نظام الحكم في كينيا

جمهورية كينيا هي إحدى دول شرق إفريقيا وعضو في مجتمع شرق إفريقيا، ويحدها أوغندا وتنزانيا وجنوب السودان والصومال وإثيوبيا والمحيط الهندي، وتغطي كينيا مساحة إجمالية قدرها 581،309 كيلومتر مربع، ويقدر عدد سكانها بـ 45 مليون نسمة من مختلف الأعراق والثقافة، وحصلت كينيا على استقلالها في عام 1963 من الحكم الاستعماري البريطاني، وحصلت على حكم ذاتي داخلي في 12 ديسمبر 1963، وأصبحت جمهورية بعد اثني عشر شهرًا في 12 ديسمبر 1964، حيث كان الراحل جومو كينياتا أول رئيس كيني، وهنا نستعرض أبرز المعلومات عن نظام الحكم في كينيا.

التقسيمات الإدارية

قبل إصدار الدستور الجديد في عام 2010، تم تقسيم كينيا إلى ثماني مقاطعات تحت إدارة مفوض المقاطعة، وتم تقسيم المقاطعات إلى أقسام إدارية أدنى من المقاطعات والأقسام التي كانت تحت إدارة مفوضي المقاطعات وضباط المقاطعات على التوالي، ومع ذلك، مع الدستور الحالي الذي يسير نظام الحكم في كينيا، تنقسم كينيا إلى 47 مقاطعة التي تشكل تقسيم من الدرجة الأولى، وتنقسم المقاطعات إلى مقاطعات فرعية، ويرأس المحافظون المقاطعات بينما يرأس المقاطعات الفرعية أو الأجنحة عضو مجلس المقاطعة، وتنقسم الدولة أيضًا إلى 290 دائرة ينتخب ممثلوها عن الجمعية الوطنية.

الحكومة الوطنية

تعمل كينيا في ظل نظام الحكم المنقول والمستوى الحكومي، والحكومة الوطنية وحكومة المقاطعة، وتتألف الحكومة الوطنية من القضاء، والسلطة التنفيذية، والسلطة التشريعية الذين يمثلون شكل نظام الحكم في كينيا، ويرأس الذراع التنفيذية للحكومة الرئيس الذي ينتخب لمدة أقصاها خمس سنوات، والرئيس الذي يمارس الصلاحيات التنفيذية، هو رئيس كل من الدولة والحكومة، وهو يعمل مع مجلس الوزراء الذي يتألف من نائب الرئيس و 22 من أمناء الحكومة المسؤولين عن مختلف الوزارات.

والسلطة التنفيذية مسؤولة عن صياغة السياسات وتنفيذ المشاريع الحكومية المختلفة، والسلطات التشريعية منوطة بمجلس الشيوخ والجمعية الوطنية، ويلعب المنزلان دور إشرافي بالإضافة إلى مناقشة مشاريع القوانين قبل صعود الرئيس، وويرأس المجالس التشريعية المتحدثون باسم المجلسين، كما يرأس السلطة القضائية، وهي هيئة مستقلة عن ذراعي الحكومة الآخرين، رئيس القضاة الذي يرأس أيضًا المحكمة العليا التي تتحمل مسؤولية تفسير الدستور والتي تكون قراراتها نهائية ولا يمكن الطعن فيها، وهذه من أهم المعلومات عن نظام الحكم في كينيا.

حكومة المقاطعة

حكومة المقاطعة هي المستوى الثاني للحكومة بموجب الدستور الكيني، وهناك 47 حكومة مقاطعة يرأسها الحكام الذين يتم انتخابهم أيضًا لمدة أقصاها خمس سنوات، وتمامًا مثل الرئيس، يعين المحافظون أيضًا المديرين التنفيذيين للمقاطعات الذين يتولون مسؤولية المحافظ المختلفة، بما في ذلك الصحة والبنية التحتية والمالية وقطاعات التنمية الأخرى، والمحافظون في نظام الحكم في كينيا مسؤولون عن إدارة موارد المقاطعة بما في ذلك تحصيل الإيرادات والإشراف على مشاريع التنمية، ويلعب مجلس المحافظة الذي يتألف من ممثلي الجناح المنتخبين مع مجلس الشيوخ دورًا إشرافيًا كما أنه مسؤول عن وضع الميزانية والموافقة على المشروعات التي ستنفذها حكومة المقاطعة.