كيف تتعامل مع الاكتئاب الجزئي .. إليك طرق العلاج

26 أبريل 2020593 مشاهدة
كيف تتعامل مع الاكتئاب الجزئي .. إليك طرق العلاج

الاكتئاب الجزئي من أشكال الاكتئاب ومزمن وطويل الأجل، فالمصاب به ربما يفقد الشغف في أنشطته اليومية العادية وقد يشعر بالإحباط ويفتقر للإنتاجية ويشعر بتدني احترام الذات، وهذه المشاعر قد تستمر لسنوات وربما تتداخل مع علاقاته في المدرسة أو العمل بشكل كبير.

وإذا كان الشخص يعاني من الاكتئاب الجزئي فإنه يجد صعوبة في أن يفرح بالمناسبات السعيدة، ويصفه البعض بأنه شخص يشكو دائمًا وأنه شخصية قاتمة ولا يستطيع الاستماع، والاكتئاب الجزئي رغم أنه ليس بشدة وحدة الاكتئاب لكن حالة الشخص المزاجية ربما تكن خفيفة أو متوسطة أو شديدة.

أعراض الاكتئاب الجزئي

في الأغلب تأتي أعراض الاكتئاب الجزئي وتذهب طوال السنوات، وربما تتغير شدتها مع الوقت لكن الأعراض لا تختفي لأكثر من شهرين في كل مرة، وربما تحدث نوبات اكتئاب رئيسية قبل الاكتئاب الجزئي أو خلاله، وهو ما يسمى في بعض الأحيان بـ “الاكتئاب المزدوج”.

وقد تسبب أعراض الاكتئاب الجزئي ضعف كبير للشخص وتشمل تلك الأعراض..

  • يفقد الشخص الاهتمام بالأنشطة اليومية.
  • يشعر الفرد بالفراغ أو الحزن أو الإحباط واليأس.
  • يشعر بالتعب ونقص الطاقة.
  • ينتقد نفسه دائمًا ولا يحترم ذاته ويشعر بعدم القدرة.
  • يعاني من مشاكل في التركيز ويجد صعوبة في اتخاذ القرارات.
  • الغضب أو التهيج المفرط.
  • تنخفض لديه الحاجة للنشاط والإنتاجية.
  • يتجنب أي أنشطة اجتماعية.
    يشعر بالقلق ومشاعر الذنب على الماضي.
  • يفرط في تناول الطعام أوربما يصاب بضعف الشهية.
  • يعاني من مشاكل في النوم.

أسباب الاكتئاب الجزئي

كما هو الحال مع الاكتئاب الشديد، لم يعرف حتى الآن السبب الدقيقي للاكتئاب الجزئي، لكن ربما يشمل اكثر من سبب واحد مثل..

  1. الاختلافات البيولوجية: والأشخاص المصابون بالاكتئاب الجزئي ربما يكون لديهم تغييرات جسدية في أدمغتهم، وهذه التغييرات لا تزال غير مؤكدة لكنها قد تساعد على معرفة الأسباب.
  2. كيمياء الدماغ من المحتمل أن تلعب المواد الكيميائية في المخ دورًا في الاكتئاب، كما تشير الأبحاث إلى أن التغييرات التي تحدث في وظيفة وتأثير النقالات العصبية وكيفية تفاعلها مع الدوائر العصبية تشارك في الحفاظ على استقرار الحالة المزاجية وربما تلعب دور مهم في الاكتئاب وعلاجه.
  3. الوراثة: يحدث الاكتئاب الجزئي بشكل أكبر لدى الأشخاص الذين لديهم أقارب في الدم أيضًا.
  4. أحداث الحياة: مثل الاكتئاب الشديد، قد تكن الأحداث المؤلمة كفقدان أحد أفراد الأسرة أو المشاكل المالية أو ارتفاع التوتر لدى الفرد يؤدي للاكتئاب الجزئي.

