قصة البطة السوداء

قصص وروايات
3 مايو 2019989 مشاهدة
قصة البطة السوداء

قصة البطة السوداء من الحكايات الجميلة للأطفال عن الثقة بالنفس، يُحكى أن بطة كبيرة لونها أبيض وجميلة كانت تعيش في مكان كبير وقريب من البحيرة، في يوم من الأيام وضعت البطة أربع بيضات أهتمت بالبيض كثيرًا، كان هناك ثلاث بيضات حجمهم صغير وبيضة واحدة كبيرة وضخمة، رقدت البطة الجميلة فوق البيض وانتظرت حتى موعد الفقس.

قصة البطة السوداء

جاء موعد فقس البيض، تشققت الثلاث بيضات الصغيرة وخرجت منهم فراخ جميلة وصوتها جميلة ولونها أصفر، بينما البيضة الكبيرة خرج منها فرخ لونه غريب الشكل كما أن لونه كان أسود وقبيح، استغربت البطة الكبيرة من هذا الفرخ الأسود ولكنها اهتمت به وتعاملت معه على أنه واحد من أبنائها الصغار.

تعليم السباحة

حان وقت تعليم العوم والسباحة في البحيرة، أقترب البطة من البحيرة مع الفراخ الأربعة، تمكن الفراخ السباحة والعوم في الماء ما عدا الطائر الأسود لم يتمكن من السباحة؟، أخذت فرخ البطة تسخر من هذا الطائر الغريب وأطلقوا عليه اسم البطة السوداء، حيث كان ريشه شديد السواد، أخذت البطة السوداء تبكي وشعرت بالحزن الشديد وظلت وحيدة.

البطة السوداء الحزينة

بدأت قصة البطة السوداء تحول إلى حزن ومأساة، حيث ابتعدت عن البحيرة تمامًا، وبينما هي حزينة اقتربت منها بطة بيضاء صغيرة وقالت لها: لماذا أنتي حزينة هكذا، قالت لها البطة السوداء: أنا أبكي لأني لم لأتمكن من العوم، قالت لها البطة البيضاء: يمكنني أن أعلمك العوم في البحيرة، ظلت البطة السوداء تحاول العوم ولكنها فشلت، عندها شكرت البطة البيضاء وقالت لها: أنا لست بطة لأني لم أتمكن من العوم في الماء، وذهبت بعيدًا عن بحيرة البط وهي تبكي بشدة.

التل المرتفع

صارت البطة تمشي بعيدًا حتى وصلت إلى التل، كانت محبطة وتشعر بالحزن الشديد، لهذا صعدت في أعلى التل نظرت ووجدت أن المكان واسع وكبيرة وتوجد أنواع مختلفة من الطيور، بعض الطيور يعيش في الأعلى على الشجر والبعض الآخر يعيش في السفل، كما وجدت أن الطيور أشكالها صفاتها مختلفة، بعض منهم يتمكن من الطيران والبعض الأخر لا يستطيع، كما وجدت أن البط الأبيض يعوم في الماء لكنه لا يطير.

النسر والبطة السوداء

من فوق التل بدأت قصة البطة السوداء مع النسر، حيث اكتشفت البطة السوداء أن هناك طائر ضخم يريد أن يأكلها، خافت البطة السوداء وكانت تنزل من أعلى التل وتستخدم أجنحتها في القفز، ولكنها اكتشفت أنها تستطيع الطيران، لهذا أخذت تطير وتمكنت من الاختباء خلف غصن الشجرة ولم يتمكن النسر من افتراسها، عندها عرفت البطة السوداء أنها ليست من البط لأن البط لا يستطيع الطيران.

البطة السوداء والعش

كانت البطة تقف على غصن الشجرة وجدت بجوارها عش فيه فراخ يشبهونها كثيرًا، كان الفراخ الصغيرة لونهم أسود ويستطيعون الطيران مثلها، جاءت أم الفراخ ولاحظت وجود فرخ جديد، عرفت منه القصة ووجدت أن هذا الطائر السود يشبه صغارها كثيرًا، لهذا قررت أن تعتني به حتى يكبر، وربح الفراخ الصغيرة بالطائر الأسود الجديد. والهدف من قصة البطة السوداء أن لكل إنسان مميزاته التي تجعله مميز ومختلف على الآخرين البط لونه أبيض وجميل، ولكن هذا الطائر الأسود يمكنه الطيران لمسافات بعيدة.