كيفية التخلص من الاكتئاب

كيفية التخلص من الاكتئاب

يبحث عدد كبير من الناس عن كيفية التخلص من الاكتئاب، خاصة وأن الاكتئاب واحد من أكثر الأعراض التي يتعرض لها عدد كبير من الناس، ويعد الاكتئاب مرض خطير وشائع، حيث من الممكن أن يؤثر بشكل سلبي على المصاب، وطريقة تفكيره وتصرفاته، إلا أنه من الممكن استخدام بعض الطرق في علاج الاكتئاب.

وتعتبر النساء من أكثر الفئات عرضة للإصابة بالاكتئاب مقارنة بالرجال، وأشارت الكثير من الدراسات والأبحاث العلمية إلى أن ثلث النساء يعانين من الاكتئاب في حياتهن بشكل كبير، خاصة بسبب الدورة الشهرية، ومن الممكن أن يطرأ الاكتئاب على الشخص في أي فئة عمرية، ولكن تزداد فرص الإصابة في فترة المراهقة.

وبحسب الدراسات والأبحاث العلمية، فإن الاكتئاب يصيب 7% من الأشخاص البالغة سنويا، ومن المتوقع أن يعاني واحد من كل ستة بالاكتئاب حول العالم.

كيفية التخلص من الاكتئاب

وعن كيفية التخلص من الاكتئاب من الممكن استخدام بعض الأدوية في التخلص من الاكتئاب، ومن أبرز الأدوية المستخدمة:

مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية

وتعد تلك المثبطات واحدة من أكثر الطرق التي تساعد في كيفية التخلص من الاكتئاب، وتعتبر هي العلاج الأول للاكتئاب، حيث إنها أكثر أمانا خاصة أن الآثار الناجمة عنها أقل بكثير من استخدام مضادات الاكتئاب، ومن أبرز أمثلة تلك المضادات:

  • السيتالوبرام، والإسيتالوبرام، والفلوكستين، والسيرترالين.
  • مثبطات استرداد السيروتونين- نور إيبينفرين
  • ويعد من أكثر الأدوية استخداما في كيفية التخلص من الاكتئاب، ومن أمثلة تلك المثبطات دواء دولوكسيتين.
  • مضادات الاكتئاب غير النمطية
  • وتعتبر تلك المضادات من أكثر الأدوية التي تستعمل في كيفية التخلص من الاكتئاب، ومن أمثلة هذه المضادات: البوبروبيون، والميرتازيبين، والترازودون.
  • مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات
  • وتعد تلك الأدوية من الأدوية الفعالة جدا في معالجة الاكتئاب، ولكنها تؤدي إلى بعض الآثار الجانبية أكثر حدة مقارنة بمثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية، ومن الأمثلة عليها: إيمبرامين، وأميتريبتيلين

كيفية التخلص من الاكتئاب من خلال تحفيز الدماغ

ومن الممكن استخدام علاج تحفيز الدماغ في التخلص من الاكتئاب، وذلك في الحالات الشديدة منه فقط، وذلك في حالة فشل الأدوية في التقليل من أعراض الاكتئاب، ومن أبرز الأمثلة على تحفيز الدماغ: علاج التخليج الكهربائي، أو الصدمة الكهربائية، ولا يسبب هذا بالتخليج الكهربائي أي ألم للشخص المريض، حيث إنه لا يشعر بالنبضات الكهربائي، حيث يتم تخدير المريض لفترة قصيرة، واستخدام دواء مرخي للعضلات.

ويجدر بنا الإشارة إلى أن الجلسة الخاصة بالتخليج الكهربائي سوى بضع دقائق، ويكون المريض بعدها مستيقظا في غضون ساعة واحدة من الجلسة فقط، ومن الممكن أن يكون العلاج بالتخليج الكهربائي يعتبر ضروريا في بعض الحالات الشديدة والتي تكون فيها استجابات سريعة للغاية، التي لا يمكن استخدام أدوية معها، ويتطلب عادة العلاج الكهربائي مجموعة من الجلسات، ويساعد في كيفية التخلص من الاكتئاب.