ما وظيفة كريات الدم الحمراء ؟

ما وظيفة كريات الدم الحمراء ؟

وظيفة كريات الدم الحمراء واحدة مما يشغل بال الكثير من الناس، خاصة أن كثير منا يسمع عن كريات الدم الحمراء أهميتها داخل جسم الإنسان ونستعرض سويا من خلال هذا التقرير أبرز وظائف كريات الدم الحمراء في الجسم.

وظيفة كريات الدم الحمراء

وتعتبر خلايا الدم الحمراء واحدة من أكثر خلايا الجسم أهمية فهمي تقوم بالكثير من الوظائف في جسم الإنسان، ووظيفتها الأساسية في الجسم هي نقل الأكسجين، حيث تبدأ الكريات الحمراء الموجودة  في الشعيرات الدموية الدقيقة في الرئتين بأخذ الأكسجين من الهواء، ومن ثم نقله عبر الدورة الدموية إلى كافة خلايا جسم الإنسان، حيث تحتاجه الخلايا للقيام بعملية البناء والهدم.

وينتج عن تلك العملية الكثير من الفضلات منها ثاني أكسيد الكربون، فتقوم كريات الدم الحمراء بنقله أيضا إلى الرئتين، وذلك من خلال إفرازها لإنزيم كاربونيك أنهيدرز.

أيضا من وظائف كريات الدم الحمراء هي إمداد كافة أنحاء وخلايا الجسم بالمواد الغذائية والمركبات الأساسية التي تحتاجه بالإضافة إلى نقل الفضلات إلى الكبد للتخلص منها.

أمراض كريات الدم الحمراء

ويوجد مجموعة من الأمراض التي قد تلحق بكريات الدم الحمراء، وهو ما يؤدي إلى حدوث خلل في وظائفها بشكل كبير، وبالتالي التأثير على جسم الإنسان المصاب، ومن أبزر تلك الأمراض:

فقر الدم: حيث يعتبر فقر الدم هو أخطر مرض من الممكن أن يصيب كريات الدم الحمراء، حيث يؤدي إلى الإخلال في إمداد خلايا الجسم بالأكسجين كما أن المرض من الممكن أن يؤثر على شكل وحجم خلايا الجم الحمراء، وذلك حسب نوع المرض وشدته لدى المريض.

ومن الممكن أن يعاني مريض فقر الدم من الكثير من العلامات والأعراض بسبب هذا المرض أبرزها:

الشعور بالتعب والإعياء العام.

شحوب لون الجلد.

عدم انتظام ضربات القلب.

حدوث قصور في عضلة القلب.

ويجدر بنا الإشارة إلى أن أكثر أنواع مرض فقر الدم شيوعا بين الناس هو مرض فقر الدم الناجم عن نقص الحديد في الجسم: حيث إن الحديد ضروريا لصنع خلايا الدم الحمراء، ويعتبر أكثر أنواع فقر الدم شيوعا.

ومن الممكن أن يكون وراء ذلك أسباب عديدة، بعضها مرتبط بقلة الحديد في الجسم، والآخر بسبب حدوث نزيف مفاجئ أو معاناة المريض من نزيف مزمن، أو من الممكن أن يكون ناتج عن اختلال امتصاص الحديد في الجسم.

فقر الدم المنجلي

وهو مرض وراثي يختل فيه شكل خلايا الدم الحمراء، حيث تصبح شبه المنجل أو نصف القمر، وهو ما يؤدي إلى فقدها مرونتها، ويجعلها لزجة بشكل أكثر، فيصعب مرورها عبر الأوعية الدموية وتؤدي إلى انسداد مجرى الدم.

ومن الممكن أن ينتج عن هذا الانسداد الكثير من المشاكل والمضاعفات للإنسان مثل شعور المريض بآلام حادة أو مزمنة في أماكن مختلفة في جسمه، فضلا عن زيادة عرضة الأنسجة للعدوى وأيضا موت الخلايا والأنسجة المصابة.