طريقة تحليل قصة قصيرة

2019-03-20T01:13:53+02:00
2019-03-20T10:22:55+02:00
قصص وروايات
Fatma Essawy20 مارس 20191٬801 مشاهدةآخر تحديث : منذ 8 أشهر
طريقة تحليل قصة قصيرة

تعتمد طريقة تحليل قصة قصيرة على فصل أجزاء القصة، واستخراج عناصرها، والأبعاد الزمانية والمكانية، وقراءة القصة بدقة للوصول إلى الحبكة الدرامية، تبدأ هذه الحبكة بداية من المقدمة وحتى النهاية، تحليل قصة قصيرة أول وأهم خطوات نقد القصص، فلا يمكن للنقاد إبداء رأيهم عن قصة بدون تحليلها، وتحليل القصص يجب أن يمر بخطوات دقيقة، وسوف نعرض طرق بسيطة ومختصرة لتحليل القصص كالتالي.

طريقة تحليل قصة قصيرة

يبدأ تحليل القصص من خلال قراءتها بدقة شديدة، ويجب أن تتمعن في سطورها، وفي التاريخ الذي كتبت فيه هذه القصة، لأن القصص تعبر عن ثقافة الشعوب وعن تاريخهم، القصة التي كتبت في السبعينيات سوف تصور لك طرق وممرات ليست موجودة في العصر الحالي، ولكن الأحداث الإنسانية متشابهة مثل الحب والكره والظلم والمكيدة، لهذا قراءة القصة بعناية هي أو طرق التحليل.

يجب أن تكتب الملاحظات والمعلومات المهمة التي تستخرجها من القصة، وقم بوضع أسئلة عن القصة، كما ينبغي عليك أن تجيب بنفسك عن هذه الأسئلة، وبعدها سوف يكون لديك مذكرة بسيطة بها الأسئلة المهمة والمعلومات المحورية عن القصة، ولكن الشيء المهم هو الإحساس، مثلًا كتابة القصص تعتمد على المشاعر والعقل والإحساس، كذلك نقد القصص لابد أن تمتلك أحساس وفن قبل نقدها، أو تحليلها.

تحليل عناصر القصة

طريقة تحليل قصة قصيرة لا بد من النظر إلى عناصرها، وعناصر القصة كثيرة تبدأ بالحبكة الدرامية، وهي أحداث القصة، لكل قصة مقدمة، ومقدمات القصص القصيرة ليست سرد أو بدون فائدة كما هو الحال في القصص الكبيرة، بل ربما تجد مفتاح وحل لغز القصة القصيرة في المقدمة، وينبغي أن تعلم أن الحبكة هي هدوء القصة ثم الوصول لذروة الأحداث والأمور المعقدة، ثم نهاية القصة عن طريق حل المشكلات أو الألغاز، وربما نهاية مأساوية للأبطال.

يمكن أن تربط عناصر القصة من خلال طرح سؤال على نفسك، ما هو الحدث المحوري الهام في القصة؟ كيف يمكن لعناصر القصة أن تترابط معًا، خصوصًا إن كان للقصة أكثر من بطل واحد؟ هل الأحداث تمر سريعًا، أم أن القصة تمر أحداثها ببطء وملل؟ هل نهاية القصة منطقية؟، سواء النهايات السعيدة أو الحزينة، أم أن النهاية غير منطقية، وعند الإجابة عن هذه الأسئلة سوف تكون قم بتحليل جزء كبير من القصة.

الأحداث المكانية والزمانية

ترتبط طريقة تحليل قصة قصيرة بالأحداث المكانية والزمانية، مثل قصص قصيرة للكاتب نجيب محفوظ، فيمكننا أن نلاحظ تأثير المكان والزمان على الشخصيات، فعند قراءة القصة أبحث عن التاريخ في أي وقت تمت كتابتها، وهل كان الشعب متحرر أو يعاني من الاحتلال، بمعني أن تسأل عن الظروف التي كتبت فيها القصة، لأن تأثير المكان والزمان مهم في تحليل أي قصة، فإن كانت البيئة توفر للكاتب الرضا ويتمتع فيها بالحرية سوف يكتب عن الحب، وأن كان يشعر بالسخط سوف يكتب عن الظلم والخوف.