كل ما تحتاج لمعرفته حول أساليب ملء الشفاه في عام 2019

كل ما تحتاج لمعرفته حول أساليب ملء الشفاه في عام 2019

أساليب ملء الشفاه، الشفاه هي من بين العناصر الأكثر نفوذا في جماليات الوجه، ومن المعروف أن الشفاه السميّة والحسية والجمالية جذابة وترتبط بالخصوبة. لذلك، تختار العديد من النساء عملية ملء الشفاه، مما يسمح بتلقي نفس المظهر الغني والجمالي للشفاه. لكن ما هي خصائص الشفاه المثالية؟ ما هي المواد المستخدمة لتثخين الشفتين، وكيف تختار السبب الاحترافي لسماكة الشفاه؟ الإجابات كلها موجودة هنا.

أساليب ملء الشفاه

سوف نجيب الآن على كل ما يدور في ذهنك حول أساليب ملء الشفاه:

خصائص الشفاه المثالية

تمت دراسة جماليات الشفاه المثالية لسنوات عديدة، وكذلك النسب والعلاقات بين أعضاء الوجه الأخرى. الشفاه التجميلية لها الخصائص التالية:
  • في المرآة المعيارية، يكون سمك الشفة السفلية ضعف سمك الشفة العليا. في المظهر الكامل، سماكة الشفة العلوية والسفلية متساوية.
  • الشفة العلوية والسفلية ممتلئة حول خط الوسط للوجه.
  • “Cupid’s Rainbow” هو القوس المقعر في وسط الشفة العليا.
  • المسافة بين حافة الشفة العليا وطرف الأنف هي حوالي نصف المسافة بين طرف الشفة السفلى وطرف الذقن.
  • تصطف الشفاه مع محيط ناعم وأغمق قليلاً من اللون الأحمر للشفاه.

ملء الشفاه إجراء بسيط ونتائج مذهلة

سماكة الشفاه أو ملء الشفاه هي إجراء شائع يسمح خلال حوالي عشرين دقيقة بالحصول على مظهر منحوت وشكل جذاب للشفاه. 

ما هي أساليب تكبير الشفاه الموجودة اليوم

هناك ثلاث طرق مختلفة تتيح لنا ملء الشفاه عالي الجودة:

تحلل الدهون بحمض الهيالورونيك

وهو موجود بشكل طبيعي في الجسم، وبالتالي فإن استجابة الجسم لحمض الهيالورونيك تكون طبيعية، وتكون نتائج العلاج سريعة وعالية الجودة. يتم إجراء حقن حمض الهيالورونيك لملء الشفاه في التخدير الموضعي، العلاج قصير ودقيق. عادة ما يتم الحفاظ على ملء الشفاه لمدة 3-6 أشهر، ثم يمكن تجديده.

البوتوكس

يتم استخدام البوتوكس في إجراء مشابه لاستخدام حمض الهيالورونيك، باستخدام التخدير الموضعي والحقن الموضعي في المناطق التي يتم رسمها وتهدف إلى ملء الشفاه. هنا أيضًا، يستغرق الإجراء ما يصل إلى 20 دقيقة. تتم المحافظة على نتائج الإجراء لمدة تصل إلى عام.

حقن الدهون الذاتية

هو إجراء أكثر تعقيدًا، والذي ينطوي أيضًا على استخراج كمية صغيرة من الدهون، عادةً من الأرداف أو الفخذين. يتم تنفيذ هذا الإجراء تحت التخدير العام ويشمل الاستشفاء لبضع ساعات إشراف. على عكس الطرق السابقة المذكورة لسماكة الشفاه، يتم الحفاظ على نتائج هذا الإجراء للأبد.

ما هي مخاطر ملء الشفاه 

عادةً ما تتم عملية ملء الشفاه بالتخدير الموضعي، لذلك تكون المضاعفات والمخاطر قليلة. ومع ذلك، فيحالات نادرة، قد يتسبب هذا الإجراء في حدوث عدوى موضعية أو تفشي مرض الهربس أو نزيف كبير. بالإضافة إلى ذلك، هناك إمكانية تنفيذ غير احترافي للملء، مما يؤدي الي نتائج غير جمالية أو غير متناظرة أو غير مطابقة وفقًا للتخطيط الأولي.

من المهم أن تعرف – كلما كان الفريق أكثر احترافًا وجودة، كلما كان إجراء ملء الشفاه أكثر نجاح، لذلك من المهم اختيار فريق طبي محترف وذو خبرة ومتاح لإجراء عملية ملء الشفاه، والتي ستمكن من إجراء عملية ناجحة، وتحصل على الانتعاش السريع وتقليل حدوث مضاعفات.