هل السودان دولة غنية؟

هل السودان دولة غنية؟

هل السودان دولة غنية؟ هو محور مقالنا اليوم ، فالسودان معروفة رسمياً باسم جمهورية السودان، وعاصمتها مدينة الخرطوم وتبلغ مساحة أراضيها 1،886،068 كم ونظام حكومتها يكون جمهوري وشعارها الوطني هو “النصر لنا” وتنقسم إدارياً إلى ثمانية عشر ولاية وعملتها الرسمية هي الجنيه السوداني والسودان تحتوي على ثماني عشرة ولاية، فضلاً عن 133 ولاية محلية مثل البحر الأحمر وقرطاج والجزيرة والشمال والنيل وكسلا وغيرها الكثير.

السودان هي أحد البلدان في شمال شرق القارة الأفريقية وتحيط بها جميع الاتجاهات في العديد من البلدان، مثل إثيوبيا وإريتريا من الشرق، ومصر والسودان من الشمال، وتشاد من الغرب وجنوب السودان من الجنوب وعانى السودان العديد من الانقلابات العسكرية، والتي وقعت في عام 1989 تحت قيادة العميد عمر البشير، الذي نفذ انقلاباً عسكرياً وكان من أهم النتائج للإنقلاب سقوط الحكومة المدنية بقيادة السلالة المهددة بقيادة حزب الأمة ورئيس جمهورية السودان في الوقت الحاضر.

الخصائص الجغرافية للسودان

تنقسم الأراضي السودانية إلى قسمين، أحدهما شرقاً والآخر غرباً، يمر بها نهر النيل، بالإضافة إلى الخرطوم، وهي عاصمة السودان، الذي تصل بين النيل الأزرق والنيل الأبيض، و يقع في حوض البحر الأبيض المتوسط ​​في وادي النيل.

الاقتصاد السوداني

السودان بلد غني بالموارد الطبيعية مثل الغابات والثروة الحيوانية والأراضي الزراعية الخصبة والمياه الوفيرة والمصايد والثروة المعدنية ويعتمد اقتصاد السودان بشكل أساسي على قطاع الزراعة فيمثل القطاع 80٪ من السكان، وتشمل محاصيله الرئيسية السمسم والفول والجريب فروت والفول السوداني والبامية والتمر والدخن والحمص والطماطم.

يعتمد اقتصاد السودان على القطاع الزراعي ففي منتصف عام 2008، ازدهر السودان ونما اقتصادها، وارتفع إنتاج النفط، وازدهر قطاع الاستثمار الأجنبي على الرغم من هذه الثروة الغنية، فإن سكانها فقراء وفقاً لإحصاءات عام 2010، وبلغ الناتج المحلي الإجمالي 100 مليار دولار، ونمو الناتج المحلي الإجمالي 5.1 ٪ ، والناتج المحلي الإجمالي للفرد الواحد الفين و300 دولار أمريكي، وكان الناتج المحلي الإجمالي للقطاع الزراعي 44.5 ٪، وقطاع الصناعة 45.3 ٪، وقطاع الخدمات ونسبة الأشخاص الذين يعيشون تحت خط الفقر تصل إلى 40 ٪. وتستند هذه الإحصائية إلى إحصاءات عام 2004.

الجغرافيا

تقع المنطقة الجغرافية في الشمال الشرقي من القارة الأفريقية، وتحدها من الشرق إثيوبيا وإريتريا، ومن الشمال مصر وليبيا، ومن الغرب تشاد وجمهورية أفريقيا الوسطى، ومن الجنوب دولة جنوب السودان.

السكان

يبلغ عدد سكان البلد 30894000.000 نسمة، وفقًا لتقديرات عام 2008 وتتألف السكان من مجموعات عرقية مختلفة، بما في ذلك القبائل العربية قبائل البجا، القبائل النوبية، القبائل الإفريقية، الأقليات الهندية، الأتراك، الإريتريين، الإثيوبيين، الغجر والليبيين، ولغة السكان الرسميين هي العربية اما من حيث الدين فغالبية السكان مسلمون، والأقلية من السكان مسيحية.

عاش السكان في السودان قبل عام 5000 قبل الميلاد، حيث كان هناك تداخل بين تاريخ السودان القديم وتاريخ مصر الفرعونية، والتي امتدت لفترات طويلة، خاصة خلال الأسرة الخامسة والعشرين السودانية، التي يطلق عليها الفراعنة السود، وهذه الأسرة هي العائلة الحاكمة في مصر والسودان، وأهم ملوك هذه الفترة تحراقة وعنخ. ودولة السودان هي من بين ثماني عشرة ولاية في عام 2013، بالإضافة إلى 133 ولاية محلية مثل البحر الأحمر وقرطاج والجزيرة والشمال والنيل وكسلا وغيرها الكثير.

معلومات عامة

  • يقسم نهر النيل السودان إلى قسمين: الشرق والغرب.
  • نال السودان استقلاله عن بريطانيا ومصر عام 1956 في اليوم الأول من يناير.
  • لغات السكان المحليين هي: لغة الجوهر، ولغة الخليفة، ولهجة البقارة، ولهجة الجاهليين، ولغة داجو، ولغة المساليت، ولغة البجا، واللغة النوبية.
  • ومن بين أشهر ولايتها سنار، التي تقع في الجزء الجنوبي الشرقي من السودان، وحالة القضارف، التي تزدهر في زراعة السمسم والذرة الرفيعة.