من هو مخترع فيس بوك ؟

شريف عاطف
تكنولوجيا
21 يوليو 20191250 مشاهدة
من هو مخترع فيس بوك ؟

من هو مخترع فيس بوك ؟ نتحدث في هذا التقرير عن مخترع فيس بوك، وهو مارك زوكربيرج خلال دراسته في الجامعة بمساعدة زملائه إدواردو سافرين، وداستن موسكوفيتز، وكريس هيوز من تدشين منصة للتواصل الاجتماعي على الشبكة العنبكوتية.

من هو مخترع فيس بوك ؟

بدأت فكرة إنشاء موقع فيس بوك عن طريق إرسال بعض الوثائق والصور فيما بينهم، حيث بدأ ذلك الموقع بالانتشار على نطاق عالمي بعد فترة قصيرة من تدشينه، ويمتلك الفيس بوك أهمية كبرى، إذ يعتبر وسيلة للتعارف وتكوين علاقات جديدة.

ويستعمل فيس بوك للاتصال بين الناس على اختلاف المسافات، ويمكن استعماله للتسويق والترويج للعديد من المنتجات والشركات، بالإضافة إلى استعماله لمعرفة كل الأخبار الاجتماعية والسياسية والاقتصادية، لذلك يعد فيس بوك موقعا متكاملا وشاملا.

الهدف من تأسيس فيس بوك

لم يكن الهدف الرئيسي من تدشين مارك زوكربيرج لفيس بوك ربحيا، بل كان محاولة منه لحل مشكلة تحدث معه خلال الدراسة، وهي كيفية الاتصال مع أصدقائه في الكلية، إذ فكر في الإنترنت وما يقدمه من خدمات للناس كافة، واستوحى منه فكرة فيس بوك التي كانت بسيطة، واستمر في تطويرها حتى صار موقعا اجتماعيا نشطا وكبيرا ، وصار يحقق أرباحا مادية كبرى.

مارك زوكربيرج

ولد مارك مؤسس فيس بوك، في ولاية نيويورك الأمريكية في شهر إبريل سنة 1984 في أسرة متعلمة، إذ عمل والده كطبيب أسنان كما كانت والدته طبيبة نفسة، وظهر اهتمامه بأجهزة الكمبيوتر عندما كان في الثانية عشرة من عمره، كما أنه تمكن من تدشين برنامج للرسائل ساعد أسرته في التواصل في المنزل، وتلقى مارك الكثير من الدروس الخاصة بأجهزة الكمبيوتر بواسطة المعلم ديفيد نيومان.

وذلك لتطوير إمكانياته وخبراته في ذلك المجال، وخلال دراسته في الثانوية تمكن من تطوير الكثير من البرامج، ثم التحق مارك بجامعة هارفارد وبدأ دراسة علم الحاسوب، ثم تمكن من تدشين وتطوير الكثير من البرامج التي ساعدت زملاءه أثناء دراستهم الجامعية، ثم تزوج في سنة 2011 من صديقته بريسيليا تشان، حيث كانت طالبة في كلية الطب في حفل زفاف صغير في منزله بدعوة حوالي 100 شخص من أصدقائه المقربين.

فكرة إنشاء موقع فيس بوك

حقق مارك زوكربج شهرة واسعة بعدما طور الفيس ماش اتصل معه بعض أصدقائه في جامعة هارفارد واتفقوا معه على تدشين منصة تواصل خاص بالطلاب أطلقوا عليه اسم هارفارد كونكشن، وقد كان خاصا بالاتصال بين الطلاب داخل الجامعة.

ولكن سرعان ما انسحب مارك من تلك الفكرة ليقوم بالعمل مع زملاء له على إنشاء منصة فيس بوك داخل الجامعة، وبعد أن وصل عدد المستخدمين هذه المنصة حوالي 1000000 شخص ترك الجامعة وكرس وقته وجهده لتطويره في سنة 2004م.

بعدها بسنة حصل مارك على مساعدة من شركة accel partners، ليصير  مستخدمي فيس بوك 5.5 مليون، وفي سنة 2006م واجهت مارك مشاكل قانونية مع أصحابه بتهمة سرقة فكرتهم وتطبيقها وبقيت عالقة هذه القضية حتى اليوم بالرغم من قيامه بدفع حوالي 60 ألف دولار.