فوائد الصلاة على الفرد والمجتمع

  • 8:59 م 10 فبراير 2019
  • Rasha Elkassem
  • إسلاميات
  • آخر تحديث: منذ أسبوعين
فوائد الصلاة على الفرد والمجتمع

الصلاة هي من أكثر الأعمال المفضلة إلى الله -سبحانه وتعالى-، وهي إحدى الأركان الأساسية الخمسة للإسلام، وهي من أكثر الشعائر الدينية التي تهدف إلى تحقيق التواصل والقرب من الخالق عز وجل، وللصلاة فوائد جمة فهي بمثابة غذاء للروح، وللصلاة تأثير نفسي على المسلم، وفي الواقع لاتقتصر فوائد الصلاة نفسيًا ولكن لها فوائد علمية مازالت العديد من الأبحاث العلمية في دراستها، وإليكم فوائد الصلاة.

فوائد الصلاة نفسياً

الفوائد النفسية للصلاة من أجل الإنسان كثيرة للغاية ولا يمكن نكرانها، فأثناء الصلاة، يتذكر المرء الله عز وجل الذي يملك كل شيء في يده، ويتذكر أنه لا يناضل في هذه الحياة بمفرده، أيضا يتذكر المرء أن هناك خالق وعالم المعرفة للجميع وعادل، لذا إذا كان المرء يعاني من الظلم أو القمع،فإن المرء يستعين بالله ويدعوه من خلال صلاته، وكذلك الحال إذا تعرض المرءللمشقة أو المتاعب ، يلجأ إلى الله، ويحيط هذا الشعور بحياة الشخص بجو من الهدوء والهدوء النفسي يساعده على مواصلة حياته بصحة جيدة وراحة عقلية وسكينة.

فوائد الصلاة مجتمعياً

خلال الصلاة يقف الجميع في صف واحد سواسية أمام الله، لايوجد فرق بين أي لون أو أي عرق، مما يساعد في إزالة الحقد والكراهية من القلوب، ويساعد في تحقيق التلاحم والتكافل بين أفراد المجتمع، كما أنها فرصة للتعارف بين الناس.

فوائد الصلاة علمياً

النظافة العامة للجسد فعد واحد من أكثر الفوائد الواضحة من الصلاة هي النظافة، فالصلاة تبقيك في حالة من النقاء المستمر، فقبل كل صلاة يجب على المسلم أن يتوضأ، وهذا يعني تطهير الفم والأنف والوجه والأذنين والرقبة واليدين والذراعين والقدمين، والبقاء في حالة دائمة من النظافة يؤدي إلى صحة الجلد ونظافة صحية عامة، كماإنها تخلص من الجراثيم والمواد المسببة للحساسية والأشكال المختلفة من العدوى والأمراض التي تسببها عدم النظافة.

تحسين الدورة الدموية

يساعد الوقوف والركوع والسجود أثناء الصلاة في تحسين الدورة الدموية للجسم، حيث يساعد على تدفق الدم، فالأفراد التي تعاني من إضطراب في تدفق الدم، فلقدت أثبتت الأبحاث أن الحركات التي تؤدي في الصلاة تساعد في إنتظامه، على سبيل المثال خلال وضع الركوع، يتم تنظيم تدفق الدم في الجزء العلوي من الجسم وخلال التشهد، يتم تنظيم تدفق الدم في الجزء السفلي من الجسم.

تحسين الهضم

وفقا للدراسات العلمية، تساعد الصلاة على تحسين عملية الهضم للمرء، فالحركة التي يقوم بها الرجال خلال وضعية التشهد بالإتكاء على رجل واحدة ووضع القدم الأخرى تحتها، وتجلس النساء مع كلتا القدمين تحتها، فهذا الوضع يساعد في تيسير حركة الهضم، كما تسهل حركة الأمعاء، كما تساهم الصلاة في تحسين وظائف الكبد، وكذلك التخفيف من الإمساك.

 تخفيف آلام الظهر وآلام المفاصل

يساعد وضع الجسم أثناء السجود والانحناء على فتح المفاصل وتخفيفها، الاستخدام المنتظم للمفاصل يبقيها صحية وعملية، علاوة على ذلك ، يساعد وضع الركوع في تخفيف الألم في أسفل الظهر عن طريق الاسترخاء في الأربطة والعضلات (على غرار اليوغا)، كما أنه يساعد على تخفيف الألم في الحبل الشوكي والمفاصل، من خلال الاسترخاءالفقري ، يمكن أيضا تجنب آلام الظهر وأمراض العمود الفقري.

صحة القلب والأوعية الدموية

فالحركات المختلفة داخل الصلاة في جوهرها نوع من التمارين التي تساعد في تحسين صحة القلب والأوعية الدموية لدى المرء، وبشكل عام تساعد أداء الصلاة في تحسين الأداء العام للوظائف بالجسم، وينظم إفراز الغدد وتدفق الدم في الجسم.

يوجا للجسم

فمن أفضل أنواع الرياضات التي تساعد الجسم هي اليوجا، والمواقف المختلفة داخل الصلاة تشبه اليوجا إلى حد كبير، فالصلاة ليست غذاء للروح فقط بل للجسم كذلك.

الرابط المختصر