طريقة مغنطة الماء وفوائدها

تكنولوجيا
طريقة مغنطة الماء وفوائدها

نتحدث في هذا التقرير عن طريقة مغنطة الماء وفوائدها، إذ للماء أهمية كبيرة في حياتنا، حيث أنها تقوم بتشكيل نحو 70% من مكونات أجسامنا، كما أنها تزودنا بعضويات مهمة لها الدور الكبير في أن تحافظ على الصحة وأن تحارب الأمراض، وكل ذلك ممكن شريطة تواجد الماء ذا الجودة والمحتوى الجيد، ولعل أهم طرق جعل الماء ذو قيمة صحية للبشرية هو القيام بمغنطته والتي تحتوي على الكثير من الفوائد الصحية.

فوائد مغنطة الماء

يقلل نسبة الحموضة في الماء وينظمها في جسم الإنسان، ويخلص البشرة من آثار حب الشباب والحروق والمناطق المتقرحة، ويحفز المركز العصبي اللاإرادي، ويقي من الإصابة بأمراض الكلى، والنقرس، والسمنة، والأمراض التي ترتبط بالعمر، كما يحسن عملية الهضم، ويخلص الجسم من الآلامحيث ينتشر استعمال الماء الممغنط لذلك الغرض في العيادات الروسية، كما يغطس العين بالماء الممغنط يخلصها من التهيجات.

طريقة مغنطة الماء

يكون في الإمكان إجراء عملية مغنطة للماء بشكل سهل وبدائي عن طريق إحضار إبريق ماء زجاجي وبوضع 10 أحجار مغناطيسية تمتلك قوة جذب عالية تبلغ نحو 800 جاوس وأكثر مع جعل القطب الشمالي هو المواجه والملتصق بجدار الإبريق، ثم نلصق كل 5 أحجار على كل جهة من الإبريق، بعدها احضر الماء ثم قم بوضعه في الإبريق بعدها تذوق طعمه فنجده نديا طازجا وقد اعتدلت نسبة الحموضة فيه للنصف وهذا بفعل عملية المغنطة التي أجريت على الماء التي تتم بسرعة في 5-10 دقائق.

وعمليًا، فإن المغناطيسية تسرع حركة الرواسب التي تعلق في الماء، ومن ثم فإنها تقوم بتحفيز خاصية الموصلية وعملية التأين للذرات والجزيئات وتعمل على أن تشحنها وتجعلها جزيئات مشحونة كهربائيا، ويظهر الفيزيائيون أن العامل الكيميائي يضفي تغيرا على وزن الماء عن طريق المجال المغناطيسي، حيث ينتج الكثير من أيونات الهيدروكسيل ليتشكل منها بيكربونات الكالسيوم وجزيئات أخرى من المواد القلوية والتي تقلل الحموضة.

فحص الماء الممغنط

إذا رغبنا في مسألة فحص الماء إن كان ممغنطا بالفعل، سيجب أن نضع فرضية محددة عن الفارق بين الماء الممغنط وغيره، بعدها يجب أن نجري بعص الفحوصات التجريبية لكي نقارن بينهما، ومن أبرز هذه الفوارق، كمية الرواسب للسكر أو الملح المذاب، ثم أضف لدرجة اللزوجة ويجرى هذا عن طريق عملية إسقاط عملة معدنية في كل نوع وملاحظة مقدار الوقت المستغرق حتى تنزل للقاع.

فوائد الجهاز كيميائيا

يجرى تعقيم الماء بشكل ذاتي، ويعمل على إزالة التكلسات، كما يقوم بمنع تشكلها في الأنابيب والخزانات، بالإضافة إلى التخلص من التكلس في جسم الإنسان التي تنتج عن التكلسات، كما يزيل غير المرغوب في بالماء، كما يعالج هذا الجهاز أيضًا حموضة المعدة والحرقة وينشط الجهاز الهضمي، ويقوم بالتخفيف من تطور البلغم عند المدخنين.

وعلى مستوى الزراعي، فعندما نروي المزروعات بالماء المعالج بذلك الجهاز فإنها تعمل على أن تسرع نمو النبات، وتزيد عمرها الإنتاجي، ويمنح النضارة لنبات الزينة، وعلى مستوى الزراعة الحقلية يقوم بتقوية بنية الأشجار العامة، ويزيد من نوعيتها وإنتاجها، ويقوم بتقليل استعمال الأسمدة، ما يؤدي إلى الحفاظ على المزروعات من تراكم الكيماويات والأسمدة الضارة بصحة الإنسان والحيوانات.