كيفية علاج الإمساك

كيفية علاج الإمساك

كيفية علاج الإمساك

يبحث عدد كبير من الناس عن كيفية علاج الإمساك والذي يؤدي إلى كثير من المشاكل والإزعاج لعدد كبير من الناس، ويمكننا أن نعرف الإمساك على أنه خروج فضلات القولون بشكل صلب، ويواجه المصاب صعوبة كبيرة في إخراجها، وفي أغلب الأوقات ينتج ذلك عن حدوث امتصاص القولون الماء من الأطعمة الموجودة فيه بشكل يفوق الحد الطبيعي، وذلك هو ما يجعل البراز صلب وجاف، فضلا إلى شعور المصاب بالألم في حالة خروج البراز والفضلات.

وبالنسبة للعوامل الكامنة وراء المعاناة من الإمساك، فيوجد أسباب عديدة تؤدي إلى حدوث ذلك، ومنها قلة الألياف في الطعام، وعدم ممارسة التمارين الرياضية، وتناول بعض الأدوية، وتقدم الإنسان في العمر، والحمل، وعدم الذهاب إلى الحمام في حالة الحاجة إليه، وإصابة المريض ببعض الأمراض أو المشاكل الصحية، ومن أبرز الأمراض التي تؤدي إلى ذلك: السكتة الدماغية، ومرض السكر، وباركنسون، وحدوث خمول الغدة الدرقية.

كيفية علاج الإمساك

ونستعرض من خلال هذا التقرير كيفية علاج الإمساك من خلال استخدام بعض الطرق الطبيعية التي تساعد في ذلك، ومن أكثر الطرق العلاجية المنزلية والطبيعية، التي تساعد في كيفية علاج الإمساك:

الإكثار من شرب الماء

ويساعد شرب الكثير من المياه في حماية جسم الإنسان من الجفاف وبتالي يساعد في علاج الإمساك بشكل كبير لذا ينصح الكثير من الأطباء بشرب كميات كبيرة من الماء.

زيادة تناول الألياف

وتعتبر الألياف من أهم طرق المساعدة في كيفية علاج الإمساك، ويُنصح زيادة تناول الأطعمة المحتوية على الألياف بنوعيها الذائبة وغير الذائبة على علاج الإمساك، ويساعد أيضا في زيادة كتلة البراز والفضلات الخاصة بالقولون، وهو الأمر الذي يساعد في خروجها، وبالتالي يحد بشكل كبير من المعاناة الخاصة بالإمساك.

ممارسة التمارين الرياضية

وتساعد التمارين الرياضية بشكل كبير في علاج الإمساك، ويساعد ذلك في السيطرة على الإمساك بشكل متضارب.

شرب القهوة

حيث أثبتت الكثير من الدراسات والأبحاث العلمية إلى أن القهوة لها دور كبير في كيفية علاج الإمساك ومشاكله، حيث إنها تعمل على تنشيط عضلات الأمعاء، وهو الأمر الذي يحفز عملية الإخراج بشكل كبير، ومن ناحية أخرى تساعد القهوة في إعادة توازن بكتيريا الأمعاء والتي تحتوي على ألياف ذائبة تساعد في عملية الإخراج.

تناول البروبيوتيك

ومن الممكن اللجوء لخيار البروبيوتيك في حالة معاناة المريض من مرض الإمساك المزمن، ويجدر بنا الإشارة إلى أن هذا الخيار موجود في بعض مصادر الطعام والمكملات الغذائية المحتوية عليها، وفي حالة اختيار المكملات الغذائية للحصول عليها، يجب تناول المكملات بشكل يومي، ولمدة لا تقل عن أربعة أسابيع متواصلة لرؤية نتيجة.

تناول الخوخ المجفف

حيث يساعد الخوخ بشكل كبير على التخلص من الإمساك وعلاجه بشكل كبير، حيث يحتوي الخوخ المجفف على سكر السوربيتول، والذي لها الكثير من الخصائص المسهلة للإنسان في إذابة الفضلات وبالتالي سهولة خروجها، ويُنصح بتناول خمسون جراما بمعدل مرتين في اليوم الواحد.