قصة الأمس أغنية لكوكب الشرق ومسلسل لإلهام شاهين

قصة الأمس أغنية لكوكب الشرق ومسلسل لإلهام شاهين

قصة الأمس مسلسل مصري للفنانة إلهام شاهين عرض في رمضان عام 2008، ويعتبر من أشهر أغاني كوكب الشرق أم كلثوم، غنت هذه الأغنية لأول مرة في شهر فبراير لسنة 1958، كتب كلمات قصة الأمس الشاعر الكبير أحمد فهمي الذي لقب باسم شاعر الكرنك في ذلك الوقت، ولحن الأغنية العظيمة الملحن رياض السنباطي، ولكن السنباطي أجتمع مع كوكب الشرق من أجل تغير بعض الأبيات في القصيدة لتكون قريبة من أذن المستمع ومتناسقة مع الألحان، وسوف نتحدث عن تفاصيل الأغنية وتفاصيل المسلسل كالتالي.

أغنية قصة الأمس

الأغنية تحكي تفاصيل معاناة العشاق في سهر الليل، وتصف دموع الحسرة في وحشة الظلام، وكذلك نري في كلماتها استسلام العاشق للحزن والألم بدون مقاومة، ونشهد فيها الصراع فهو يريد العودة إلى العشق، ولكنه يتذكر الخذلان والدموع والآلام فيقرر البقاء في ظلام الليل، وتنتهي القصيدة بقرار العاشق أن لا يعود إلى قصة الأمس وحبه الذي جلب له الشقاء، بل يقرر أن يبقي في وحدته مع الليل الحزين.

مسلسل قصة الأمس

من أشهر المسلسلات في الدراما المصرية، عرض المسلسل للمرة الأولى في عام 2008 في شهر رمضان، وقام بدور البطولة الممثلة إلهام شاهين ومصطفى فهمي، وإخراج أنعام محمد، والمسلسل مكون من 31 حلقة، حدث انهيار في مستوى المسلسلات التي تعرض على التلفاز، ولكن جاء مسلسل قصة الأمس بمجموعة من الأبطال والنجوم ليعيد إلى الدراما المصرية رونقها من جديد، ونال المسلسل شهرة واسعة في هذه الفترة.

شخصيات قصة الأمس

جاء دور إلهام شاهين في الزوجة والأم باسم زهرة، أما مصطفى فهمي كان يلعب دور الأب تحت اسم المهندس أحمد الشيخ، وتألقت لأول مرة الفنانة هبة مجدي في دور مي ابنة زهرة، ومثل حسين الصباح دور الابن باسم وليد، وظهرت الفنانة ميرنا وليد في دور الزوجة الثانية للمهندس أحمد الشيخ، وتعتبر هذه أبرز الشخصيات في مسلسل قصة الأمس.

ملخص مسلسل قصة الأمس

يدور أحداث المسلسل في الغربة، أسرة مصرية تذهب للعمل في أحدى دول الخليج، وعندما يكبر الأولاد ويصلون إلى عمر الجامعة، تضطر زهرة العودة إلى مصر لاستكمال التعليم في الجامعات المصرية، هنا يعاني زوجها المهندس أحمد من الغربة ولكنها يقع في حب مهندسة زميلة له هي ميرنا، ويتطور هذا الحب بزواج أحمد من ميرنا بدون علم زوجته الأولى زهرة.

تصاعد أحداث المسلسل

تعلم زهرة أن أحمد زوجها متزوج من سيدة أخر، فتقرر الانفصال عنه وتطلب الطلاق، يشعر أحمد زوجها بالندم الشديد ويحاول مصالحة زهرة، في نفس الوقت تشعر ميرنا الزوجة الثانية بالإهانة، وأنها كانت نزوة عابرة في حياة زوجها، وتشعر بالندم لأنها تسرعت وذهب خلف مشاعرها بدون تفكير، في نفس الوقت تنجح زهرة في عملها في السلك الدبلوماسي وترتبط بقصة حب مع رجل آخر.

نهاية المسلسل

ينتهي مسلسل قصة الأمس على غير المتوقع، بعد أن تنجح زهرة في عملها، تعود إلى زوجها ألمهندس أحمد، وتقرر أن تتنازل عن كرامتها وكبريائها وأن ترجع إلى زوجها السابق أحمد، وكان هذا أول مسلسل يناقش قضية الطلاق عن قرب، بالرغم من نجاح إلهام شاهين ماديًا في عملها، ولكن هذا لا يعني أن تأخذ خطوة الطلاق بسرعة، لأن هناك أولاد بين الزوجين، وينتهي أحداث المسلسل بنهاية سعيدة ورجوع زهرة إلى أحمد.