كيفية التخلص من غازات القولون

كيفية التخلص من غازات القولون

يبحث عدد كبير من الناس عن كيفية التخلص من غازات القولون، وتعتبر غازات القولون واحدة من أكثر الأمراض المزعجة جدا لأي إنسان خاصة وأن غازات القولون تجعل الإنسان في مواقف حرجة في أوقات كثيرة بين الناس.

غازات القولون

وجود الغازات في القولون أمر طبيعي وصحي طالما كان في الحدود الطبيعية المعروفة أي يمكن أن يطلق الشخص يومياً 10 مرات للغازات ولكن إن وصل الحال لأن يطلق الفرد حوالي 20 مرة لابد حينها من معرفة ما هي المشكلة الصحية والأزمة ومحاولة حلها وذلك بتغيير نمط الحياة السائد من المأكولات والمشروبات أو التدخل العلاجي بالأدوية اللازمة.

وغازات القولون تتكون جراء تحطيم الميكروبات المتكونة في القولون للطعام فتنطلق هذه الغازات والتي تحتوي على كميات كبيرة من الهيدروجين وثاني أكسيد الكربون والميثان والعديد من الغازات الأخرى, ويعتبر السكاتول من أبرز المواد الغازية والمركبات المسئولة عن الغازات والتي تتضمن الكبريت أيضاً.

ومن الجدير بالذكر أن الفرد الذي يعاني من الغازات المتكررة بصورة أكبر من الطبيعي يعاني في نفس الوقت من التجشؤ المستمر وآلام في البطن وانتفاخاتها وتزايد عدد مرات الغازات بشكل كبير وكذلك العديد من الأزمات الصحية.

كيفية التخلص من غازات القولون

ونستعرض من خلال هذا التقرير كيفية التخلص من غازات القولون وذلك  من خلال تغيير أنماط الحياة السائدة للفرد والتي قد تساعد في التخفيف والتخلص من غازات القولون المتكررة بالإضافة إلى عدد من أنواع الأطعمة التي يفضل تناولها للتخلص من الغازات المتكررة وكل هذه الأمور تساعد في التخلص من غازات القولون الكثيرة, وبالإضافة إلى ذلك يفضل تناول الوجبات والمأكولات التي تخلو من مادة الجلوتين، ومن أبرز تلك النصائح والإجراءات:

  • يفضل تجنب تناول العديد من الوجبات والخضروات والفواكه التي تتسبب في الإنتفاخات المتكررة وتكون الغازات الغزيرة مثل الملفوف والعد والخوخ المجفف، وتعتبر تلك الطرق من أفضل الطرق في كيفية التخلص من غازات القولون.
  • تجنّب تناول الأطعمة التي تحتوي على اللّاكتوز (بالإنجليزية: Lactose)، أو السوربيتول (بالإنجليزية: Sorbitol)، أو الفركتوز (بالإنجليزية: Fructose)، وإذا كان المريض يعاني من أعراض هضم السكريات أي عدم قدرة الأمعاء على هضم سكر اللاكتوز وهو سكر الحليب ويمكن في هذه الحالة استخدام العديد من المكملات الغذائية والتي تتضمن إنزيم اللاكتوز والذي يعمل على تحطيم السكر وتسهيل امتصاصه مما يقلل من حدوث الغازات بالشكل المتكرر.
  • ينصح بتفاضل المكملات الغذائية التي يوجد بها العديد من إنزيمات البنكرياس مع وجبات الطعام المتنوعة وذلك عندما يعاني الفرد من حالات سوء الهضم وعدم كفاءة البنكرياس.
  • الابتعاد أو التقليل من تناول الأطعمة التي يوجد بها الكثير من المواد الدهنية وذلك حتى يسهل إتمام عمليات الهضم مما يعمل على التخلص من الغازات بشكل أسرع وأفضل.
  • التقليل من كميات الطعام التي يتم تناولها؛ وذلك للوقاية من تكوّن الغازات والانتفاخ، والإصابة بالسّمنة.
  • تناول الطعام بهدوء وبطء، كما ويُنصح بتجنّب تناول العلكة أو الحلوى التي يتم مصّها، حيث تسمح هذه المواد بتمرير الهواء ودخوله عبر الفم.
  • التخلص من التوتر والقلق.