ما أهمية الراس المدبب لمانعة الصواعق ؟

6 أكتوبر 2019615 مشاهدة
ما أهمية الراس المدبب لمانعة الصواعق ؟

ما أهمية الراس المدبب لمانعة الصواعق ؟ إذ أنه عبارة عن عصى معدنية، تتصل مع الأرض، تشتمل على طرفين مدببين، حيث يقوم الأول بتثبيتها على الأرض والآخر مختص في مسألة جمع الشحنات واستقطابها، وتعمل مانعة الصواعق على أن تمتص التيار الكهربائي الهائل الذي ينتج من الصواعق وحماية الأجهزة والمعدات الكهربائية المركبة بالخطوط الهوائية من زيادة الجهد الناتج من العوامل الجوية.

أهمية الراس المدبب لمانعة الصواعق

يكثر استعمال مانعة الصواعق في فصل الشتاء، حيث أنها مرتبطة بظهور البرق والرعد ،والتي تقوم بتشكيل خطر داهم على حياة الناس إذا كانت قوية  لأنها تشتمل على على شحنات كهربائية قد تكون في الكثير من الأحيان قوية جداً لدرجة أنها قد تؤثر على الناس وتؤدي إلى مصرعهم في حال التعرض لها، كما أنها عظيمة الإضرار بممتلكاتهم، وتحدث في الدول الغربية، لكنها تكون هائلة وقوية للغاية.

وبسبب أخطار الصواعق على حياة المواطنين، اتخذت حكومات العالم الكثير من الاجراءات والتدابير وشرعت القوانين من أجل تجنب المخاطر الناتجة عنها والإبتعاد عن كل الأخطار التي من الممكن أن يسببها خاصة فيما إذا كانت تمتلك شحنة كهربائية كبيرة.

ولأن هذا النوع من الظواهر الطبيعية قد يودي بحياة الناس وقد ينجم عنه أخطارًا لا مثيل لها من قبل، فإن من بين التدابير التي اتخذتها حكومات العالم تصميم ما يعرف باسم مانعة الصواعق، التي تعتبر من أبرز الأدوات التي جرى استخدامها لمنع وصول الصواعق بمختلف أشكالها ودرجات قوتها، إلى المواطنين والحد تماما من آثارها السلبية وأخطارها المنتظرة المهددة لحياة الناس.

حيث أن صناعتها يقوم على فكرة بسيطة مفادها تفريغ الشحنة الكهربائية في الأرض بدلاً من انتشارها وتوزعها، إذ تركب مانعة الصواعق، على الأبراج والبنايات المرتفعة من أجل تجنب تضرب تلك الصواعق هذه المباني وتقسمها وتحطمها.

  أهم الخصائص التي تتمتع بها مانعة الصواعق

ومن أبرز الخصائص التي تتميز بها مانعة الصواعق، كونها عبارة عن جسم معدني يتشكل بشكل أساسيمن رأس مدبب في نهاية تلك القطعة المعدنية، وتتمحور فكرته حول مبدأ فيزيائي، عبارة عن مسألة أن الشحنات الكهربائية الزائدة تستقر بشكل كبير على السطح الخارجي للموصل.

بعدها يجرى توزيع تلك الشحنات على سطح الموصل بشكل كبير للغاية ومنتظم أيضًا، بما معناه أن تلك الشحنات تساوي مقداراً ثابتاً ومن ثم فإن توزيع الشحنة على المكان، الذي يحتوي على أكبر تقوسات، مثل القطعة التي توجد على مانعة الصواعق إذ ترتكز عليها أكبر كمية من الشحنات وأكثر من الأسطح الأخرى التي لا تميل للتقوس.

وذلك يشير إلى أن أكبر كمية من الشحنات سيتمركز في هذا الرأس وتكون كبيرة للغاية، وما سبق ينقلنا إلى إلى مبدأ آخر متمثل في أن تلك الانطلاقة الكبيرة في كمية الشحنة على الرأس المدبب تعمل  على الزيادة في المجال الكهربائي بالجوار في المنطقة المحيطة، وذلك الذي يمثله الهواء في مانعة الصواعق ويعد الهواء من أهم عوازل الكهرباء.