هل فكرت تختبر قوة ذاكرتك سابقًا ؟ .. إليك أهم الأسئلة التي تساعدك على ذلك

تعليم وتدريس
6 يناير 2020231 مشاهدة
هل فكرت تختبر قوة ذاكرتك سابقًا ؟ .. إليك أهم الأسئلة التي تساعدك على ذلك

هل فكرت تختبر قوة ذاكرتك سابقًا ؟ الذاكرة بمثابة خزينة لدى الإنسان يقوم بتخزين فيها كل ما يتعرض له من مواقف وأشخاص وتصرفات، يستعيدها كيفما يشاء وقتما يشاء، خلال حياته من مواقف مختلفة وخبرات وتجارب وأسماء وأحداث وغيرها، والقدرة على استرجاع المعلومات مرة أخرى بعد تخزينها، تلك التي يطلق عليها اختبار قوة الذاكرة في استرجاع كل ما قامت بتخزينه.

هل فكرت تختبر قوة ذاكرتك سابقًا ؟

اختبار معرفة مدى قوة الذاكرة إذا أردت التعرف على مقدار قوة ذاكرتك، الرجاء إحضار ورقة وقلم لتدوين الإجابات، حيث سيتم عرض ثلاثة عشر سؤالاً، والإجابة تكون بنعم أو لا، لنبدأ بالأسئلة:

  • هل تعاني من الأرق خلال الليل؟ هل تعاني من أمراض معينة؟
  • هل تتعب نفسك في الدراسة أو العمل؟
  • هل غذاؤك متوازناً؟
  • هل تتناول وجبة الفطور صباحاً؟
  • هل تدوّن المذكرات للأمور المهمة؟
  • هل تشتري مفكرة سنوية في بداية كل سنة؟
  • هل تأخذ قسطاً من الراحة بعد الشعور بالتعب؟
  • هل تنام لوقتٍ كافٍ من الليل؟
  • هل تمنح الأمور المهمة المقدار الكافي من التركيز والانتباه؟
  • هل تستمع جيداً للآخرين؟ عند قراءتك لشيء معين،
  • هل تكون القراءة عميقة؟
  • هل تنسى الكثير من الأمور؟

تقييم الإجابات

الآن، وبعد الانتهاء من الإجابة على الأسئلة السابقة، قم بمنح نفسك درجة واحدة إذا كانت الإجابة (لا) على الأسئلة الأربعة الأولى، ودرجة واحدة إذا كانت الإجابة (نعم) على الأسئلة بدْءاً من السؤال الخامس إلى السؤال الثالث عشر،

ونأتي للتفسير: في حال تم حصولك على عشر درجات فأكثر، فأنت تعتبر من الأشخاص التي تملك ذاكرة قوية، ومعدل النسيان لديك مناسباً.

في حال حصولك ما بين خمس إلى تسعِ درجات، فأنت شخص تملك ذاكرة متوسطة. أما في حال حصولك على أربع درجات فأقل، فأنت شخص تملك ذاكرة ضعيفة، ومعدل النسيان مرتفعاً جداً.

نصائح لتقوية الذاكرة

وإذا كنت تعاني من ضعف الذاكرة، فإليك أهم النصائح لتقويته:

  • منح الأمور المهمة جزءاً كافياً من الانتباه والتركيز، وذلك لإتمام عملية التخزين بشكل جيد.
  • تجنب إرهاق العقل بالدراسة أو العمل لفترة طويلة من الزمن.
  • كتابة أهم الأعمال والأحداث اليومية على دفتر مذكرات.
  • استعمال المفكرة السنوية. ضرورة تقديم العلاج للأمراض المختلفة التي قد يعاني منها الإنسان.
  • تناول الأغذية الصحية بالكمية والكيفية المناسبة وخاصة الفواكه والخضروات الطازجة.
  • الحصول على القدر الكافي من ساعات النوم يومياً، لتقوية الذاكرة ومساعدتها على استعادة المعلومات التي تم تخزينها.