التخطي إلى المحتوى
كتب: آخر تحديث:

سعر الدولار اليوم فى السوق السوداء الأربعاء 18-5-2016 فى مصر مقابل الجنية

سعر الدولار اليوم فى السوق السوداء الأربعاء 18-5-2016 فى مصر مقابل الجنية

Dollar Price Today 18-5-2016 أسعار الدولار الأمريكي اليوم فى مصر مقابل الجنيه المصري؛ سعر الدولار اليوم فى السوق السوداء الأربعاء 18 مايو 2016 فى البنوك ومحلات الصرافة، وذلك فقط وحصرياً عبر موقع ومنتديات المصطبة، حيث وصف المهندس عبد الحميد عامر صاحب مبادرة صدر وعضو مجلس إدارة الشعبة العامة للمصدرين أن زيادة الدولار وتخفيض قيمة الجنيه يسبب زيادة في حجم التضخم وارتفاع في الأسعار لأن الاستيراد يزيد على التصدير بأكثر من 60 % وهذا هو الذي يسبب الكارثة.

وأشار عبد عبد الحميد عامر في تصريحات صحفية اليوم أن هناك مفهومًا خاطئًا لمن يقول إن زيادة الدولار تزيد من الصادرات فهذا غير حقيقى بالمرة لأنه كلما زاد الدولار قل التصدير وقل دخل الدولة من العملة الصعبة وزاد سعر المكونات الإضافية للمنتج وزاد الشحن بالعملة الصعبة وأيضا المُصدر يعطى المستورد فرق ارتفاع سعر الدولار أو أي عملة صعبة أخرى فبالتالى يسبب عبئًا كبيرًا للمصدر في الكميات التي يصدرها وبالتالى يؤثر على الدخل الوارد من العملة الصعبة.

وأكد المهندس عبد الحميد عامر أنه ورغم أن دعم الإمارات والسعودية بالمبالغ الدولارية يساعد في رفع الاحتياطي الاجنبى ولكنه غير كاف لحل الأزمة وان الاحتياطي لا بد من تنميته أو زيادته من خلال التصدير والسياحة وعائد قناة السويس والاستقرار الحقيقى والسريع وتحويلات العاملين بالخارج ووقف استيراد السلع الاستفزازية والتكميلية التي لا يحتاجها السوق ومبالغ استيرادها كبير.

وحذر المهندس عبد الحميد عامر من تعويم الجنيه مرة أخرى حيث أن ذلك سيهدد قيمة الجنيه جدا وستتأثر بذلك الدولة والمواطنين ،مؤكدا أن السبب الرئيسى في أزمة الدولار هو قلة التصدير وانهيار السياحة مع زيادة الاستيراد وخاصة الاستيراد العشوائى وخاصة السلع الاستفزازية مثل الالعاب النارية ولعب الأطفال الاستفزازية والبضائع بدون جودة هذا فضلا عن المضاربين الذي يستغلون ارتفاع سعر الدولار ويقومون بشراء الدولارات وتخزينها خارج الجهاز المصرفى لبيعها لاحقا لأجل جنى ارباح طائلة افضل من التجارة وأفضل من الاحتفاظ بالجنيه المصرى والشركات الاجنبية العاملة في مصر تحاول تحويل أي جنيه مصرى إلى دولار أيضا.

وأكد عامر أنه لا بد من ضبط الاستيراد حتى لا تفقد قيمة الجنيه المصرى واهم شيء أنه لا بد من وقف استيراد السلع الاستفزازية والتي لا يحتاجها المواطن لتوفير جزء كبير من الدولارات وقد يصل هذا الحجم إلى عشر مليارات دولار يمكن توفيرها سنويا.

سعر الدولار اليوم فى البنوك والصرافة والسوق السوداء

سجل سعر صرف الدولار الأمريكي مقابل الجنيه المصري 10.8 جنيه، في السوق غير الرسمية ” السوداء”، الأربعاء، في حين استقر سعر الدولار بالبنوك، مسجلا 8.86 جنيه للشراء، و8.88 جنيه للبيع، وفقًا لآخر البيانات الصادرة عن البنك المركزي المصري.

وتعاني مصر من وجود سعرين لصرف العملات، فإلى جانب السعر الرسمي بالبنوك، يوجد سعر آخر بالسوق غير الرسمية، ويأتي انخفاض سعر صرف الدولار، اليوم، في ظل استمرار أزمة تأرجح الجنيه أمام الدولار.

وأثار ذلك موجة من السخرية على مواقع التواصل الاجتماعي، إذ دشن مغردون وسم #الدولار_بيصبح_عالجنيه ، في إشارة إلى قول الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي بأنه “لو كل واحد صبح على مصر بجنيه من الموبايل كل يوم هنجمع 4 مليارات في السنة،” وذلك في خطابه خلال فعاليات إطلاق استراتيجية مصر للتنمية المستدامة بعنوان “رؤية مصر 2030″، في فبراير/ شباط الماضي.

التعليقات