ما هو غاز الفريون؟

ما هو غاز الفريون؟

غاز الفريون هو واحد من أهم المركبات الكيميائية التي تدخل في صناعات عديدة، وهو ينتمي إلى مركبات الهيدروكلوروفلوروكربون ويرمز لها بالرمز الكيميائي HCFC، وقد تم اختراع الفريون في مطلع القرن العشرين حيث استخدم في التبريد بدلا من الغازات السامة التي كانى تستخدم لهذا الغرض.

ما هو غاز الفريون؟

غاز الفريون هو غاز كلورو ثنائي فلورو الميزان ويرمز له بالرمز HCFC-22 أو R-22، ويتكون الفريون من عناصر الهيدروجين والكلور والبروم والفلور والكربون، وصيغته الكيميائية هى CHCIF2، وهو غاز عديم اللون يستخدم عادة في تصنيع أجهزة التكييف والتبريد، وقد زاد استخدامه تدريجيا خلال السنوات الماضية مما أضر بطبقة الأوزون، حتى إن هناك العديد من الاتفاقات الدولية تمنع استخدامه وتحظر تصنيعه بعض مركباته.

خصائص غاز الفريون

  1. هو غاز خطير على الرغم من أنه غير سام، حيث يتم امتصاصه عند تفاعله مع الهواء وضوء الشمس مسببا تآكل طبقات الجو العليا.
  2. الفريون غاز ليس له رائحة ودرجة ذوبانه في الماء ضعيفة.
  3. الفريون غاز رخيص الثمن ولذلك فهو يدخل في صناعات عديدة وعلى رأسها أجهزة التكييف في المنازل والسيارات.
  4. الفريون غاز ماص للحرارة ودرجة غليانة منخفضة حيث يغلي عند درجة  −40.9 °س.
  5. تبلغ كثافة غاز الفريون 3.66 كغ/م3 (غاز عند 15 °س)، فيما تبلغ نقطة انصهاره −157.3 °س.
  6. تبلغ الكتلة المولية لغاز الفريون 86.47 غ/مول.
  7. هو غاز خامل كيميائيا ولا يتفاعل مع المعادن التي يلامسها.

استخدامات غاز الفريون

يعتبر غاز تلفريون من المواد الأساسية في العديد من الصناعات، حيث تتعدد استخداماته ما بين المجالات الصناعية والطبية وغيرها، وإليكم الآن أهم استخدامات غاز الفريون في الصناعة:

  • يستخدم غاز الفريون في عمليات التبريد والتثليج بشكل أساسي في صناعة الثلاجات وبعض الأجهزة الطبية الأخرى.
  • يدخل الفريون في تصنيع أجهزة التكييف بشكل عام سواء التي توضع في المنازل أو في السيارات.
  • يستخدم غاز الفريون في عمليات التنظيف للأجهزة الإلكترونية الحساسة وأجهزة القياس.
  • يستخدم غاز الفريون في التعقيم حيث تستخدمه المستشفيات في تعقيم المعدات والأجهزة الطبية.
  • مؤخرا تم استخدام غاز الفريون في تصنيع عوازل الحرارة والرطوبة في المباني.

أضرار غاز الفريون

هذا وسوف نتناول الآن مخاطر وأضرار التعرض لغاز الفريون وذلك بعدما أوضحنا مسبقا ما هو غاز الفريون باعتباره من مجموعة مركبات الكلوروفلوروكربون والتي تتميز بتأثيرها الضار على صحة الإنسان سواء باللمس أو حتى لمجرد التعرض لها واستنشاقها، حيث أن التعرض لها يتسبب في عدم انتظام ضربات القلب ورفع مستوى الكوليسترول في الدم وارتفاع مستوى بروتين بيتا -2 ميكروغلوبولين في البول.

أما في حالة لمس مركبات الكلوروفلوروكربون فإنها تتسبب في حروق بسيطة في الجلد لكنها تتطور سريعا لتصبح حروقا شديدة إذا لم تعالج على الفور أو إذا تم إهمالها، حيث أنه يلزم استئصال الجلد المصاب والذي تعرض لمركبات الكروروفلوروكربون ثم زراعة جلد غيره.

مركبات غاز الفريون

توجد العديد من المركبات الكيميائية التي يتم تصنيعها من غاز الفريون عبر تغيير التركيبة الكيميائية للغاز حسب الغرض الذي سيستخدم الغاز في تصنيعه، إليكم الآن أهم مركبات الفريون واستخدامات كلا منها:

غاز الفريون R11a: يتكون من اتحاد ثلاث ذرات كلور وذرة واحدة من الفلور والميثان، ويدخل في تصنيع الثلاجات والعزل البلاستيكي.

  • غاز الفريون R12a: يتكون من اتحاد ذرتين من الكلور مع ذرتين من الفلور وجزيء ميثان، ويدخل في صناعة أجهزة التكييف الخاصة بالسيارات.
  • غاز الفريون R13a: يتكون من اتحاد ثلاث ذرات كلور مع ثلاث ذرات فلور وإيثان، ويستخدم أيضا في تصنيع مكيفات السيارات والمكيفات ذات السعة الكبيرة كبديل لغاز فريون R12a.