ما هي الأسهم وأنواعها وحكم تداولها؟

ما هي الأسهم وأنواعها وحكم تداولها؟

تتمحور الأسهم في خلال تعريف بسيط وهو ورقة مالية تمثل نسبة من رأس المال بشركة معينة أو حصة مخصصة لشركة ما، وتختلف نسبة وقيمة الأسهم وأرباحها من حيث انتشارها في الأسواق المالية،

ما هي الأسهم؟

الأسهم هو قدر معين من المال يتم طرحه على شكل ملكية شركة ليقوم الجمهور بعمليات الشراء، وتقوم بعض الشركات بعملية التداول بين المستثمرين ومجموعة من الأفراد في الشركات المساهمة، والدخول في المعاملات المالية.

تتأثر ملكية المساهمين في عدد الأسهم المصرح بها وتعقد الشركة اجتماعا لمناقشة زيادة عدد الأسهم،وفي هذا الموضوع سوف نتطرق لتوضيح الشروحات عن الأسهم بإيجاز بإذن الله تعالي.

أنواع الأسهم

الأسهم النقدية

هي العمود الفقري للأسهم، والتي تمثل الأسهم الرئيسية من خلال القيمة النقدية لرأس مال الشركات، كما أنه يتم تداولها على أرض الواقع في السوق المالي.

الأسهم الاسمية

وهي تلك الأسهم التي تضعها بعض الشركات ويتم فيها وضع اسم صاحب الأسهم، وكل سهم من تلك الأسهم يتم إدراجها في دفاتر حسابات الشركة وتصبح تلك الأسهم خاصة بمالكها دوما.

الأسهم الأذنية

وهي الأسهم التي يتم تداولها من خلال تحليل بسيط من مالكها من خلال إشارة منه تدل عن تخليه عن ملكيتها.

الأسهم العادية

وتلك الأسهم هي أصل الأسهم التي يتم تصديرها عن شركات المساهمة، كما أنها تتم عن طريق نمو رأس المال والتي تؤدي إلي تحقيق عوائد أكبر من سندات الشركات، ولكن يكون هذا العائد بتكلفة كبيرة لأن بها الكثير من المخاطر والتي تكمن في خسارة المبلغ كله المستثمر، وفي حالة خروج الشركة عن العمل بالأسهم؛ فلن يأخذ المساهمون قيمتهم إلا بعد أن يتم تسديد الدائنين.

أسهم التمتع

وهي الأسهم التي تقوم فيها بعض الشركات بعملية التصدير بهدف التمويل المالي أو تجاوز مشكلات مالية، وللشركة حق الاسترداد في حين بقاء واستمرار الشركة.

الأسهم الممتازة

وهي الأسهم التي توفر لمالكها أو المستثمر بعض المميزات والتي تميزها عن الأسهم الأخرى، كما أنها مشابهة للسندات ومن أهم ما يميز تلك الأسهم هو وجود عائد ثابت مدي الحياة، والميزة الأخرى هو أنه في حالة التصفية يتم سداد المشتركين بعد المساهمين المفضلين؛ لدرجة أن بعض الشركات كانت تقوم بتخصيص فئات مختلفة وفقا لما يناسب مستثمريها.

خصائص الأسهم

المعدل الخالي من المخاطر

عند وجود بعض القلق والمخاوف وارتفاع معدل الخطر يقوم المتداول شراء خيارات أخرى بدلا من الأسهم، وبالتالي تزداد أسعار خيارات الشراء وتنخفض أسعار بيعها.

تحقيق عملية التوازن

وتكون مسؤولية الشركاء في تحقيق العدالة في التوزيع بين المساهمين، ويتم تحديد ذلك طبقا حسب قيمة سهم كل فرد في الشركة.

الأسهم تساوي القيمة

وهي عملية تحقيق التكامل بين قيم الأسهم التابعة للشركة، وتم وضع بعض الحدود في القيمة بين الأسهم مدعومة بالقوانين التجارية في توزيع الأرباح وتنظيم أسعارها في البورصة .

إمكانية تداول الأسهم

وتعتبر من أهم عناصر وخصائص الأسهم، فإنه يتم تداول الأسهم بين أكثر من مساهم واحد في عمليات البيع والشراء.

حكم التداول بالأسهم

الشركات المحرمة

وهي الشركات التي تقوم بعملية التداول في بعض المجالات المحرمة مثل المشروبات الكحولية وغيرها.

الشركات المباحة

للاستثمار وهي الشركات التي نقوم بالتداول في المجالات السوقية، مثل المجالات الاقتصادية والزراعية والصناعية وغيرها، والتي لا تتعامل بقروض الربا لذلك ينصح بها عند تداول الأسهم في البورصة.

الشركات المختلطة

وهي الشركات التي تتعامل على كلا الجانبين، مثل العمل في بعض المجالات المباحة بجانب بعض المجالات المحرمة، مثل الحصول على القروض والفوائد الربوية.

كما يجب التنويه أن التداول بالأسهم الخاصة بالشركات تعتمد في مشروعاتها على الدين الإسلامي وشريعة الله، ولذلك ننصح بحسن إختيار الشركات وعدم التعامل في المشروعات المحرمة، ومعرفة المشروع التي تعمل به الشركة قبل بدء التداول بالأسهم، وبهذا قد نكون انتهينا من موضوع الأسهم، ونتمنى من الله عز وجل أن ينال على إعجابكم و إفادتكم بإذن الله.