كيف تكون خاشعاً في الصلاة؟

  • 9:20 م 09 فبراير 2019
  • Nahla Elsandoby
  • إسلاميات
  • آخر تحديث: منذ أسبوعين
كيف تكون خاشعاً في الصلاة؟

كيف تكون خاشعاً في الصلاة سؤال يتداول لدى الكثير من المسلمين حيث أن الكثير يكون ملتزماً في الصلاة ويؤدي جميع الفروض على أكمل وجه ولكن لم يكونوا في خشوع أثناء الصلاة، وقد أوضحت الشريعة الإسلامية بعض الخطوات والوسائل التي يتم اتباعها من أجل الخشوع في الصلاة وسوف نوضح البعض منها من خلال مقالنا وعلى كل مسلم ومسلمة اتباعها بالتفصيل من أجل أن تكون الصلاة مقبولة.

خطوات الخشوع في الصلاة

  • ضرورة الأبتعاد عن المعاصي والذنوب وعن جميع الأفعال التي تغضب الله عز وجل حيث أن الأعمال التي تؤدي إلى الذنوب تكون سبباً في جعل المسلم غير خاشع في صلاتة.
  • يجب الأبتعاد عن اللغو والباطل التي تكون سبباً في الإنشغال عن الخشوع.
  • أخذ الحرص في التطهير والوضوء حيث يجب أن يكون مناسباً لسُنة النبي صلى الله علية وسلم.
  • الإلتزام بصلاة الجماعة بالمسجد حيث تُساعد في حضور القلب قبل الدخول في الصلاة.
  • الحرص على تدبر الآيات التي يتم قرائتها أثناء الصلاة والتمعن فيها.
  • ضرورة التوجة لله تعالى بالدعاء والطلب منه الرزق بالخشوع.

ما هي أسباب الخشوع؟

الخشوع في الصلاة له العديد من الأسباب التي يجب التعرف عليها جيداً حيث أن الخشوع من اهم ما يجب على المسلم أتباعة أثناء الصلاة لتكون مقبولة عند الله تعالى وأليكم البعض منها.

  • معرفة الله عز وجل بصفاتة ويبجب استحضار القلب والنفس.
  • الخضوع والانكسار إلى الله تعالى.
  • الاستعداد للقيام بالصلاة والحرص على ان تكون في وقتها.
  • يجب اتخاذ السترة للأبتعاد عن انشغال المارة.
  • التأمل عند قول دعاء الاستفتاح.
  • التقرب إلى الله عند السجود.
  • يمنع الالتفات في الصلاة والاستعاذة من الشيطان الرجيم.
  • يجب اختيار المكان المناسب للصلاة حيث يكون من الأفضل بعيداً عن أي ضوضاء الذي يمنع الخشوع.

ما هو الخشوع في الصلاة؟

الخشوع هو السكون والانخفاض في الصلاة لله عز وجل كما يكون أيضاً دليل على تذلل العبد وخضوعة ويكون للخشوع في الصلاة أهمية كبيرة في الدين الإسلامي حيث يجعل الصلاة سهلة ويسيرة ومتقبلة عند الله تعالى حيث أن الصلاة لا تتقبل إلا في حالة القيام بها بكل صحيح والخشوع بسعة القلب، فإن الخشوع أثناء الصلاة يكون سبباً في ترقيق القلب.

كيفية الخشوع في الصلاة

الخشوع أثناء الصلاة تتمحور في الخضوع لله عز وجل بقلبة وكل جوارحة وتحقيق الخشوع الكامل في الصلاة يكون عن طريق صفاء القلب وتصفيتة  من الرياء ويكون من الضروري التواضع لله عز وجل عند السجود والركوع، ويجب ان يبتعد المصلي عن الأفكار التي تشغل العقل أثناء الصلاة حتى لا تُشتت تفكيرة وتركيزة في الآيات القرآنية التي يتم تلاوتها أثناء الركعات وتادية الصلاة:

  • يجب الإعراض والابتعاد عن وسوسة الشيطان التي يتعرض لها المصلي وقت الصلاة.
  • يجب امتلاء القلب بتعظيم الله تعالى.
  • الفقة أثناء الصلاة من أهم خطوات الخشوع في الصلاة.
  • التأمل في دعاء الاستفتاح.
  • التذلل لله عز وجل أثناء الركوع والسجود.
  • التركيز في معاني التشهد التي تدل على الكثير من الأشياء الجميلة.
  • تجنب كثرة الحركة أثناء الصلاة وضرورة النظر إلى مكان السجود.
  • الحرص على الإكثار من النوافل.
  • يجب أن يُقبل العبد إلى الصلاة بفكرة وجوارحة.
  • عدم التعجل في أداء الصلاة وضرورة التأني فيها.
  • ضرورة الحفاظ على سُنن جميع الصلوات حيث انها تعوض التقصير في أداء أي فرض.
  • الإلتزام باحكام الصلاة وادابها.
  • الإكثار من قراءة القرآن الكريم مع تدبرة وقرائتة بطريقة صحيحة.
  • التفكير في كل تفصيلة بالصلاة.
الرابط المختصر