شخصيات تاريخية هندية مشهورة أثرت فى تاريخ الحضارة الهندية

شخصيات تاريخية هندية مشهورة أثرت فى تاريخ الحضارة الهندية

“شخصيات تاريخية هندية”، تعتبر حضارة الهند من الحضارات البشرية العظيمة وتصنف ضمن أقدم الحضارات بالعالم، وأصبحت الهند دولة مستقلة بفضل جهود العديد من أبنائها المخلصين، وهناك العديد من الشخصيات الهندية البارزة التي نالت شهرة عالمية وذلك بفضل ما حققوه من أمجاد لدولتهم وأصبحوا مثال يُحتذي به، وقد وصلت الهند الآن لمراحل متقدمة جداً من النمو الإقتصادي والثقافي والسياسي بفضل هذه الجهود، وهناك شخصيات تاريخية هندية عديدة صنعت فرقاً واضحاً في تاريخ الهند من بينهم مهاتما غاندي والذي له شهرة عالمية وغيره من الشخصيات التي سوف نستعرضها معكم اليوم فى هذا الموضوع.

مهاتما غاندي

موهانداس كرمشاند غاندي هو اسمه بالكامل، وقد أُطلق عليه إسم المهاتما غاندي بمعني الروح المعظمة، وذلك يوضح مدى تأثيره في تاريخ بلاده، وأنه ضمن شخصيات تاريخية هندية لها تأثير واضح وقوي.

وكان غاندي زعيم من زعماء المقاومة من أجل استقلال الهند، وذلك عن طريق المقاومة السلمية بالعصيان المدني حيث أنه أول من أتبع اللا عنف وبفضله تم استقلال الهند، واشتهرت هذه الطريقة وكانت مُلهمة لكل شعوب العالم التي تُقاوم الإستبداد والإستعمار، وتحتفل الهند بيوم مولده كما يحتفل العالم أيضاً باللا عنف في نفس اليوم حيث أُتخذ ليكون اليوم العالمي له.

وكان غاندي يناضل من أجل الحقوق المدنية المشروعة للشعب الهندي، وكان يُطالب بتخفيض الضرائب ويرفض التمييز وينادي بالمساواة في حقوق المواطنين، وقد نظم العديد من المسيرات الإحتجاجية بصحبة مختلف فئات الشعب، وطالب أيضاً في حملات قام بها بضرورة حصول المرأة علي حقوقها، وضرورة اكتفاء الهند إقتصادياً، كما سعي لمحاربة الفقر في بلاده، كما كان يستنكر الإستعمار والتدخل الأجنبي، لذلك فحينما نتحدث عن شخصيات تاريخية هندية يكون غاندي هو الأبرز بسبب التحول الذي قدمه للهند والعالم.

جواهر لال نهرو

جواهر لال نهرو هو أحد الشخصيات البارزة في تاريخ الهند، وبعد حصول الهند علي استقلالها تولي منصب رئيس الوزراء ليكون أول رئيس وزراء بعد الإستقلال، وقد ولد جواهر نهرو في عام 1889م بينما توفي في عام 1964م، وهو هندوسي الديانة وقد تولي العديد من المناصب الأخري مثل منصب وزير المالية ومنصب وزير خارجية الهند.

ويعتبر جواهر نهرو شخصية من شخصيات تاريخية هندية أثرت في تاريخ الهند حيث قام برفع العلم الهندي لأول مرة بعد الإستقلال، ويُطلق عليه مهندس دولة الهند الحديثة، وذلك لأنه تولي القيادة لفترة زمنية كبيرة مكنته من إدارة مؤسسات الهند وبناء هياكلها وسياستها المستقلة، كما أن له الفضل في إنشاء العديد من المنشأت العلمية والتكنولوجية والطبية، كما أن له إسهامات في إرساء قواعد الديمقراطية، وكان يتبني بعض الأفكار الإشتراكية فدافع عن حقوق الفقراء ومعدومي الدخل، وكان من ضمن مؤسسين حركة عدم الإنحياز المعروفة عالمياً، كما أن إبنته وحفيده تولوا منصب رئيس وزراء الهند أيضاً بعد ذلك.

أنديرا غاندي

تعتبر أنديرا غاندي شخصية عظيمة شكلت جزء هام في تاريخ الهند المشرف، فهي أول إمرأة تتولي منصب رئاسة وزراء الهند، وهي ثاني إمرأة تتولي هذا المنصب علي مستوي العالم، وحققت العديد من الإنجازات لبلدها، فهي سعت لتقوية الهند عسكرياً واستطاعت الهند بفضلها تصنيع القنبلة النووية، كما أنها حققت انتصارات دولية فأقامت دولة بنجلاديش بعد نجاح غزوها علي باكستان، وهي ابنة رئيس الوزراء السابق جواهر نهرو.

وتعتبر أنديرا غاندي ضمن شخصيات تاريخية هندية قوية لها شهرة عالمية، حيث أنها كانت معروفة بقوتها وإنجازاتها وأصبحت دولة الهند من الدول التي شهدت تطوراً سريعاً في المجال الإقتصادي والسياسي والعسكري، كما أنها حققت نجاحات في السياسة الخارجية وكانت نصيراً للدول الفقيرة، وهي محبة للسلام ومهتمة بالدفاع عنه، وقد شكلت أنديرا غاندي نموذج رائع للمرأة الهندية القوية والحكيمة.

ويتضح مما سبق أن الأمم تتقدم وتصمد بفضل كفاح الشعوب والقادة جنباً إلي جنب، والقائد المحب لشعبه والذي يحمل هموم الفقير ويدعم السلام بين الناس، تظل سيرته خالدة دائماً وتفتخر بلاده بأنه كان جزءاً من تاريخها كما يفتخر هو بإنتمائه لوطنه العظيم.