيام بشيء ما، ويجب عليك تحديد ما يجب القيام به كل يوم، وبدء يومك بأهم المهام التي تحتاج إلى مزيد من الوقت والجهد.
  • اعتني بمكتبك وحافظ على نظافته: اختر الوقت لتنظيف وترتيب المكتب والتخلص من الأوراق فيزيد ترتيب المكتب من إنتاجيتك ويمنحك شعوراً إيجابياً، لذا تأكد من استخدام الملفات لترتيب الأوراق بطريقة معينة وتنظيم درج الجرار لتخزين الأشياء التي لا تحتاجها حالياً للإبتعاد عن التشتت الذي يؤدي إلى التعب الذهني والفشل في إنجاز المهام.
  • استخدام التكنولوجيا للاستفادة من الوقت: هناك العديد من الأدوات الجديدة التي تساعدك على إنجاز المهام بسرعة وسهولة فعلى سبيل المثال، يمكنك استخدام ملفات Google للعمل مع زملائك؛ في مناطق أخرى بدلاً من السفر لحضور الاجتماعات، وهناك العديد من التقنيات الأخرى التي تساعدك على زيادة الإنتاجية.
  • لا تنس أن تأخذ قسطًا من الراحة: يعتقد بعض العمال أنه يجب عليهم العمل باستمرار لزيادة الإنتاجية، لكنهم لا يعرفون أهمية الاختراق في الحد من ضغط العمل، والعمل لساعات طويلة تقلل من مستوى الإنتاجية حيث ستشعر بالتعب، ولن تكون قادر على إنجاز الكثير ولزيادة النشاط وتدفق الدم إلى الدماغ حاول وضع جدول زمني للراحة أثناء العمل لتكون جاهز لاستكمال المهام مرة أخرى، ومن المهم قضاء فترات بعيداً عن الكمبيوتر والهاتف؛
  • خذ قسطًا كافيًا من النوم واستيقظ مبكرًا: فالعمل في الصباح الباكر سيحقق الكثير من المهام، باستثناء الهدوء في هذا الوقت، مما سيزيد من نشاطك ويزيد من إنتاجيتك.

طرق لزيادة إنتاج السلع والخدمات

  • توفر الأجهزة الحديثة والآليات والتقنيات التي تسهل العمل، والعديد من الوظائف التي تستنزف القدرات البشرية، حتى تكون قادرة على الاستفادة من طاقات الإنسان في مجال التفكير الإبداعي وإخراج العمل العقلي أكثر من العضلات.
  • تقصير كمية الوقت في العمل، والحصول على أكبر عدد ممكن من السلع الإنتاجية خلال ساعة واحدة، وصولاً إلى الكمية التي يستطيع البشر تقديمها في نفس الوقت، وتقليل تكاليف الإنتاج بشكل كبير، بما في ذلك تكاليف التشغيل والإضاءة والمياه والكهرباء.
  • وجود فريق ماهر وفعال قادر على توظيف خبرته في مجال زيادة الإنتاج في زمن قياسي، ضمن المواصفات المطلوبة ووفقًا للجودة المحددة.
  • الالتزام بالقوانين والتشريعات الداخلية والخارجية للعمل، لتجنب أي مشاكل قانونية ونقابية وإنسانية التي قد تعيق العمل الإنتاجي وتؤثر عليه من حيث الكمية والنوعية.