ما هي عوارض الذبحة الصدرية ؟

ما هي عوارض الذبحة الصدرية ؟

عوارض الذبحة الصدرية واحدة من أكثر الأشياء التي يبحث عنها الناس عبر مواقع التواصل الاجتماعي ومواقع الإنترنت، ويمكننا أن نشير إلى أن الذبحة الصدرية لا تعتبر مرضا في حد ذاتها وإنما هي مشكلة صحية تسبب في حدوث انسداد واحد أو أكثر من انسداد داخل الشرايين التاجية المغذية للقلب، ومن الممكن أن تؤدي إلى كثير من أمراض القلب التاجية، وذلك بسبب عدم وصول كميات كافية من الدم الموجود به الأكسجين إلى القلب، وبالتالي حدوث ما يُعرف بنقص التروية أو الذبحة الصدرية، وينتج عنه شعور المريض ببعض الألام والثقل في منطقة الصدر، ومن الممكن أن ينتقل الألم إلى أجزاء أخرى من الجسم في بعض الاحالات، ويعتقد البعض أن الألم الذي يشعرون به ناجم عن الإصابة بعسر الهضم.

عوارض الذبحة الصدرية

ويمكننا أن نشير إلى أن هناك مجموعة من العلامات وعوارض الذبحة الصدرية التي تطرأ على المريض بعد إصابته بالذبحة الصدرية، وتتمثل تلك العوارض في شعور المريض بالألم والضغط في منطقة الصدر، ومن الممكن أن ينتقل الألم إلى أجزاء أخرى من جسم الإنسان، فضلا عن أن تلك الذبحة يكون لها الكثير من الأعراض الأخرى، ومن أبرز عوارض الذبحة الصدرية:

  • إصابة المريض بعسر الهضم، وهو واحد من أكثر عوارض الذبحة الصدرية شيوعا.
  • معاناة المريض بضيق في التنفس.
  • شعور المريض بالإعياء والتعب العام.
  • شعور المريض بالغثيان، ومن الممكن أن يتطور الأمر إلى القيء.
  • معاناة المريض من حرقة في المعدة.
  • معاناة المريض من وجود التشنجات وكثرة التعرق، وهو من أكثر أعراض عوارض الذبحة الصدرية انتشارا بين الناس.

أنواع الذبحة الصدرية

ويوجد العديد من الأنواع المختلفة والتي من الممكن أن تُصنف بناء على المسبب الرئيسي فيها، والتي أدت إلى معاناة المريض من الكثير من المشاكل، ومن أبرز تلك الأنواع: الذبحة الصدرية المستقرة: وهي التي تحدث عادة عند زيادة الجهد على عضلة القلب، نتيجة ممارسة بعض التمارين الرياضية، أو صعود الدرج أو تناول وجبة دسمة أو التعرض لضغط عاطفي أو غير ذلك من أوجه الإجهاد، مما ينتج عنه زيادة حاجة القلب للدم المحمل بالأكسجين، والتي يصعبو وصولها إلى القلب بسب تضيق الشرايين المغذية له، وعادة تستمر أعراض هذا النوع من الذبحات الصدرية ما يقرب من خمس دقائق، وسرعان ما تختفي تلك الأعراض عند الراحة.

الذبحة الصدرية غير المستقرة

وهي نوع آخر من أنواع الذبحة الصدرية، وتأتي للشخص دون جود أي جهد زائد على القلب أو عضلته، وتعتبر الذبحة الصدرية غير المستقرة واحدة من الحالات الصحية الخطيرة، والتي من الممكن أن تؤدي إلى الإصابة بالنوبة القلبية، ولا تزول أعراض هذا النوع من الذبحة الصدرية عند تناول الأدوية أو الراحة، ويجب في تلك الحالة استشارة طبيب ومعرفة العلاج الذي يجب السير عليه.