كيفية حماية الحاسوب من الفيروسات

كيفية حماية الحاسوب من الفيروسات

نتحدث في هذا التقرير عن كيفية حماية الحاسوب من الفيروسات، إذ تحمي برامج مكافحة الفيروسات بحماية الجهاز من الفيروسات المتنوعة التي قد قد تؤدي إلى إتلاف البيانات، أو تعمل على إبطاء سرعة الجهاز، أو التي تسمح لمرسلي الرسائل غير المرغوبة بإرسال بريد إلكتروني عن طريق حساب بريد الشخص، فتقوم بالعمل على برامج مكافحة الفيروسات على فحص الملفات التي وردت إلى البريد الإلكتروني للبحث عن أي فيروسات فيها.

كيفية حماية الحاسوب من الفيروسات

إذ تحذف أية مواد ضارة، ويُنصح أن يعمل المستعمل على تحديث برنامج مكافحة الفيروسات بشكل منتظم لكي تتمكن من التعامل مع أحدث الفيروسات “bugs” التي توجد على الشبكة العنبكوتية.

وتشتمل على غالبية برامج مكافحة الفيروسات على ميزة التحديث التلقائي عند الاتصال بالشبكة العنكبوتية، كما يجب على المستخدمين أن يتأكدوا من تشغيل البرنامج وفحص النظام بشكل مستمر للبحث عن الفيروسات، خاصة عند تنزيل ملفات من الويب، أو عندما يجرى التحقق من الإيميل.

 الحذر عند استخدام البريد الإلكتروني

يجب على المستخدم أن يحذر قدر الإمكان عندما يتعلق الأمر بإرسال رسائل البريد الإلكتروني التي وردت، وأن يترك الإنترنت مفعلاً، إذا رغب في أن يحمي جهازه من الفيروسات، فعندما تشتمل الرسائل الإلكترونية التي تحتوي على أخطاء إملائية كبيرة على روابط متنوعة.

وتبدو وكأنها مرسلة من شخص مشهور، فعلى المستعمل الحذر حينها، حيث غالباً ما تكون تلك الروابط التي توجد في البريد الإلكتروني فيروسات، فإذا جرى فتح الرابط، فإن الفيروس الذي يوجد فيها يبجرى تفعيله.

كما أن ترك الإنترنت وصفحة الويب مفتوحين على الجهاز، فيمكن ذلك أن يعمل على تعريض الحاوسب لمخاطر متعلقة بالهاكرز الذين قد يقومون بإرسال الفيروسات إليه ، لذلك ننصح المستعمل بأن يتجاهل وأن يحذف رسائل البريد الإلكتروني غير المرغوب فيها، وتشغيل الشبكة العنبكوتية عند استعماله فقط.

مسح الذاكرة المؤقتة وسجل المتصفح

يجب أن يعمل المستعمل على بمسح ذاكرة الإنترنت المؤقتة، وسجل متصفح الإنترنت على جهاز الحاسوب الخاص به بشكل منتظم، لأن غالبية البراوزرات تخزن معلومات حول مواقع الويب التي جرى زيارتها.

بالإضافة إلى المعلومات التي قام الشخص بتقديمها الشخص، مثل اسمه، وعنوانه، وقد يكون تخزين مثل تلك المعلومات مفيداً في الكثير من الأحيان، لكن يجب أن يعمل على أن يحذفها في الكثير من الحالات، مثل استعمال جهاز كمبيوتر عام.

 استخدام جدران الحماية

يعد جدار الحماية برنامجاً حاسوبياً، أو جهازاً يحمي الكمبيوتر من المخترقين، بحيث يمنعهم من دخول أو استعمال الجهاز، فيبحث قراصنة الإنترنت عن الطريقة التي يتصل بها بعض المسوقين عن طريق الهاتف بأرقام هواتف عشوائية.

فيرسلون تسجيلات صوتية لآلاف أجهزة الكمبيوتر وينتظرون الردود، فتمنع جدران الحماية جهاز الكمبيوتر من الرد على تلك المكالمات العشوائية، ومنع الاتصالات من وإلى المصادر التي لا يوافق عليها المستعمل.

ويعد ذلك مهماً عندما يمتلك المستعمل اتصال إنترنت عالي السرعة، وتشتمل بعض أنظمة التشغيل على جدران حماية مدمجة ولكنها تكون غير مهمة، لذا ينبغي أن تتأكد من تفعيل جدار الحماية، وإعداده وتحديثه بشكل مستمر.

 تشغيل التحكم بحساب المستخدم

يجب أن يشغل المستعمل خاصية التحكم بحساب المستخدم (User Account Control)، والتي تعلم المستعمل عند محاولة القيام بإجراء تغييرات على جهاز الحاسوب الخاص به، والتي تتطلب الحصول على إذن على مستوى المسؤول.

وتمنحه اختيار الموافقة على ذلك التغيير، ويمكن لتلك الميزة أن تساعد على منع الفيروسات من إجراء تغييرات غير مرغوب، ولتشغيل تلك الميزة يجب أن تسحب الحافة اليمنى للسكرين، ثم اضغط فوق مربع البحث (Search)، ثم اكتب (uac)، ثم اضغط على تغيير إعدادات التحكم في حساب المستعمل.