علاج إدمان الكحول بطرق فعالة

2020-02-17T14:27:20+02:00
2020-02-17T15:07:27+02:00
الطب والصحة
17 فبراير 2020147 مشاهدة
علاج إدمان الكحول بطرق فعالة

يعد إدمان الكحول من المشاكل الكبيرة التي تؤثر بالسلب على صحة الفرد العقلية والجسدية، ويجب أن يعترف الشخص بوجودها فذلك بمثابة مفتاح علاج لتلك المشكلة، وفي هذا الموضوع سوف نقدم خطوات من أجل علاج الشخص من إدمان الكحول بالتفصيل..

الخطوة الأولى لعلاج إدمان الكحول

يجب أن يعترف الشخص ويكن متقبلاً لفكرة أنه لديه مشكلة وهذه هي الخطولة الأولى في علاج إدمان الكحول، فالاعتراف بأن إدمان الخمر والتأثير السلبي الذي يسببه على الحياة تعد خطوة أولى في طريق التعافي.

ويجب أن تعرف أنك تعاني من مشكلة في إدمان الكحول إذا فقدت القدرة على التحكم في استخدامك للكحول، وحينها يجب أن تسعى لعلاج إدمان الكحول، فمن الممكن للطبيب الخاص بك أن يساعدك في العلاج من إدمان الكحول بطرق مختلفة مثل الأدوية أو الخيارات الأخرى من العلاج.

كيف يتم علاج إدمان الكحول ؟

لا يوجد علاج نهائي ومحدد لعلاج إدمان الكحول، بل قد يكون التغلب على الإدمان عملية طويلة تتطلب من الشخص التفاني واتباع العديد من العلاجات المختلفة، كما أن خطة العلاج المثلى تعتمد على الظروف الشخصية للفرد بما في ذلك..

  • مستوى الدعم الذي يتلقاه من الأصدقاء والأسرة.
  • الإرادة التي يتحلى بها الفرد ومدى التزامه الشخصي.
  • تاريخ الشخص السابق في إدمان الكحول.
  • وضع الشخص المالي.

فالشخص إذا كان مستعدًا لكي يواجه إدمانه فيجب على الفور أن يحدد موعدًا مع طبيبه وسوف يقوم الطبيب بسؤالة مجموعة من الاسئلة لكي يحدد مستوى إدمانه، وهذه الأسئلة تساعد الطبيب على تحديد العلاج الأنساب لاحتياج الشخص المدمن، كما يرغب أيضًا في التحدث عن بعض الأصدقاء والأقارب لكي يقيس مدى إدمانك والأعراض التي تعاني منها وفرص العلاج.

وربما يوصي الطبيب الخاص بك بواحد أو أكثر من خيارات علاج إدمان الكحول التالي..

  • تعديل السلوك.
  • إزالة السموم.
  • تقديم المشورة.
  • الأدوية.

تعديل السلوك

يحتاج الشخص الذي اعتاد على ادمان الكحول إلى تعلم آليات ومهارات المواجهة لكي يساعد نفسه على تجنب الكحول ويواصل برنامج علاج إدمان الكحول، فالفرد عندما يغادر مركز العلاج ويعود لحياته فيكون لديه رغبة قوية في الشراب مرة أخرى.

وربما يقوم الطبيب الخاص بك بتحويلك لمستشار أو برنامج علاجي آخر لكي يساعدك على تعلم تلك المهارات والاستراتيجيات التي تمكنك من مواجهة ادمان الكحول.

إزالة السموم

في الأغلب تبدأ خطط علاج إدمان الكحول ببرنامج لإزالة السموم فذلك قد يساعد على كسر إدمان الجسد للكحول، وعادة ما يتم إزالة السموم داخل الشخص في مركز علاج أو مستشفى.

وعادة ما تستغرق عملية إزالة السموم حوالي أسبوع واحد خاصة وأن أعراض الانسحاب البدني ربما تكن صعبة، كما يمكن إعطاء للشخص أدوية تساعده في منعها ومن أعراض الانسحاب..

  • الارتباك.
  • الاهتزاز.
  • الهلوسة.
  • التشنجات.

تقديم المشورة

ربما يحيلك الطبيب إلى الاستشارة الفردية ويدخلك في مجموعات الدعم الجماعية، التي قد تكن مفيدة بشكل خاص عند علاجك لإدمان الكحول، فمجموعات الدعم قد تساعدك على التواصل مع أشخاص آخرين يواجهون نفس التحديات التي تواجهها، كما يمكنهم مساعدتك في الإجابة على الأسئلة مع تشجيعك وتوجيهك ومساعدتك في رحلة علاجك لإدمان الكحول.

أدوية علاج إدمان الكحول

يمكن أن يتم علاج إدمان الكحول باستخدام عدد من الأدوية وهي..

ديسولفيرام

وهو دواء يعالج إدمان الكحول، ويقلل هذا العلاج من رغبتك في الشراب، كما يجعل الشخص مريضًا عندما يستهلك الكحول، وربما يسبب الاحمرار والغثيان والقيء والصداع عندما يقترن بالكحول.

أكامبروسيت

هذا الدواء ربما يساعد في مكافحة الرغبة الشديدة لدى الفرد في تناول الكحول حيث يستعيد توازن بعض المواد الكيميائية في عقل الفرد.

النالتريكسون

وهذا الدواء يمنع التأثيرات الجيدة للكحول على العقل، وبدون تلك المشاعر ربما يشعر الفرد بميل أقل للشرب، ومتاح النالتريكسون في شكل قرص أو حقن عن طريق الفم.

أما النالتريكسون المتاح عن طريق الحقن فيسمى بـ “الفيفيترول”، وقد ينصح به الطبيب مرة واحدة في الشهر، وهو أكثر ملائمة من الحبوب التي يتم أخذها عن طريق الفم خاصة إذا كان الشهص يعتقد أنه نسى أو لا يرغب في تناول الحبوب كل يوم.

مضاعفات إدمان الكحول

الشخص قد يواجه العديد من الإغراءات والانتكاسات بشكل مستمر خلا رحلة علاجه من إدمان الكحول، فالشفال من إدمان الكحول يعد رحلة طويلة، وبعض الأشخاص يستطيعوا التغلب على الإدمان في أول مرة، بينما حارب آخرون إدمان الكحول لعدة سنوات، وكلما حاول الشخص زادت فرصة نجاحه في الشفاء من إدمان الكحول.

وإدمان الكحول قد يسبب تأثيرات سلبية على صحة الشخص الجسدية وهو ما يؤدي لمجموعة كبيرة من المضاعفات، فيمكن مثلاً أن يزيد من خطر..

  • أنواع كثيرة من السرطان.
  • أمراض القلب.
  • تليف الكبد.
  • التهاب المعدة.
  • الخرف والاضطرابات العصبية الأخرى.
  • ضعف الانتصاب.

وفي الأغلب يكون الإدمان مصحوبًا بإضطرابات مزاجية أو نفسية كالقلق والاكتئاب، لذلك بجانب علاجك لإدمان الكحول، ربما تحتاج لرعاية طبية بشأن علاج المضاعفات الأخرى التي قد تواجهها.

كلمات دليلية