كيف تسعدين زوجك؟

  • 6 فبراير 2019 - 10:20 ص
  • شيماء مصطفى
  • حواء وآدم
  • سيءضعيفجيدجيد جداًممتاز! (1) (3.00/5)
    Loading...
كيف تسعدين زوجك؟

كيف تسعدين زوجك؟ لكي تتمكنين من معرف كيف تسعدين زوجك فلابد أولا من معرفة معنى السعادة والتي هي تحقيق الذات، وتتأسس السعادة مع وضع الميول والنزعات التي ترغب بها النفس في حيز التنفيذ.

كيف تسعدين زوجك؟

يؤكد بعض العلماء أنَّ السعادة لابد وأن تهدف إلى خلق شخصيةٍ قويةٍ، في الوقت الذي يرى فيه سقراط أنّ السعادة هي الرضا، وأنه من السهل تحقيق هذا الرضا بتحديد الرغبات والبعد عن كل ما يصعب تحقيقه. وأن الشقاء هو عجز الإنسان عن تحقيق رغبةً ما، لذلك فإنه يسعى لتوافر السعادة في جميع جوانب حياته.

ومن أهم جوانب الحياة التي يسعى الإنسان إلى تحقيق السعادة بها السعادة الزوجية لأنها تنتقل بالإنسان للوصول إلى حالةٍ من الرضا بما قسمه الله تعالى له، وعدم مقارنة حاله بغيره وعدم التطلع إلى ما فضّل الله تعالى به بقية البشر، وسنجيب في هذا المقال على سؤال كيف تسعدين زوجك؟.

نصائح من أجل إسعاد زوجك

إليك بعض النصائح الهامة التي نقدمها لك عزيزتي الزوجة توضح لك كيف تسعدين زوجك، فمن المؤكد أنه لا يمكن تحقيق السعادة الزوجية إلا إذا تمكنت من إسعاد زوجك من جهتك، ومن هذه النصائح:

  • عزيزتي الزوجة لا تلتفتي للنصائح الخارجية والتي يمكنها إيقاع الفرقة والبغض بينك وبين زوجك، وكوني على علم بأنك سرا من أسرار راحة زوجك وأبنائك وسعادتهم وان رضا الزوج عنك يرضي ربك ويدخلك الجنة.
  • تكيفي مع أوضاعه المادية ولا تبالغي في طلباتك التي قد ترهق زوجك وتشعره بالتقصير.
  • احرصي دائما على الحفاظ على نظافة بيتك وتنسيقه فبيتك هو جنتك وجنته التي تجمع بينكما، وإلا أن حصك على تنسيق بيتك لا يجب أن يشغلك عن زوجك وإنما حاولي ترتيب واجباتك على أن يكون زوجك هو الغاية والهدف الأول، ولا تنشغلي عنه في التنظيف بينما هو في حاجتك.
  • احرصي دائما على التزين والتعطر وإبراز جمالك وأناقتك وصحتك في كل الأوقات، بحيث لا يراك إلا جميلة وأنيقة دائما ولا يشتم منك إلا الروائح العطرة من العطور وغيرها.
  • حافظي على أن تكون العلاقةٍ دائما طيبةٍ مع أهل زوجك ولا تصنعي المشاكل، وأكرم رفقائه واحترميهم وأكرمي ضيافتهم.
  • كوني ذكية في اختيار الأوقات المناسبة لعرض المشاكل الأسرية وطرحها للمناقشة مع زوجك.

فوائد الزواج

يعود الزواج على كلا من الرجل والمرأة بالعديد من الفوائد منها:

  • العفة: فالزواج يشبع الحاجة الغرائزية لدى جميع الكائنات الحية، ويحفظ الزوجين من الوقوع بالحرام.
  • الاستقلالية لكل منهما: فبعد الزواج يكون كلا من الرجل والمرأة مؤسسا العائلة والبقية أفراد فيها بعد أن كان كل منهما جزءا من عائلة وتبعا لها، وتقع عليهم مسئولية الرعاية والعناية بالأبناء.
  • الأنس والراحة: لا يوجد هناك أفضل من الزواج لتحقيق الرفقة والراحة للرجل والمرأة، فلا يمكن أن يعيش الإنسان لوحده بدون رفيق، وهذه الفائدة لا يمكن تحقيقها إلّا بوجود شريكين ينسجم كل منها مع شخصية الآخر وميوله.
  • التكاثر: يساعد الزواج على التكاثر وإنجاب الأولاد والحفاظ على السلالة البشرية، فقد ذكر الله تعالى في كتابه العزيز بأنّ المال والبنون زينة الحياة الدنيا.
  • ضمان سلامة المجتمع: فبفضل الزواج تزيد الأسرة من استقرار المجتمع والمحافظة على أمنه وسعادته.