علامات خطيرة تدل على حب التملك عند الشريك

علامات خطيرة تدل على حب التملك عند الشريك

هناك علامات خطيرة تدل على حب التملك عند الشريك يجب على الطرفين معرفتها حتى يتمكن كل منهما من استكشاف هذه العلامات والتعامل معها بشكل صحيح حتى يتمكن كل منهما من الحفاظ على العلاقة مع شريكه وعلى استقرار الحياة بينهما.

علامات خطيرة تدل على حب التملك عند الشريك

إن حب التملك لا يعني بالضرورة عدم استمرار العلاقة بين الطرفين، وليس من السهل أن نحدد فيما إذا كان حب السيطرة لدى أحد الشركاء يهدد العلاقة بينهما أم لا، إلا أنه توجد العديد من العلامات التي يستدل من خلالها على التصرفات التي تمثل خطورة على العلاقة بين الطرفين والتي من أهمها أن تكون السيطرة هي السلوك الأساسي في العلاقة، وسنوضح هنا أهم هذه العلامات فيما يلي:-

الغيرة

تعتبر الغيرة من الأمور الطبيعية في أي علاقة، إلا أنها تكون غير طبيعية إذا كانت دليلا على حب التملك من أحد الطرفين، فإذا قام أحد الشريكين مثلا بالاستفسار من شريكه عن تفاصيل يومه خارج المنزل وتفصيل تعاملاته مع الجنس الآخر بما في ذلك الحوارات التي دارت بينهما، أو أنه شعر بالغيرة الشديدة من مجرد  مقابلة شريكه للأصدقاء أو الأهل، أو أن يقوم بإجراء المكالمات الهاتفية لشريكه طوال الوقت لكي يتأكد من مكان وجوده.

الاتهامات

من أهم العلامات التي تظهر حب التملك عند الشريك أن يقوم باتهام الطرف الآخر بأشياء غير موجودة، مثل أن يتهمه بالخيانة أو النظر لشخص آخر ومغازلته، ومن أهم تلك العلامات أيضا أن يقوم الشريك بالتحكم في تصرفات شريكه وأن يأمره بالقيام بما يريد ويغضب منه إذا خالف أوامره، إضافة إلى ذلك إذا حاول الطرف الآخر أن يحصل على إجابة منطقية من الشريك الذي يحب السيطرة والتملك فإنه سيفشل في ذلك، لأنه لا يوافق على أي أفكار تخالف أفكاره.

الهيجان

ومن أهم التصرفات التي تدلنا على أن هذا الشريك يحب التملك والسيطرة، أن يغضب من أي شيء بشكل مستمر، ويظهر لشريكه أنه يجب عليه أن يتجنب التصرفات التي تغضبه وتثير عصبيته، كما أنه يستخدم الألفاظ الحادة في مناقشاته والسخرية في تعليقاته، كما أنه يهدد دائما بالاعتداء بالضرب واستخدام العنف، وتعتبر كل هذه الأمور من جانب الشريك محاولة منه للسيطرة على شريكه ولكي يتحكم في العلاقة بينهما.

فرط الحساسية

الحساسية الشديدة لدى الشريك الذي يحب التملك من أهم العلامات التي تدلنا على حبه الشديد لنفسه ولسيطرته على الآخرين، فمثل هذا الشخص لا يحب أن يوجه إليه الانتقاد ومن السهل جدا إثارة غضبه ونرفزته، ويرجع ذلك إلى عدم ثقته بنفسه.

وفي النهاية يمكن القول أن مثل هذا النوع من الشخصيات لا يمكنه أن يشعر بالمسئولية أو أن يواجه أي موقف من المواقف الصعبة، وسيقوم حتما بالتهرب منها ورميها على شخص آخر غيره.