قصة روميو وجولييت كاملة

قصة روميو وجولييت كاملة

صراع بين عائلتين في مدينة فيرونا في إيطاليا، كانت سبب حكاية روميو وجولييت الأشهر في التاريخ، وليام شكسبير ألقى الضوء على العنف والصراعات في سطور قليلة، حيث أخبرنا عن عائلتين دائمين الصراع، كان السبب غير معروف، ولكن الصراع كان قديم وتوارثه الأجيال، عائلة منتيغيو خرج منها العاشق روميو وعائلة كابوليت خرجت منها جولييت، بدأت القصة بوجود فتاة تدعى روزالين كان روميو يحبها بصدق، لكنها كانت تعامله بجفاء، كانت فتاته مدعوة في حفل تنكري سنوي لعائلة كابوليت، ذهب روميو لحضور الحفل من أجل لقاء روزالين التي كانت تتهرب منه، لكنها وقع في حب آخر وتغير الحكاية كلها..

روميو وجولييت

في الحفل شاهد روميو روزالين ترقص مع رجل آخر، حزن روميو بشدة، لكن شاهد فتاة تشبه القمر، أعجب روميو بها، ووقع في حبها من أول نظرة، وعرف معنى الحب الحقيقي الذي كان يبحث عنه، أقترب منها وطلب الرقص معها، وافقت الفتاة، وأزال روميو القناع من عينيه وتبادلا الكلام، حتى جاءت الخادمة وطلبت من جولييت الانصراف حتى لا تتأخر، عندها سألها روميو من هذه الجميلة، قالت أنها من عائلة كابوليت، كانت كارثة وقعت في قلب روميو.

روميو يتزوج من جولييت

أسفل النافذة يقف روميو وجولييت تنظر إليه في الأعلى، منظر رومانسي جميل، لكن هذه العلاقة مستحيلة والزواج غير ممكن، أما صوت الحب كان جنونيًا وكان مرتفع، خفضت كل الأصوات، وأتفق روميو على الزواج من محبوبته في السر ووافقت، ذهبا الشابين إلى القس وطلب منه الزواج في السر، وافق القس، كان يريد أن ينتهي الصراع بين العائلتين، كانت هناك كوارث في مدينة فيرونا، لم يشعر الناس بالسلام منذ زمن بعيد، لعل هذا الزواج يصلح الأمور، وبالفعل تزوجا سرًا.

روميو يخرج من المدينة

لم تسير الأمور كما أراد القس، بالعكس، تغيرت الأحداث بعد أن جاء تيبالت غاضبًا فقد شاهد روميو في الحفل يرقص مع ابنة عمه، أراد أن يقاتل روميو، لكن الفتى يرفض لأنه نسيبه الآن، يغتاظ مركيشيو صديق روميو ويقاتل تيبالت، عندها يُقتل مركيشيو، وتتحول حكاية روميو وجولييت إلى مأساة، حيث يطارد روميو تيبالت ويأثر منه ويقتله بعد أن قتل صديقه، عندها قرر حاكم فيرونا أن يضع حد لهذا الصراع، يأمر بقتل جميع المتعاركين، ولكن يخفف العقوبة بعد أن عرف أن روميو أخذ ثأر صديقه، وينفى خارج المدينة.

ليلة زفاف جولييت

لم يكن هذا زفافها على روميو، بل كانت تستعد للزواج من رجل آخر تقدم لخطبتها ووافق أبيها رغمًا عنها، أخبرت الفتاة القس وقال لها سوف أساعدك، طلب منها أن تشرب الدواء في ليلة زفافها، وسوف تصبح كالميتة لمدة يومين فقط، وبعدها يرسل لإحضار روميو وأخباره بالأمر من خلال رسالة، أرسل القس رجل برسالة إلى روميو لكن قابل الرجل قطاع طرق وأخذوا الحصان، ولم يتمكن من الوصول إلى روميو

نهاية روميو وجولييت

نهاية الحب في عالم قاسي دائمًا ما تكون مأساوية، وصل خبر وفاة جولييت إلى روميو، ولم تصل إليه الرسالة، خرج روميو إلى مدفن جولييت ووجد باريس خطيب جولييت وكان ليصبح زوجها، ظن باريس أن روميو جاء في نيته الغدر، تنازلا بالسيف، وقتله روميو.

أما القس كان يجرى إلى المدفن لينقذ روميو حتى لا يعرض نفسه للخطر، كان الإثنين يتصارعان في السير، القس يريد أن ينقذ روميو وجولييت النائمة، أما روميو دخل مدفن جولييت وقرر الانتحار، شرب روميو من السم، بعدها استيقظت جولييت لتجد روميو ميت بجوارها تبكي بشدة، وتقتل نفسها بسيف روميو، عندها جاء القس أخيرًا، لكن الوقت قد فات، مات الإثنين، عرفت المدينة بحضور روميو وقتله باريس، ذهبت العائلتين إلى المدفن، ووجدوا روميو وجولييت متوفيين، تصالحت العائلتين وقاموا ببناء تمثالين لهم، وانتهى الصراع بعد الخسارة الكبيرة.

الرابط المختصر