ما علاج ألم أسفل الظهر ؟

ما علاج ألم أسفل الظهر ؟

علاج ألم أسفل الظهر

يبحث عدد كبير من الناس في الوقت الحالي عن علاج ألم أسفل الظهر والذي يعتبر واحد من أكثر الأدوية المزعجة جدا لجسم الإنسان، ويتمثل الألم في منطقة أسفل الظهر، ويجدر بنا الإشارة إلى أن ألم أسفل الظهر مرض شائع بشكل كبير بين الناس، وتحديدا بين البالغين الذين تتراوح أعمارهم من 30 عاما وإلى 50، ومن الممكن أن يصاحب تلك الحالة حدوث تصلب في الظهر أو انخفاض في قدرة الظهر على الحركة، فضلا عن صعوبة الوقوف بشكل مستقيم.

ويجدر بنا أن نشر إلى أن ألام الظهر تختلف في مدة الإصابة، ومن الممكن أن تكون حادة أو مزمنة، ومن الممكن أن تستمر الحادة من أيام إلى أسابيع، بينما المزمنة تستمر لفترة أطول.

 

علاج ألم أسفل الظهر

ويعتمد علاج ألم أسفل الظهر في الغالب على المسبب في حدوثه، ونستعرض من خلال هذا التقرير أبرز العلاجات التي يمكن استخدامها في علاج ألم أسفل الظهر، ومنها

الرعاية الذاتية في المنزل

ويوصي الكثير من الأطباء والخبراء بالتوقف عن ممارسة تمارين التمدد والأنشطة التي تتسبب في حدوث إجهاد إضافي لظهر المصاب، كما ينصح الأطباء بممارسة الأنشطة العادية في أقرب وقت ممكن والابتعاد عن الراحة التامة في السرير لأكثر من يومين لأن ذلك قد يؤدي إلى حدوث الكثير من المشاكل، ومن أبرز طرق الرعاية المنزلية التي تساعد في علاج ألم أسفل الظهر:

وضع وسادة بين الركبتين مع الحرص على النوم على جان واحد، كما يُنصح بالاستلقاء على الظهر ووضع وسادة تحت الركبتين ويساعد ذلك في علاج ألم أسفل الظهر والتخلص منه بشكل كبير.

ممارسة بعض التمارين الرياضية والتي تساعد بشكل كبير في التخلص من ألم أسفل الظهر، وتحديدا في حالة إصابة الإنسان بالنوع المزمن منه.

تناول الأدوية

ومن الممكن علاج ألم أسفل الظهر من خلال استخدام بعض الأدوية التي لا تحتاج إلى وصفة طبية، وذلك من خلال تخفيف الألم، ومنها: الباراستيمول، والآيبوبروفين.

العلاجات الدوائية

ومن الممكن استخدام بعض العلاجات الدوائية في علاج ألم أسفل الظهر، ويعتمد العلاج الدوائي بشكل كبير على التشخيص الدقيق لألم أسفل الظهر، ويعتمد الطبيب على التاريخ الطبي والحساسية من بعض الأمراض عند فحصه للمريض، ومن أبرز الأدوية المستخدمة في علاج ألم أسفل الظهر:

مضادات الالتهاب الاستيرويدية

وتتمثل تلك الأدوية في العامة الأساسية في تخفيف ألم الظهر، وفي الحقيقة لم تتوصل الدراسات الطبية إلى سبب تخفيف تلك المضادات في ألم أسفل الظهر، وعادة يبحث الطبيب عن سبب آخر أو دواء آخر يصفه للمريض خوفا من الأمراض والآثار الجانبية المترتبة عن تلك المضادات.

مثبطات كوكس 2

وتعتبر تلم المثبطات أكثر انتقائية من مضادات الالتهاب اللاستيرويدية، ومن الممكن أن تسبب نزيف الجهاز الهضمي بشكل أقل، إلا أنها ذات تكلفة مرتفعة، وتساعد جدا في ذلك.