ما معنى ألوان علم مصر؟

2019-01-30T17:55:33+02:00
2019-01-30T19:01:29+02:00
ثقافة ومعلومات
Hend Elboshy30 يناير 2019596 مشاهدةآخر تحديث : منذ 10 أشهر
ما معنى ألوان علم مصر؟

مصر هى عبارة عن جمهورية عربية تقع في الركن الشمالي الشرقي من قارة أفريقيا، حيث امتلكت امتداد آسيوي، حيث تقع شبه جزيرة سيناء داخل قارة آسيا التي وصل عدد سكانها إلى 104 مليون نسمة تقريباً كما استحوذت على المركز الثالث بين الدول بفضل عدد سكانها وهي ماتعرف عابرة القارات، كما تشترك بحدود مع ليبيا إلى الغرب، السودان من الجنوب، وإسرائيل وفلسطين التي تصل مساحتها تصل إلى 265 كم إلى الشرق، ومن الناحية الغربية حدود ليبيا على خط بطول 1115 كم.

تاريخ تصميم علم مصر

تم نقل العديد من الأعلام فوق مصر في آلاف السنين من التاريخ، ولكن أول علم وطني حقيقي لم يتم إنشاؤه إلا في 16 فبراير 1915، وأصبح العلم المستخدم من قبل الخديوي (الوالي العثماني في مصر) العلم الوطني، وكان عبارة عن لون أحمر به ثلاث أهلة بيضاء، وبعد أن أعلن البريطانيون، الذين كانوا يسيطرون فعليًا على البلاد منذ عام 1882، رسميًا محمية لردع الاستعادة.

وفى ثورة 1919 رفع المشاركون علمًا أخضرًا بهلال وصليب أبيض، ممّا يشير إلى الوحدة بين المسلمين والمسيحيين في النضال من أجل الاستقلال، كما اعتمد علم مماثل بثلاثة نجوم بيضاء بدلاً من الصليب في 10 ديسمبر 1923، بعد إعلان مملكة مصر.

وفي ثورة 1952 أسس علم التحرير العربي، الذي كان يحتوي على خطوط أفقية حمراء وسوداء ورسماً ذهبياً، وكثيرا ما كان هذا العلم يرفرف بجانب العلم الوطني ولكن ليس له صفة رسمية.

ومع ذلك، فقد انعكس تصميمه في العلم الوطني الرسمي لعام 1958 في الجمهورية العربية المتحدة، حيث تم استبدال النسر الذهبي بنجامين أخضر ليعبر عن اتحاد مصر وسوريا، وكان من المتوقع أن يزيد عدد النجوم مع انضمام الدول العربية الأخرى إلى الاتحاد. في الواقع، انسحبت سوريا من الاتحاد، على الرغم من أن مصر لم تغير العلم ليعكس ذلك.

في 1 يناير 1972، تم تأسيس اتحاد الجمهوريات العربية بين مصر وسوريا وليبيا، ثم استبدال النجوم بصقر قريش الذهبي، رمز القبيلة التي كان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم محمد ينتمي إليه.

وأخيرًا، في التاسع من أكتوبر 1984، وبعد خمس سنوات من حل الاتحاد، تم استبدال الصقر في عهد صلاح الدين حاكم مصر وسوريا واليمن وفلسطين في القرن الثاني عشر للنسر.

كما تطور ذلك النسر العريض في أعقاب تولي الرئيس عبد الناصر عام 1954م. وظهر بتطوره الذي يماثل النسر الحالي كلياً كما ظهر في الأوراق النقدية النقدية والتذكارية حتى 1971م.

معنى ألوان علم جمهورية مصر العربية

يعتبر المصريون القدماء أقدم أمة استخدمت الرايات والأعلام كرمز وطني يرمز إلى الأمة المصرية، حيث لا يظل موجود في المعابد المصرية نقوش تبين استخدامهم لرايات وأعلام مصرية في الاحتفالات والحروب.

العلم المصري

اعتمد في 4 شهر أكتوبر من عام 1984 ويتكون من ثلاث مستطيلات عرضية متساوية ويصل طوله تضاؤل عرضه، وهي عبارة عن:

  • الأحمر في الأعلى: يرمز إلي اللون الأحمر هو لون التوهج، وهو أشد الألوان وأكثرها تعبيراً عن الشدة والأمل والإشراق والتقدم ويرمز كذلك إلى دماء الشهداء.
  • الأبيض في المنتصف: لون يعبر عن النقاء والصفاء.
  • الأسود في الأدنى: يعبر عن عصور التخلف والاستبداد والاستعمار، والتي ولت بغير رجعة وهي لتذكرة للأجيال بتلك الأيام العسيرة التي ناضل فيها الأجداد مقابل البغي والظالمين.
  • المستطيل الأوسط: يبقى النسر وهو بلون ذهبي وينظر جهة الأيسر ويعبر عن قوة جمهورية مصر العربية وحضارتها.