فوائد الصلاة للجسم

فوائد الصلاة للجسم

فرض الله سبحانه وتعالى الصلاة على عباده وهي من أفضل النعم التي أكرمنا بها سبحانه؛ إذ أنها ليست مجرد حركات نؤديها بشكل عفوي ولكنها راحة للقلوب وسكينة للنفس، وبجانب ذلك أيضاً فإن فوائد الصلاة للجسم لا تُعد، فالصلاة تعتبر رياضة يومية لكافة أجزاء الجسم، تنشطه وتحميه أيضاً من العديد من الأمراض وهو ما سنتعرف عليها بالتفصيل في موقع المصطبة، حيث سنتعرف على مختلف فوائد الصلاة للجسم والتي أذهلت الأطباء والباحثين من مختلف دول العالم.

هناك الكثير من الأبحاث التي قامت فقط على البحث في فوائد الصلاة للجسم، وكانت نتيجة تلك الأبحاث مذهلة جداً لدرجة أن هناك بعض الباحثين قد دخل في الإسلام بسبب كم فوائد الصلاة للجسم الهائل والتي أظهرتها الأبحاث؛ لأنه لا يمكن أن تكون هناك عبادة تفيد الجسم وتعمل على وقايته من الأمراض المختلفة، إلا وتكون تلك العبادة نابعة عن دين حق، ولذلك تم اعتبار الصلاة كجزء من الطب الوقائي، بسبب فوائدها الهائلة للجسم والتي سنتعرف عليها بالتفصيل.

فوائد الصلاة للجسم

  • تعالج الصلاة آلام الظهر المختلفة وتعتبر وقاية كذلك من آلام الظهر إذا ما تم تأدية حركاتها من ركوع وسجود بشكل صحيح.
  • الركوع والسجود يفيدان في تقوية عضلة القلب وتنشيط الدورة الدموية.
  • من فوائد الصلاة للجسم أيضاً المساعدة في عملية سريان التيار الكهربائي بداخل العظام، كما يحمي العظام من الإصابة بالتهابات المفاصل، والروماتيزم، وانحناء الظهر، وغيرهم الكثير من أمراض العظام.
  • الصلاة تقي من الإصابة بدوالي الساقين، حيث أظهرت الأبحاث أنه عند الركوع أو السجود يكون يقل الضغط الواقع على الأوعية الدموية.
  • الصلاة تعمل على تقليل الضغط والتوتر بشكل كبير.
  • الصلاة تعالج مشاكل وأمراض الجهاز الهضمي؛ لأن الصلاة تقوم بتنشيط حركة الأمعاء، وبالتالي تساعد في علاج الانتفاخ وعسر الهضم والإمساك، كما أثبتت الدراسات أن الصلاة تقلل من إفراز المرارة للعصارات الحامضة وتقوي المعدة.
  • الصلاة تقلل من احتمالية الإصابة بالجلطات أو النوبات القلبية؛ بسبب تنشيطها للدورة الدموية في الجسم كما ذكرنا سابقاً، وبالتالي تنشط عملية تدفق الدم في الشرايين حتى يصل لكافة خلايا الجسم وأنسجته.

فوائد السجود للجسم

  • من فوائد الصلاة للجسم كذلك، أن حركة السجود لوحدها تقوم بتخليص الجسم من الشحنات الكهربائية السالبة، والتي يتخلص منها الجسم بمجرد ملامسة جبهة المصلي للأرض.
  • كذلك يفيد السجود في إمداد الدماغ بالدم الذي يحتاج إليه، كما يمد الدماغ بالغذاء والأكسجين اللازمين له.
  • يعالج السجود أيضاً التهاب الجيوب الأنفية، كما يحمي الجسم من الإصابة بالجلطات والبواسير؛ لأنه يعمل على توصيل الدم بشكل جيد إلى منطقة الحوض.

فوائد صلاة الفجر للجسم

من أروع ما وصل إليه العلماء والباحثين حول فوائد الصلاة للجسم، هي فائدة صلاة الفجر والتي تعتبر بمفردها أكبر وقاية من الإصابة بالجلطات مثل جلطات القلب وجلطات المخ والشلل النصفي؛ حيث أثبتت الأبحاث أنه عندما يخلد الإنسان للنوم تبدأ الدورة الدموية في الهبوط تدريجيا، ولذلك عند الخلود للنوم ( بدءا من الساعة الحادية عشر مساءا تقريباً) وعدم الاستيقاظ في وقت الفجر بالتحديد والقيام بأي مجهود ولو قليل، يعتبر من أكثر الأشياء التي تعرض صاحبها للإصابة بجلطات القلب والمخ، وبالفعل فقد لاحظ الأطباء أن معظم حالات الإصابة بجلطات القلب أو جلطات المخ تحدث ما بين الساعة السابعة والثامنة صباحاً، وبالتالي فإن القيام لصلاة الفجر يعتبر وقاية كبيرة من الإصابة بتلك الجلطات، كذلك ينصح الأطباء المرضى غير المسلمين والذين هم عرضة للإصابة بالجلطات، بأن يستيقظوا في الخامسة أو السادسة صباحاً ويسيروا قليلاً في المكان أو يقوموا بأي عمل آخر ويشربوا كوبا من الماء، ثم يعودوا للنوم مرة ثانية؛ وذلك حتى يتجنبوا التعرض للجلطات.