فوائد الاستغفار من القرآن الكريم

  • 23 سبتمبر 2019 - 7:02 ص
  • Rasha Elkassem
  • إسلاميات
  • سيءضعيفجيدجيد جداًممتاز! (1) (5.00/5)
    Loading...
فوائد الاستغفار من القرآن الكريم

الاستغفار الإسلام هو دين السلام والحب الذي يوفر مبادئ أتباعه الكاملة حول كيفية عيش حياة ذات معنى، فالكمال هو صفة من صفات الله عز وجل، وارتكاب الأخطاء هو صفة من صفات البشر، ولكن خير الخطائين التوابين، فالذنوب تتغذى من أعمالنا الصالحة، وكلما أصبحت أثقل على مقياس أعمالنا ، كلما زادت فرص معاقبة الشخص في الآخرة،كما أخبرنا رسولنا الكريم، فعندما يقول المرء “استغفر الله” بإخلاص تام سيؤدي إلى القضاء على الخطايا بغض النظر عن صغرها أوعظمها، لذا نتناول في هذا المقال فوائد الاستغفار وأهميته في حياة المسلمين.

معنى الاستغفار

الاستغفار يعني أسأل المغفرة من الله سبحانه وتعالى، وهو ما يزيل خطايانا ويساعدنا على تحقيق الوصول إلى الفردوس الأعلى.

يُعرف الاستغفار أيضًا باسم استغفر الله وهو فعل الاستغفار من الله، وهذا يعني أن الاستغفار هوالحصول على قوة من الله للامتناع عن الخطيئة والقدرة على إظهار هذه القوة للإحجام عن الخطيئة، لذا يجب أن نسعى دائمًا إلى المغفرة من الله سبحانه وتعالى، لأنه هو الرحمن الرحيم.

أهمية وقوة الاستغفار

غالبًا ما ينسى الناس أهمية دعاء الإستغفار البسيطة والقوية مثل “استغفر الله”، إنها سنة نبينا الحبيب (صلى الله عليه وسلم) فكان يستغفر 100 مرة يوميًا، إذا كان النبي محمد (ﷺ) ، الرجل الذي تُكفل له الجنة، يسعى إلى غفران الله على الأقل 100 مرة في اليوم ، أين تكمن فرصنا في الحصول على الجنة عن طريق الاستغفار؟

في القرآن الكريم،ينظر إلى الاستغفار على أنه يصور قوة ودعم الله الذي يؤدي إلى تحقيق التقارب من الله والخلاص من العقاب، ينص القرآن الكريم”  إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي جَنَّاتٍ وَعُيُونٍ (15) آخِذِينَ مَا آتَاهُمْ رَبُّهُمْ ۚ إِنَّهُمْ كَانُوا قَبْلَ ذَٰلِكَ مُحْسِنِينَ (16) كَانُوا قَلِيلًا مِّنَ اللَّيْلِ مَا يَهْجَعُونَ (17) وَبِالْأَسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ (18)” سورة الذاريات.

من الآية أعلاه ، يمكننا أن نستنتج أنه يجب علينا دائمًا أن نستغفر ونحاول أن نبذل قصارى جهدنا للحصول على غفران الله سبحانه وتعالى لأن الاستغفار هو أحد الأفعال الصالحة والمستفيد من البركات التي لا حصر لها. في آية أخرى ، يقول الله تعالى: ” إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ ) (البقرة 222)

نحن لا نستغفر بالضرورة بعد ارتكاب خطيئة أو فعل من العصيان لله سبحانه وتعالى ولكن يجب اأن نستغفر الله دومًا، يحب أولئك الذين يبحثون عن المغفرة والتوبة ويجعلهم طاهرين من الخطايا من خلال طلب مغفرة الله.

الاستغفار هو أيضا وسيلة لبناء الوعي بالله وتعزيز علاقتنا به، فلا أحد يقبل التوبة إلا الله عز وجل، حيث نعترف بأعمق أخطائنا وأوجه القصور والإخفاقات والخطايا له ونطلب الغفران منه وحده عن طريق الاستغفار.

أهمية الاستغفار من القرآن

أحد أسماء الله الحسنى الـ 99 هو الغفار (الغَفَّارُ) ، الذي يغفر خطايا عبيده مرارًا وتكرارًا، هناك العديد من الآيات في القرآن حول أهمية طلب مغفرة الله سبحانه وتعالى، وقد أخبرنا الله تعالى في كتابه العزيز:

وَأَنِ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ يُمَتِّعْكُمْ مَتَاعًا حَسَنًا إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى وَيُؤْتِ كُلَّ ذِي فَضْلٍ فَضْلَهُ وَإِنْ تَوَلَّوْا فَإِنِّي أَخَافُ عَلَيْكُمْ عَذَابَ يَوْمٍ كَبِيرٍ (3) سورة هود

نَبِّئْ عِبَادِي أَنِّي أَنَا الْغَفُورُ الرَّحِيمُ (49) سورة الحجر

رَبُّكُمْ أَعْلَمُ بِمَا فِي نُفُوسِكُمْ إِنْ تَكُونُوا صَالِحِينَ فَإِنَّهُ كَانَ لِلْأَوَّابِينَ غَفُورًا (25) سورة الاسراء

وَإِنِّي لَغَفَّارٌ لِّمَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ صَالِحًا ثُمَّ اهْتَدَىٰ (82) سورة طه

وَقُلْ رَبِّ اغْفِرْ وَارْحَمْ وَأَنْتَ خَيْرُ الرَّاحِمِينَ (118) سورة المؤمنون

 فوائد الاستغفار من القرآن الكريم

الله سبحانه وتعالى هو الرحمن الرحيم الغفور، فالله يفتح العديد من الأبواب المغلقة للمسغفر أدناه فوائد للاستغفار من القرآن الكريم.

