حدوتة قصيرة قبل النوم للأطفال

قصص وروايات
Fatma Essawy14 يوليو 2019257 مشاهدةآخر تحديث : منذ 4 أشهر
حدوتة قصيرة قبل النوم للأطفال

حدوتة قصيرة للصغار قبل النوم، أستيقظ أيمن من النوم على صوت جميل يشبه الموسيقى يقول صو صو، لم يعرف أيمن مصدر هذا الصوت وعندما فتح النافذة لم يجد شئ، هان نزل أيمن من المنزل إلى الحقل وهو يبحث عن مصدر الصوت، وقابل في طريقه القطة وقال لها هل أنت صاحبة الصوت صو صو؟ قالت له القطة لا أنا أقول مياو مياو، ذهب أيمن إلى الكلب وقال له هل أنت صاحب الصوت صو صو، قال له الكلب لا أنا أقول هاو هاو، توجه ايمن إلى خروف العيد وقال له: هل تقول صو صو، قال له الخروف: أنا أقول ماء ماء.

حدوتة قصيرة العصفورة الصغيرة

دخل أيمن إلى الحظيرة ووجد الفرخة الكبيرة وقال لها هل تقولي صو صو، قالت له الفرخة لا أنا أقول كاك كاك، وتوجه إلى البحيرة الصغيرة التي يسبح فيها البط ووجد البط يقول كواك كواك، هنا تعب أيمن من البحث وقرر أن يجلس في أحد الرصفة، ووجد عصفور صغير يقف أمامه على الشجرة ويقول صو صو، ابتسم أيمن وقال: أنت صاحب الصوت الجميل كنت أبحث عنك في كل مكان.

حدوتة قصيرة بطل الغابة

قصة العم سليمان الصياد الماهر الذي يذهب كل يوم إلى الغابة يبحث عن صيد وفير ولكنه لا يجد شئ، كان متعجب جدًا من سلوك الحيوانات التي تختفي فجأة بدون مقدمات، وبعد رحلة بحث طويلة في الغابة عن حيوان يصطاده أو طير لم يجد شئ، لهذا قرر العم سليمان أن يعود إلى المنزل وأن يأتي للغابة في يوم آخر.

صراعات في الغابة

بعد أن رحل العم سليمان نظر الحمار إلى الحيوانات وقال لهم: عليكم أن تشكروني لولا حاسة سمعي القوية لكنتم في يد الصياد، وهنا غضب الصقر بشدة وقال للحمار: لولا نظري القوي لما تمكنت من مشاهدة الصياد من بعيد وتحذير جميع الحيوانات، ولكن هذا الكلام كان جارح ولم يعجب الكلب وقال لهم: كيف هذا وأنا تمكنت من شم رائحة الصياد من على بعد أميال، واختلف الثلاثة من يكون فيهم بطل الغابة.

الصياد والغابة

هنا حدثت مشاجرة بين الأبطال الثلاثة الحمار والصقر والكلب، وأشتد الخلاف والنزاع بينهم، حتى قرر الثلاثة أن يتفرقوا ويعيش كل واحد منهم في مكان بعيد، وفي أحد الأيام قرر الصياد أن يذهب للغابة مرة أخرى لعله يجد حيوان يصطاده، ولكن الصياد كان متعب جدًا حيث وجد جميع الحيوانات أمامه في الغابة، وتمكن من صيد الكثير منها بكل سهولة.

عودة الأبطال

حزنت الحيوانات كلها على ما حدث، وتجمع الأبطال الثلاثة الحمار والصقر والكلب وشعروا بالحزن والأسف لأنهم كانوا السبب فيما حدث للغابة، وعرفوا أن لكل واحد فيهم دور يقوم به لحماية الغابة، الحمار يمتلك حاسة سمع قوية، والصقر يرى من مسافات بعيدة، والكلب يشم رائحة الشخص الغريب عن الغابة لهذا كلهم أبطال.