علامات نقص الكولاجين في جسمك

علامات نقص الكولاجين في جسمك

هناك علامات لنقص الكولاجين في جسمك، وسوف نتعرف عليها اليوم من خلال المقال، من المعلوم أن الكولاجين هو البروتين الأكثر شيوعا الموجود في العظام والجلد والأوتار والعضلات، وهو ضروري لدعم مختلف الهياكل في الجسم، كما يساعد على جعل البشرة ناعمة ونضرة، وكذلك إزالة خلايا الجلد الميتة، وتجديد الخلايا. ولكن ما هي العلامات التي تشير إلي أن الجسم يفتقر إلى الكولاجين، هذا ما سنوضحه لكم اليوم.

علامات نقص الكولاجين

هناك دلائل كثيرة تشير إلي افتقار جسمك للكولاجين، ومن علامات نقص الكولاجين ما يلي:

فقدان الامتلاء الطبيعي للبشرة

لماذا يكون للبنين والبنات خدود ممتلئة وبشرة ناعمة؟  البشرة الممتلئة تعتبر من علامات الشباب والجمال الطبيعي، الكولاجين يضيف حجمًا الي الوجه. لكن مع تقدمك في السن، يبدأ هذا الامتلاء الطبيعي في الاختفاء بسرعة، خاصةً عندما يفتقر جسمك إلى الكولاجين.

لذلك نجد الخدين السمين للأطفال تشع حيوية بشرتهم. وإذا لاحظت أن وجهك قد فقد قليلاً من الامتلاء، فهذا من علامات نقص الكولاجين في جسمك، حيث تبدأ المنطقة تحت العينين في الانكماش، وتكون الخدين مسطحة بعض الشيء، وفي مثل هذه الحالات يتم إعطاء الكولاجين، عوضا عن الكولاجين الذي فقدته بشرتك، ولكن من الأفضل دائمًا استهلاكه من المصادر الطبيعية.

 آلام المفاصل

ألم في القدمين أثناء المشي أو الجري هو علامة أخرى على نقص الكولاجين. يعاني العديد من كبار السن من ألم في الساقين والذراعين والجسم بشكل عام – بسبب النقص الشديد في الكولاجين. إذا كنت في العشرينات من العمر أو أكبر، وكان لديك ألم في الساق أو المفصل، فيجب عليك التحقق لمعرفة ما إذا كان هذا هو نقص الكولاجين، أو علامة على أمراض خطيرة أخرى، مثل السرطان.

عندما يفقد الجسم الكولاجين، تبدأ الأربطة والأوتار في التحرك بصعوبة، مما يؤدي إلى تورم المفاصل وتصلبها، وأكثر من ذلك. ولكن إذا كنت تعاني من أعراض صحية أخرى، فقد تكون هذه مشكلة أكثر خطورة من نقص الكولاجين، لذلك يجب عليك استشارة الطبيب المختص.

التجاعيد والخطوط الدقيقة

في كثير من النساء بعد سن الأربعين، واحيانا في أوائل العشرينات، تظهر التجاعيد. الإجهاد هو السبب الرئيسي، لكن نقص الكولاجين قد يكون سببًا أيضًا. يؤدي الجفاف إلى تفاقم الخطوط الدقيقة، لذلك من المهم تناول الطعام الغني بالكولاجين مع شرب الكثير من الماء. إذا تجاهلت المشكلة، يمكن أن تصبح الخطوط الدقيقة تجاعيد حقيقية لا يمكن علاجها إلا عن طريق الجراحة.

الشعر غير الصحي وفقدان الشعر

ترقق الشعر وفقدان الشعر بسرعة وكثافة من علامات نقص الكولاجين. نتيجة لفقدان الكولاجين، قد يضعف الشعر ويسقط، ومن الصعب جدًا إعادته إلى حالته السابقة أو نمو شعر جديد. فقدان الكولاجين ينتج عنه سوء صحة الشعر، إلى جانب سوء صحة الأظافر، وحب الشباب، والطفح الجلدي، ومشاكل الجلد الأخرى، لذلك يجب تعويض الجسم عن نقص الكولاجين، ولكن من مصادره الطبيعية.

اضطرابات الذاكرة واضطرابات النوم

جلايسين، أحد المكونات المهمة للكولاجين، يمكن أن يلعب دورًا رئيسيًا في وظائف المخ. بالإضافة إلى ذلك، فهو يساعد على تحسين النوم ومنع اضطرابات النوم، بما في ذلك الأرق. لذلك سوف نلاحظ أنه عند زيادة مستوى الكولاجين في الجسم، ستزيد سعة الذاكرة، ويتحسن الأداء العقلي.