يقول الله تعالى في كتابه العزيز في سورة نوح: (فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّاراً * يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَاراً * وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَاراً)، «سورة نوح: الآيات 10 – 12»

من هذه الاية نستنتج:

الاستغفار (استغفر الله) هو بوابة الإغاثة والسعادة، كلما كنت في محنة ، ابدأ في قراءتها و إن شاء الله سوف يخرجك من قلقك و سيضعك في وضع سلمي و سوف يعطيك السعادة.

  • الاستغفار يزيل القلق من خلال الأدعية.
  • الاستغفار يفتح باب القوت.
  • الاستغفار يفتح باب المعرفة.
  • الاستغفار هو أيضا بوابة الإنتاجية.
  • الاستغفار يفتح باب الرحمة، من خلال قوله  (فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّاراً).
  • الغفران هو أحد أسباب الله سبحانه وتعالى لإرسال المطر. ” يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَاراً”.
  • الغفران يمنحك الثروة والأطفال”وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِين”
  •  عن طريق الالتزام بالاستغفار ، وعدنا الله سبحانه وتعالى بالجنة أننا سنحصل على حدائق وأنهار، يمكن أن يكون في هذا العالم وفي الآخرة أو فقط في الآخرة، نعلم جميعًا أن الحدائق والأنهار هي أكثر صفات الجنة شيوعًا في القرآن الكريم، لذا ينبغي للمرء أن يداوم على الاستغفار ، والله سوف يعطي المسلم القوة.
  • التخلص من الضيق حيث قال عليه الصلاة والسلام: «من لزم الاستغفار جعل الله له من كل هم فرجاً ومن كل ضيق مخرجاً ورزقه من حيث لا يحتسب»، والله تعالى منح الإنسان فرصة الاستغفار حتى يتخلص من ذنوبه ليس هذا فحسب، بل ليوسع له رزقه ويمنحه البركة فيه
  • أولئك الذين يتوبون بقلب صادق لن يعاقبوا، يقول الله سبحانه وتعالى في القرآن: وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُعَذِّبَهُمْ وَأَنتَ فِيهِمْ ۚ وَمَا كَانَ اللَّهُ مُعَذِّبَهُمْ وَهُمْ يَسْتَغْفِرُونَ )
  • المسلم الذي يستغفر الله دائمًا سيصبح سعيدًا في حياته لأن هناك ملذات ورزق سيأتي إليه، ستصبح الحياة أسهل وسوف يرحب كل يوم بسعادة.
  • الاستغفار يفتح باب القوت والرزق
  • تحسين الذات نحن كبشر في كثير من الأحيان نخطئ، وغالبا ما يغري  الإنسان من الحياة، وغالبا ما تهمل القواعد الراسخة، لذايجب أن يعاقب الإنسان على الأفعال السيئة ، لكن الله أرجأ العقوبة إلى الآخرة يوم القيامة، يتم إعطاء البشر الفرصة لتحسين أنفسهم عن طريق التوبة، في الخطوة الأولى لتحسين الذات من خلال الاستغفار  يساعدنا أيضًا على الامتناع عن كل أشكال الخطايا.

الاستغفار يريحك عندما تشعر بهذا الحزن بداخلك، عندما تشعر بالانزعاج والإحباط، عندما يحيط بك القلق ، قل “استغفر الله” .

تلاوة الاستغفار هي وسيلة فعالة لتهدئة أنفسنا وتمحو مجموعة متنوعة من المخاوف الدنيوية من أذهاننا وجسمنا. قد يساعدنا ذلك أيضًا، إذا كنا نعاني من الاكتئاب، فإنه يهدئنا ويقلل من اكتئابنا.

استغفر الله يساعدنا أيضًا على الامتناع عن كل أشكال الخطايا، إن قول هذا بانتظام يذكرنا بأن الله موجود في كل مكان وبهذه الطريقة هناك فرص ضئيلة للغاية للقيام بأعمال غير مشروعة.

وأخيرًاإن ذكر الإستغفار بانتظام يذكرنا أن الله موجود في كل مكان وبهذه الطريقة ، هناك فرص ضئيلة للغاية للقيام بأعمال غير مشروعة، لذلك عليك بالاستغفار دومًا أيها المسلم يمكننا تحسين أنفسنا من خلال الابتعاد عن الأعمال السيئة والقيام بالأفعال الصالحة، فالشخص الذي يستغفر ويعترف بضعفه لله يصبح أقرب إليه، لذا نطلب من الله أن يعطينا القوة لطلب المغفرة من خطايانا التي فعلناها وأيضا يعطينا القوة للقيام بأعمال الصالحين، أمين!