قصة سندريلا جديدة سرقة العصا السحرية

قصص وروايات
Fatma Essawy24 فبراير 2019562 مشاهدةآخر تحديث : منذ 9 أشهر
قصة سندريلا جديدة سرقة العصا السحرية

قصة سندريلا جديدة ماذا لو لم تلبس سندريلا الحذاء، وجاء مقاس فتاة أخرى؟ القصة القديمة هي حكاية زواج سندريلا مع الأمير الوسيم، وكيف تخلصت من معاملة زوجة أبيها السيئة، بينما القصة الجديدة حدثت بعد زواج سندريلا، لم تتخذ قرار ضد زوجة أبيها، بل تركتها تعيش في منزل والدها مع بناتها، حيث كانت لزوجة أبيها ابنتين، واحدة كانت شريرة مثل أمها وأسمها شاهي، أما الثانية كانت غليظة ولكن قلبها أبيض وجميل وكانت تدعى سهيل، كانت سهيل تتجول في المدينة، وأثناء تجولها وقفت على قشرة موز، فوقعت وتدحرجت حتى دخلت عند الخباز، وبدأت الحكاية.

قصة سندريلا جديدة

دخلت سهيل عند الخباز، وساعدها الخباز على الوقوف، وكانت غاضبة جدًا، ولكن بمجرد النظر إلى أعين الخباز شعرت بقلبها يدق لأول مرة، والخباز وقع في حبها، عندها خرجت من عنده وذهبت إلى المنزل وكانت سعيدة جدًا، وقفت عند البئر المجاور لمنزلها، وتمنت أن توافق والدتها على الزواج من هذا الرجل الطيب، ولكن والدتها رفضت بشدة، وهنا ظهرت الساحرة الطيبة التي ظهرت عندما كانت سندريلا بائسة وساعدتها للذهاب إلى الحفلة، أما سهيل كانت فتاة حمقاء بالرغم من طيبتها، بمجرد أن رأت الساحرة الطيبة أخذت منها العصا وقامت بالألعاب السحرية.

سرقة العصا السحرية

خرجت أم سيهل وكانت زوجة أب سندريلا، وعندما وجدت العصا فرحت بشدة، وقالت سوف نصلح ما أفسدته سندريلا، وتمنت من العصا أن تعود في الزمن للخلف، حيث عادت العصا لوقت زفاف سندريلا، وجعلت ابنتها سهيل مكان سندريلا، وقامت بإلقاء تعويذة سحرية حتى يقع الأمير في حب سهيل، بالفعل تحولت سندريلا إلى خادمة، ووقع الأمير بتأثير السحر في حب سهيل.

سهيل والأمير

بالفعل جاء الحذاء مقاس سهيل بتأثير سحر والدتها، وعندها كان يوم زفاف الأمير من سهيل، لكن سهيل لم تشعر بحالة حب تجاه الأمير، مثل التي شعرت بها مع الخباز، كان كل شئ جميل ورائع،  قصر كبيرة وأمير وسيم، وهي ترتدي ملابس الأميرة، ولكن قلبها لن يدق للأمير، هذا الحب من تأثير سحر العصا، بينما في أعين الخباز كانت هناك لمعة حب حقيقية، لن يتدخل فيها تأثير السحر.

سندريلا خادمة

أما قصة سندريلا جديدة فقد تحولت فيها إلى خادمة في منزل زوجة أبيها، كانت سندريلا تكاد أن تشعر بالجنون كيف حدث هذا؟، حتى جاءت الساحرة وأخبرتها أن زوجة أبيها سرقت منها العصا، توعدت سندريلا أن تعاقب زوجة أبيها عندما تعود كأميرة، تنكرت سندريلا في ملابس صائدة الفئران ودخلت للقصر، وعندها قابلت سهيل وأخبرتها أنها تأخذ أشياء ليست من حقها، وأن الأمير سوف يتعافى من السحر ليلة الزفاف، وقتها سوف تكون تزوجت من رجل لا يحبها، وتعرض نفسها للإذلال، أخبرتها سندريلا أن تأثير السحر ينتهي في الساعة 12 ليلاً.

سهيل تشعر بالندم

شعرت سهيل بالخوف الشديد، في تمام الساعة 12 سوف يكتشف الأمير أمر السحر، ولن يغفر له ولا أمها، وتعيش حياتها كلها أميرة، ولكن مع رجل لا تحبه، عندها قررت سهيل أن تتخلى عن كونها أميرة، وقررت الهروب من القصر والذهاب إلى الخباز حبيبها، ولكن عليها إصلاح ما أفسدته مع سندريلا.

سندريلا تعود أميرة

دخلت سهيل على أمها وهي نائمة، وسرقت منها العصا، وذهب إلى سندريلا حيث كانت تقيم في منزل أبيها، وأعطتها العصا، وأخبرتها أنها قامت بدور الأمير بناء على رغبة أمها، وأنها تحب الخباز، فرحت سندريلا بشدة، وأخبرت سهيل أنها فعلت الصواب، لأنها سوف تكون أميرة عندما تعيش مع رجل تحبه، أعطت سندريلا للساحرة العصا، وحولت الساحرة سندريلا أميرة كما كانت، وعندها أعلنت سندريلا أن زوجة أبيها سوف ترحل من البلاد للأبد هي وأبنتها شاهي، أما سهيل سوف تظل في المدينة وتتزوج من الخباز.