تهدئة القولون العصبي

تهدئة القولون العصبي

يبحث عدد كبير من الناس عن طرق تهدئة القولون العصبي خاصة وأن القولون العصبي واحد من أكثر الأمراض المزعجة للإنسان، ويعد القولون العصبي أحد أعضاء الجهاز الهضمي، ويعمل على امتصاص الماء والملح الموجود في الجسم، ومن ثم يتم تشكيل البراز وإخراجه من الجسم بالصور الطبيعية، وكما تساعد الأعداد المهولة من البكتيريا التي تعيش في بطانة القولون على تكسير العناصر الغذائية.

تهدئة القولون العصبي

  • ويوجد العديد من الطرق التي يتم استخدامها في تهدئة القولون العصبي، وذلك من خلال تعيير بعض أنماط الحياة لدى مصابي مشاكل القولون العصبي، وذلك من خلال الابتعاد عن الضغوطات قدر المستطاع للابتعاد عن حدوث أي أعراض مزعجة للإنسان مرتبطة بالمرض، فضلا عن العمل على حدوث بعض التغييرات على نظام الغذاء الخاص بالمصاب، وتشمل إجراءات التغيير في نظام الحياة:
  • الابتعاد عن تناول الأطعمة والمشروبات التي تحفز بشكل كبير حدوث مشاكل للقولون العصبي مثل المشروبات الغازية والكحولية والكافيين، وبعض أنواع الخضروات والملفوف والقرنبيط والبروكلي، والأطعمة الغنية بالدهون وتجنب مثل تلك الأطعمة يساعد بشكل كبير تهدئة القولون العصبي.
  • تناول وجبات غذائية غنية بالألياف، وينصح عدد كبير من الناس بأن تكون الألياف في الغذاء بنسبة لا تتعدى 35 جرام في اليوم الواحد، وذلك للابتعاد عن حدوث أي انتفاخ في البطن أو تكون الغازات، ويساعد ذلك في تهدئة القولون العصبي بشكل كبير.
  • تناول كميات كافية من المياه في اليوم الواحد.
  • ممارسة الإنسان للتمارين الرياضية بشكل يومي ودوري.
  • حرص الإنسان على النوم لساعات كافية لإعطاء الجسم الطاقة الكافية لمساعدة الجهاز المناعي في مقاومة أي مرض.
  • التقليل من تناول العلكة والتي تعمل على حدوث الانتفاخ بشكل كبير.
  • الابتعاد عن التدخين بشكل دائم حتى لا يحدث أي مشاكل.
  • الحرص على تناول وجبات خفيفة ومتكررة بدلا من تناول أي وجبات دسمة، وتساعد تلك الطريقة في تهدئة القولون العصبي بشكل كبير.
  • اتباع الإنسان لحمية قليلة الفودماب: وتعتمد تلك الحمية على التقليل بشكل كبير من أنواع معينة من الأغذية مثل الكربوهيدرات والتي تحتوي على سكريات يصعب على الأمعاء الدقيقة هضمها، ومن ثم يتم تخميرها بسرعة بواسطة بكتيريا القناة الهضمية، وينصح الكثير من الأطباء بالذهاب لإخصائي تغذية لشرح هذا النظام للمريض ومن ثم بداية تطبيقه.
  • تهدئة القولون العصبي باستخدام الأدوية
  • ومن الممكن استخدام بعض الأدوية في الحد من أعراض القولون العصبي المتوسطة إلى الشديدة، ومن أبرز الأدوية:
  • السيلليوم: ويقوم المريض باستخدام هذا الدواء في حالة معاناته من مشاكل الإمساك والإسهال أو ما شابه ذلك.
  • ومن الممكن أن يتناول المريض الأدوية المضادة للإسهال كاللوبيراميد، ومن الممكن أن يتناول المريض تناول دواء كالديسيكلومين في حالة معاناة المريض من تشنجات في البطن أو ألام بها بشكل كبير، ويعتبر من الأدوية الفعالة جدا في تهدئة القولون العصبي.