شكسبير روميو وجولييت

شكسبير روميو وجولييت

شكسبير روميو وجولييت قصة رومانسية عالمية، وقعت أحداثها في إيطاليا في مدينة فيرونا، بين عائلتين منتيغيو وكابوليت، صراع طويل توارثته الأجيال ولم يذكر لنا شكسبير سر هذا الصراع العريق، قصة الصراعات والثأر بين العائلات طبيعي، ولكن الغير طبيعي أن يخرج من براثن العنف والكراهية عاشقين، روميو الذي كان يحب روزالين، ولكن الفتاة كانت لا تبادل روميو الحب، فظل عاشق تعيس، بل كانت تتجاهله وتبتعد عنه، عرف روميو أن روزالين ذهب في حفلة تنكرية لعائلة كابوليت، وحيث أن روميو من عائلة منتيغيو وهاتان العائلتين بينهما صراع، كان من الصعب على روميو ذهاب الحفلة، ولكن روميو قرر الذهاب رغم خطورة تواجده مع الأعداء، وبدأت الحكاية.

شكسبير روميو وجولييت

ذهب روميو لحفلة كابوليت من أجل ملاقاة روزالين، ولكن وجدها ترقص مع شاب آخر، حزن روميو بشدة، ولكن وجد فتاة تشبه القمر في ليلة مظلمة، أنها جولييت، ولأن الحفلة كانت تنكرية، لم يعرف أحد أنه روميو، رقص مع جولييت، ووقعت جولييت في حبه، ولكن سرعان ما يكتشف ابن عم جولييت تيبالت أن الشاب الذي يرقص روميو من عائلة منتغيو، وتدخل تيبالت للشجار مع روميو، ولكن والد جولييت يأمره بعدم الشجار مع ضيوفه، كما أن روميو كان معروف بأخلاقه النبيلة، جولييت عرفت أن روميو من العائلة المقاتلة لهم، ولكنهم يقرران المواعدة.

زواج روميو وجولييت

في قصة شكسبير روميو وجولييت تدور أحداث الحب والزواج سريعًا، لأن هدف القصة ليس الحب، بل الصراع والثأر الذي يتحول إلى حب في نهاية هذه الرواية، بعد الحفلة، يذهب روميو إلى حديقة جولييت، ويقف أسفل الشرفة، المشهد العالمية المألوف، تخرج جولييت ويتبادلان الحب، ثم يقرران الزواج في اليوم الثاني سرًا من دون علم العائلات المتصارعة.

يذهب العاشقان إلى قس في الكنيسة، هذا القس كان يعاني من سفك الدماء بين العائلتين، ويوافق على زواج روميو وجولييت، على أمل أن ينتهي الصراع في المدينة، وكان يعتقد أن هذا الزواج سوف يساهم في الصلح بين العائلتين.

قتل صديق روميو

بعد الزواج مباشرةً، يتعرض البطل إلى حادث عنيف يغير قصة شكسبير روميو وجولييت رأسًا على عقب، حيث يذهب تيبالت متجولًا في المدينة، يبحث عن روميو الذي رقص في حفلة كابوليت التنكرية من دون دعوة، يأتي إلى روميو وكان واقف مع صديقيه، ويطلب تيبالت من روميو المنازلة، لكن روميو يرفض منازلة تيبالت، إلا أن صديقه مركيشيو شعر أن صديقه روميو جبان، لهذا يقرر منازلة تيبالت نيابةً عن روميو، إلا أن تيبالت يقتل مركيشيو.

نفي روميو من فيرونا

بعد أن شاهد روميو صديقه قد قتل من تيبالت، شعر بالغضب الشديد، وقرر أن يقتل تيبالت، بالفعل ينازله تيبالت وينتصر روميو عليه ويقتله، في البداية كان أمير فيرونا حكم على أن من ينازل الأخر بالسيف من العائلتين سوف يحكم عليه بالقتل، لأن فيرونا تعاني من صراع العائلتين ومن مشاكلهم، في البداية يقرر أمير فيرونا قتل روميا، ولكن بعد أن عرف أن روميو أخذ بثأر صديقه يعفو عنه ويأمر بنفيه خارج البلاد.

نهاية روميو وجوليت

في تلك الأثناء تقدم شاب من أسرة جولييت لخطبتها، ووافق والد جولييت، عندها ذهبت جولييت إلى القس الذي زوجها من روميو، وقرر تقديم المساعدة لها، حيث يعطيها دواء تشربه، يجعلها تشبه الموتى لمدة ثلاث أيام، ثم تستيقظ بعدها، حينها يكون أرسل إلى روميو ويطلب منه الحضور.

في يوم عرس جولييت تأخي الشراب، وتظن العائلة أنها توفت وتدفنها، والقس يرسل رسالة إلى روميو، ولكنها لم تصل إليه كما توقع، أما روميو فقد عرف أن جولييت ماتت عن طريق شراب السم، عندها يتوجه إلى قبرها، ويقتل نفسه، جوليت تستيقظ من نومها وترى روميو ميت فتقوم بقتل نفسها بالسيف، تأتي العائلتين مونتغيو وكابوليت وترى روميو وجولييت قتلوا أنفسهم وتعلم أنهم كانوا متزوجين، وتنتهي قصة شكسبير روميو وجولييت بانتهاء الصراع ويقرر الجميع العيش في سلام.