ما هي عاصمة البوسنة والهرسك ؟

5 يونيو 2019849 مشاهدة
ما هي عاصمة البوسنة والهرسك ؟

البوسنة و الهرسك بلد يقع في شبه جزيرة البلقان في جنوب شرق أوروبا، وتعد عاصمة البوسنة والهرسك أهم مدن البلاد، وتشغل الدولة مساحة إجمالية قدرها 51،129 كيلو متر مربع ويبلغ عدد سكانها حوالي 3531159 فردًا، ويحده البوسنة والهرسك من الجبل الأسود وصربيا جنوب شرق وشرقها، على التوالي، وتحدها كرواتيا تقريبًا من الشمال والجنوب والغرب.

ما نوع الحكومة التي تملكها الدولة ؟

تخضع البوسنة والهرسك لديمقراطية تمثيلية برلمانية، وتتكون الرئاسة، التي تعمل كرئيس للدولة، من ثلاثة أعضاء: عضو واحد من كرواتيا، وعضو واحد من البوسنة، وعضو واحد من صربيا، كما تضم ​​السلطة التنفيذية للحكومة رئيس الوزراء الذي يعينه الرئيس ويعين مجلس الوزراء، ويتكون الفرع التشريعي من جمعية برلمانية مؤلفة من مجلس الشعب ومجلس النواب الوطني الذي يتخذ عاصمة البوسنة والهرسك مقرا له، وتعمل السلطة القضائية بشكل مستقل عن السلطتين التنفيذية والتشريعية، والمحكمة الدستورية للبوسنة والهرسك هي أعلى محكمة في البلاد.

ما هي عاصمة البوسنة والهرسك ؟

سراييفو هي عاصمة البوسنة والهرسك، وتشغل مساحة 141.5 كم مربع، ويبلغ عدد سكانها حوالي 27524 نسمة، ويبلغ عدد سكانها 1900 شخص لكل كيلو متر مربع، وتبلغ مساحة منطقة سراييفو الحضرية 3،350 كم مربع ويبلغ عدد سكانها 5551010 نسمة.

أين تقع سراييفو ؟

تقع سراييفو في المركز الجغرافي للبوسنة والهرسك تقريبًا، وتقع على ارتفاع 1699 قدم فوق مستوى سطح البحر في وادي سراييفو، وتحيط المدينة بجبال جبال Dinaric Alps وتلال الغابات الكثيفة، وتتميز المناظر الطبيعية في سراييفو بنهر Miljacka والتضاريس الجبلية.

تاريخ عاصمة البوسنة والهرسك

سراييفو لها تاريخ ديني وثقافي طويل وغني، وبالتالي يشار إليها باسم “القدس في أوروبا”، ويعود تاريخ الاستيطان البشري في المنطقة إلى عصور ما قبل التاريخ، لكن المدينة الحديثة تعود جذورها إلى القرن الخامس عشر كجزء من الإمبراطورية، وبعد الحرب العالمية الثانية، أصبحت سراييفو عاصمة البوسنة والهرسك الاشتراكية، والتي كانت جزءًا من جمهورية يوغوسلافيا الاتحادية الاشتراكية، وخلال دورها كعاصمة للجمهورية، شهدت المدينة التطور السريع والتحديث، واستضافت الألعاب الأولمبية الشتوية في عام 1984.

ومع ذلك، في العقد التالي، تضمنت الحروب اليوغسلافية سلسلة من الصراعات العسكرية، بما في ذلك الحرب البوسنية و حصار سراييفو، الذي يعتبر أطول حصار لأي عاصمة في العالم، وبعد انهيار يوغوسلافيا وظهور البوسنة والهرسك المستقلة، أصبحت سراييفو عاصمة البلادـ والمدينة هي حاليا المدينة الأسرع نموا في البلاد.

دور سراييفو كعاصمة للبوسنة والهرسك

بصفتها عاصمة البوسنة والهرسك، تعد سراييفو مقرًا لمبنى الصداقة بين اليونان والبوسنة والهرسك، حيث يجتمع مجلس الوزراء، فضلاً عن وزارات وإدارات ومؤسسات الحكومة المركزية الأخرى، والمدينة هي قطاع الصناعات التحويلية والسياحة الكبيرة وأقوى منطقة اقتصادية في البلاد، وتعد سراييفو أيضًا المركز الثقافي والتعليمي للبلاد وتضم العديد من المؤسسات الثقافية والتعليمية المرموقة.