أعراض وعلاج مرض أبو كعب

2019-02-16T23:32:23+02:00
2019-02-17T00:52:57+02:00
الطب والصحة
16 فبراير 2019974 مشاهدة
أعراض وعلاج مرض أبو كعب

مرض أبو كعب هو واحد من الأمراض التي انتشرت، ويُعرف هذا المرض أيضا باسم النكاف، وهو عبارة عن أنه واحد من الأمراض الخاصة بالعدوى الفيروسية والذي يعمل على إصابة الغدة النكفية في جسم الإنسان، وتعد الغدة النكفية واحدة من الغدد اللعابية الموجودة بالجسم، والتي توجد أسفل الأذنين.

مرض أبو كعب

ويذكر أن هذا المرض ظهر بشكل كبير داخل الولايات المتحدة الأمريكية في الماضي، ولكن بعد اكتشاف المطعوم الخاص به وبالقضاء عليه، نال نجاحا باهرا، حيث قلت احتمالية الإصابة به بشكل ملحوظ وكبير، وأصبحت نسبة الإصابة به ضئيلة جدا، وانخفضت لنسبة تصل إلى 99%، وهو ما يعطي تصورا عن ضرورة أخذ المطعوم لمنع المعاناة منه.

ويذكر أن هذا الداء مُعد، وفي الغالب يصيب الأطفال، وفي حالة تعرض الشخص لهذا المرض فإن الجهاز المناعي يصبح قادر على مواجهته في المستقبل بشكل عادي خاصة أنه قد تعرض إليه من قبل.

أعراض مرض أبو كعب

ويمكننا أن نشير إلى أن هناك ما يقرب من 20% من هذا المرض لا تطرأ عليهم أي علامات أو أعراض، ولكن يوجد أشخاص تظهر عليهم بعض الأعراض، وخاصة البالغين والتي تكون إصابتهم أشد من الأطفال، ومن أبرز الأعراض التي تظهر على الإنسان نتيجة هذا المرض:-

معظمها يكون أعراض تشبه الإنفلونزا مثل الصداع والإرهاق والتقيؤ والغثيان وغيرها.

حدوث ألم وانتفاخ داخل الغدة النكفية، وهو ما يؤدي إلى مشكلة كبيرة وحدوث انتفاخ في الخد، وهذا العرض يستمر لعدة أيام، وفي الحقيقة هذا هو أكثر عرض شائع الظهور بين كل المصابين بمرض أبو كعب.

شعور الشخص بألم شديد عند البلع، وصعوبة في بلع أي طعام.

حدوث جفاف في الحلق والفم.

ألم كبير في المفاصل.

علاج مرض أبو ركب

ويجب أن نشير إلى أن هذا المرض غالبا لا يٌشفى منه المرض خلال القليل من الأيام أو حتى الأسابيع، واستخدام أي مضادات حيوية للتخلص منه لا يجدي أي نفع، وذلك لأن العدوى الموجودة فيه فيروسية وليست بكتيرية، وفي تلك الحالة يجب أن يكون العلاج يتمثل في السيطرة على العلامات والأعراض التي تطرأ على المريض بشكل كبير، ومن أبرز النصائح التي يجب عملها:-

أخذ قسط كافي من الراحة في حالة الشعور بأي إرهاق أو تعب.

تناول المريض خافضات حرارة والتي تباع داخل أي صيدلية من دون أي وصفات طبية، وتعمل على السيطرة على الأعراض بشكل كبير.

وضع كيس من الثلج على الغدة المنتفخة، والذي سيعمل على التقليل من الانتفاخ بشكل كبير.

حرص المريض على تناول كميات كبيرة من الماء والسوائل بشكل عام للحد من الجفاف.

اختيار الشخص أطعمة لا تتطلب مضغ كبير خاصة وأنه يعاني من مشاكل كبير في البلع.

الابتعاد عن تناول أي مشروبات أو أطعمة حمضية من الممكن أن تؤدي إلى ألم شديد في الغدد اللعابية.