فوائد طين البحر الميت

21 أغسطس 2019884 مشاهدة
فوائد طين البحر الميت

فوائد طين البحر الميت ، يقع البحر الميت بين الحدود الفلسطينية والأردنية، ويصبّ داخله ويعمل على تغذيته نهر الأردن، ويستقر على حفرة الانهدام الإفريقيّة، وهي بحيرة صغيرة تُعد من أصغر البحيرات في العالم، لكن من المميّز أنّ منطقة البحر الميّت هي أخفض بقعة على وجه كوكبنا، ويتسم بملوحته العالية والذي يمنع عيش أيّ مخلوق بحري في مياهه حيُث تبلغ نسبة الملوحة في مياهه 34%، أي أن الملح فيه يبلغ ما يقارب تسعة أضعاف ملوحة البحار، أما انخفاضه فإن يقدر ب 400 متر تحت سطح البحر، ويتميز البحر الميت بأنه يمتلك طين غنيّ بالأملاح المعدنيّة التي تُعتبر رطوبتها مفيدة لجسد البشر.

طين البحر الميت

عبارة عن ترسّبات تتجمّع في البحر الميت على شواطئه، ويتميز هذا الطين بأنه يحتوي على الأملاح المعدنية ذات الأهمية كبورون والمغنسيوم والحديد والكالسيوم، والعديد من الأملاح الأخرى المُهمة، وبعد دراسة طينه بشكلٍ بالغ الدقة ظهرت خصائص مهمة له لمشاكل الجسد والبشرة، ومُعالجة التهابات المفاصل والأمراض الجلدية، كما أنه يقلل آثار العلاج الكيماوي لمريض السرطان، ويساهم على استرخاء العضل وتعزيز وظائف الجلد.

فوائد طين البحر الميت للجسم

من فوائد طين البحر الميت:

  • يعمل على تحفيز الدورة الدموية في الجسد.
  • يُساهم في مُعالجة أمراض العظام بالأخص التهابات المفاصل والروماتيزم ويخفض من آلامه.
  • يعمل على شدّ الجسد خاصة منطقة الأرداف والبطن.
  • يُساهم على مُعالجة تصلّب العضلات.
  • يُساهم على التخلص من الحكّة المستمرة.
  • يُساهم في الارتياح من قشرة الرأس ويخفض من مُعدل تساقط الشعر.
  • يُساهم على تطهير أي التهاب جلدي ويرطب جلد الإنسان.
  • يعمل على إزالة التجاعيد من الجلد وخصوصًا التجاعيد في الوجه، ويساهم على تقليل أعراض الكبر في السن ويشدّ الجلد.
  • يعمل على المحافظة على الجلد من التقشر، وعمل إلى إزالة السموم التي تتراكم فيه ويساهم في تنعيم البشرة.
  • يعمل على مُعالجة حب الشباب وأي مشكلة دهنيّة على البشرة، كما أنه يساهم على المساعدة في علاج الصدفية والأكزيما والأمراض الجلدية المتنوعة مثل الفطريات.
  • يعمل على تحسين الدورة الدموية ويرفع من نشاطها في الجسد، ويعمل التدليك بالطين بنعومة حتى ينتفع الجسد كأقصى حدّ من الطين.
  • يُساهم في نقصان الوزن ومحو الدهون في المناطق غير المحببة.
  • يُساهم في نزع الروائح الكريهة من الأقدام، ويخفض من تشقّقات القدم، ويساعهم في علاج الفطريات للأقدام.
  • يحافظ الطين على ترطيب البشرة ونضارتها، لأنهُ يعمل على المحافظة على رطوبة الجلد ويعطيه منظر ولون وردي رائع ويحافظ على صحة شعر الوجه وبصيلات الشعر بشكلٍ عام.
  • يُساعهم في التخلص من السيلوليت، والتي تعتبر طبقة دهنية تتكون بعد عمليات الاستقلاب في الجسد، والطين يساعد البشرة على التخلّص من علامات التمدد التي يسببها السيلوليت.
  • يعمل على تقليل آلام الولادة على الأنثى، لأن الطين يعمل على التخلّص من العلامات المنتفخة ما بعد الولادة.