عوامل خطر الاكتئاب الجزئي

في الأغلب يبدأ الاكتئاب الجزئي لدى الشخص في مرحلة الطفولة أو سنوات المراهقة أو مرحلة الشباب، وهناك عوامل تزيد من خطورة الإصابة بالاكتئاب الجزئي وهي..

  • وجود أحد الأقارب يصاب باضطراب اكتئابي.
  • أحداث الحياة المجهدة والمؤلمة، مثل الأزمات المالية أو فقدان أحد أفراد الأسرة.
  • سمات الشخصية التي تشمل تدني احترام الذات والنقد الذاتي والتشاؤم والسلبية.
  • تاريخ اضطرابات الصحة العقلية مثل اضطرابات الشخصية.

مضاعفات الاكتئاب الجزئي

  • اكتئاب شديد واضطرابات المزاج والقلق الأخرى.
  • تدني مستوى المعيشة.
  • تعاطي المخدرات.
  • صعوبة في إقامة علاقات ونشوب صراعات عائلية.
  • مشاكل في الدراسة واعمل وانخفاض إنتاج الفرد.
  • يعاني الفرد من ألم مزمن وربما يصاب بأمراض طبية.
  • تراوده أفكار أو سلوكيات انتحارية.
  • اضطرابات الشخصية وغيرها من أنواع الاضطرابات الأخرى.

الوقاية من الاكتئاب الجزئي

  • لا توجد أي طريقة تمنع اضطراب الاكتئاب بشكل مؤكد، لكن ربما يساعد التعرف على الأطفال المصابين بهذا النوع من الاكتئاب في الحصول على علاج مبكر.
  • ومن الاستراتيجيات التي قد تساعد في منع المرض..
  • السيطرة على الإجهاد، وزيادة قدرة الفرد على الصمود وتعزيز ثقته بنفسه.
  • التواصل مع الأصدقاء وأفراد العائلة خاصة في وقت حدوث الأزمات لكي يتغلب على فترات النوبات القاسية.
  • يحصل على العلاج في أسرع وقت لكي يمنع تدهور الأعراض.

علاج الاكتئاب الجزئي

يوجد نوعين من العلاج الرئيسي للاكتئاب الجزئي وهما..

  • الأدوية.
  • العلاج النفسي.
  • وطريقة العلاج التي يوصى بها الطبيب تعتمد على عدة عوامل منها..
  • شدة الأعراض.
  • ربتك في معالجة القضايا المؤثرة على حياتك وتفضيلاتك الشخصية.
  • قدرتك على تحمل الأدوية.
  • طرق العلاج السابقة.
  • مشاكل عاطفية قد تعاني منها.

الأدوية لعلاج الاكتئاب الجزئي

من أنواع مضادات الاكتئاب الأكثر شيوعًا لعلاج الاكتئاب الجزئي..

  • مثبطات امتصاص السيروتونين والنورادرين.
  • مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية.
  • مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات.

وهنا يجب أن يتحدث الفرد مع طبيبه حول الآثار الجانبية المحتملة، وربما يحتاج الفرد المصاب لتجربة أدوية عددية كي يعثر على دواء فعال ومناسب له، وهو ما يتطلب الصبر لأن هناك ادوية قد تستغرق أسابيع عديدة أو أكثر لكي تؤثر بشكل كامل.

ولا يجب على الشخص أن يتوقف عن تناول مضادات الاكتئاب دون استشارة الطبيب، فالطبيب يساعده في تقليل الجرعات بشكل أمن وتدريجي، كما أن توقف العلاج فجأة ربما يؤدي لأعراض شبيهة بالانسحاب أو تفاقم الاكتئاب بصورة مفاجئة.

العلاج النفسي للاكتئاب الجزئي

هناك أنواع مختلفة من العلاج النفسي، كالعلاج السلوكي المعرفي الذي قد يكون فعالاً لاضطراب الاكتئاب الجزئي، وربما أنت وطبيبك النفسي تتناقش حول نوع العلاج المناسب لك والأهداف الخاصة بالعلاج ومدة فترة العلاج.

