ما هو أشرس حيوان في العالم

ما هو أشرس حيوان في العالم

عندما تذكر الحيوانات الشرسة، قد يعتقد البعض أن أعنف الحيوانات يجب أن تكون حيوانات كبيرة، ومن آكلات اللحوم على وجه التحديد، ولكن الحقيقة أن هناك العديد من الحيوانات الشرسة الصغيرة وهي حيوانات مفترسة، وبعضها قد يكون نوعا من الحشرات، وبعضها حيوانات شرسة وعدوانية في الطبيعة، والبعض الآخر يصبح ضارًا فقط عندما يتم حصارها واستفزازها، وبما أنه من الصعب تحديد ما هو أكثر الحيوانات سخونة في العالم، لذلك سوف تذكر بعض الحيوانات التي وافق العديد من الخبراء على اعتبارها أعنف الحيوانات.

أعنف الحيوانات في العالم

غرير العسل

قد يكون من الصعب العثور على حيوان أكثر عدوانية من حيوان غرير العسل فهو لا يتردد في مهاجمة أي حيوان، حتى لو كان كبيرًا، مثل الأسد ويتميز الغرير بجمجمة ضخمة، وأسنانه الحادة القوية، وبشرة سميكة تحميه من لدغات الثعابين السامة، ولسعات النحل، والنخيل، ولدغ الكلاب، بينما تسمح في الوقت نفسه للقرش بالتحرك بحرية داخله، مما يتيح له يستدير ويضربه وفوق ذلك كله توجد غدة خاصة عند قاعدة ذيله تمكنه من إنتاج رائحة كريهة عندما يشعر بالخطر.

قرش الثور

يعد سمك القرش أحد أخطر الحيوانات البحرية ويليها في الخطورة سمك القرش الأبيض الكبير وسمك القرش النمر ومع ذلك، فإن قدرة أسماك القرش الثور على العيش في المياه العذبة والمياه المالحة في الوقت نفسه عالية، وتفضيلها للمناطق الضحلة، عالية الكثافة، مثل: الشواطئ الاستوائية، يجعلها في نظر العديد من الخبراء أخطر أسماك القرش في العالم ويُطلق على سمكة قرش الثور هذا الاسم بسبب أنفها القصير المسطح وعدوانيتها وبداية هجومها على فريستها برأسها ويمكن لهذه القروش أن تأكل كل ما تراه تقريبًا؛ إنه يأكل الدلافين والأسماك وأسماك القرش الأخرى والبشر أيضاً.

فرس نهر

قد يفاجأ فرس النهر بحقيقة أن فرس النهر حيوان، لكنه حيوان شرس، خاصة عندما يتعلق الأمر بحماية مناطقه الإقليمية فله أسنان ضخمة حادة وسرعة عالية تبلغ 30 ميلًا في الساعة، ويبلغ وزنه الذي يمكن أن يصل إلى 10000 رطل أو 4.545.5 كجم، ما يقرب من 3000 شخص كل عام، وأفراس النهر تشتهر بصراعها مع الحيوانات المفترسة، مثل التماسيح و الأسود.

مامبا السوداء

عبارة عن ثعبان سام بني اللون، تم تسميته بسبب لون البطانة الداخلية، وهي لونها أسود، وهو أسرع ثعبان في العالم، وأطول ثعبان سام في إفريقيا، وثاني أطول ثعبان سام في العالم وعدوان الأفعى هو أنه لا يقترض فرائسه مرة واحدة فقط، ولكنه يعضها مرارًا وتكرارًا، في كل مرة يضخ كمية كبيرة من السم في جسم فريسته ومامبا السوداء تسبب 20،000 حالة وفاة كل عام.

تمساح الماء المالح

التمساح المالح، كما يوحي اسمه، يعيش في المياه المالحة وهو أكبر الزواحف الحية والتماسيح تمويه نفسها بشكل جيد وتستخدم ذلك ككمين لفريستها لتكون قادرة على الهجوم المفاجئ.

النحل القاتل

ظهور النحل القاتل (Killer Bee) ليكون حاضرا، نتيجة لتجارب تهجين النحل الأفريقي والنحل الأوروبي، يبدو أن فصيلة جديدة تسمى النحل الأفريقي هي أكثر عدوانية من النحل العادي وأنها تنفذ هجمات واسعة النطاق والتي يمكن أن تشمل 100-1000 نحله، بينما يهاجم النحل الأوروبي في سرب من 10-20 شخصًا فقط، ويمكن أن يستفز بسهولة، والعوامل التي تزيد من خطر قيامه ببناء زنزانته في أماكن مأهولة بالسكان.