ويساعد العلاج النفسي على..

  • يجعل الفرد يتكيف مع الأزمات أو الصعوبات.
  • يحدد المشكلة التي تؤدي لاكتئاب الشخص وتغيير سلوكياته التي تزيد من سوء الأمر.
  • تحدد السلوكيات السلبية وتستبدلها بمعتقدات إيجابية وصحية.
  • تبحث عن أفضل الطرق للتعامل مع المشاكل وكيفية حلها.
  • تجعل الفرد يكتشف خبرات وعلاقات وتتطور من التفاعلات الإيجابية مع الآخرين.
  • تجعل الفرد يستعيد شعوره بالرضا ويتحكم في حياته وتساعد في تخفيف الأعراض كاليأس والغضب.
  • يتعلم الفرد كيف يضع أهداف واقعية لحياته.

العلاجات المنزلية ونمط الحياة

  • لا يعد الاكتئاب الجزئي حالة يمكن علاجها بمفردك، بل هناك خطوات رعاية ذاتية قد تساعد مع العلاج المهني ومن هذه الخطوات..
  • الالتزام بخطة العلاج الخاصة بك، وتناول الأدوية حتى وإن تحسنت صحتك.
  • امنح نفسك الوقت لكي تتحسن بشكل تدريجي.
  • تعرف على الاكتئاب الجزئي فذلك قد يحفزك للالتزام بخطة علاج خاصة بك.
  • شجع عائلتك أيضًا لمعرفة الاكتئاب الجزئي لكي يساعدوك ويدعمونك.
  • اهتم بعلامات التحذير، وتعاون مع طبيبك لمعرفة ما الذي قد يؤدي لظهور الاعراض.
  • إذا زادت الأعراض سوءًا ضع خطة لتعرف ما يجب عليك فعله، واتصل بطبيبك المعالج إذا حدثت أي تغييرات في الأعراض.
  • اعتني بنفسك جيدًا وتناول غذاء صحي واهتم بالأنشطة البدنية، واحصل على قدر كافي من النوم، وربما تمارس رياضة الركض والسباحة أو أي نشاط آخر تجد المتعة فيه.
  • تجنب تناول الكحول والمخدرات، فهما على المدى الطويل يزيدا من حدة الاكتئاب ويصعب علاجه.

التعامل مع الاكتئاب الجزئي

عندما تعاني من الاكتئاب الجزئي ربما تجد صعوبة في الانخراط بالأنشطة التي قد تساعدك على الشعور بتحسن، وبالإضافة للعلاجات التي قد ينصح بها من قبل طبيبك، هناك نصائح أخرى حاول أن تتبعها مثل..

  • التركيز على الأهداف والتعامل مع الاكتئاب الجزئي على أنه عملية مستمرة، وتضع أهداف معقولة لنفسك وتظل متحمسًا من خلال وضع أهدافك في الاعتبار.
  • خفض الالتزامات عليك قدر الإمكان وبسط حياتك، ونظم وقتك وخطط جيدًا ليومك، وربما تقم بإعداد قائمة لمهامك اليومية أو تستخدم الملاحظات اللاصقة.
  • عبر عن الألم والغضب أو الخوف أو أي عواطف أخرى تعاني منها، فها قد يؤدي لتحسين يومك والحالة الزاجية.
  • اقرأ الكثير من الكتب ومواقع التي تساعد الذات.
  • حاول المشاركة في الأنشطة الاجتماعية، ولا تكن معزولاً واتصل دائمًا بأصدقائك، وربما تساعدك مجموعات الدعم للأشخاص المصابين بالاكتئاب على التواصل مع الآخرين الذين يواجهون تحديات مماثلة وتتبادل الخبرات معهم.
  • تعلم كيف تدير الإجهاد مع طرق الاسترخاء، كالتأمل واسترخاء العضلات واليوغا.
  • عندما تكن مكتئبًا لا تتخذ أي قرارات هامة، لأنك حينها لا تفكر بوضوح.
كلمات دليلية