تعريف قانون العمل والعمال

تعريف قانون العمل والعمال

التعريف العام لقانون العمل والعمال يعرف عمومًا بأنه مجموعة من القوانين التي تنطبق على عدد من الأمور مثل التوظيف والأجور وظروف العمل والعلاقة بين العمال ومنظماتهم، بقيادة نقابات العمال ويمكن تصنيف قانون العمل إلى فئتين رئيسيتين: الفرديّة والجماعية، حيث تهتمّ الجماعيّة بالعلاقة بين النقابات، والموظّف بينما تهتم الفردية بتناول حقوق الموظف في عمله ومكان العمل.

تعريف قانون العمل

إن قانون العمل هو مجموعة من القواعد القانونية التي تحكم العلاقة بين العمال وأصحاب العمل، وهي أحد فروع القانون الخاص الذي ينظم علاقات الأفراد مع بعضهم البعض ويعود تاريخ تأسيس قانون العمل إلى فترة الثورة الصناعية والوقت وإصدار قانون العمل بهدف حماية حقوق العمال، وحمايتهم من الأضرار التعسفية من أصحاب العمل ويتضمن قانون العمل عدة قوانين تنظم عقد العمل الفردي وعقد العمل المشترك، مثل: تحديد عدد ساعات العمل، وحق العامل في إجازة أسبوعية أو سنوية مدفوعة الأجر، ونهاية الحد الأدنى للأجور، وطريقة إنهاء عقد العمل دون تعسف وأيضاً تنظيم علاقات العمل الجماعية مثل: النقابات العمالية والنزاعات العمالية الجماعية.

نشأة قانون العمل والعمال

مرت البشرية بصور عديدة من تنظيم أشكال العمل بين العامل وصاحب العمل والنمط القديم غالباً ما يعطي الأفضلية للطبقة الأقوى وكانت الحياة الاقتصادية مبنية على نظام العبودية واستمر هذا النمط في العصور الوسطى، حيث تطورت بكل بساطة، في ما يسمى بنظام الأقنان، وبعد الثورة الفرنسية، التي لم تظهر أي اهتمام بتنظيم علاقات العمل نتيجة لإيمانهم بالذمهب الفردي الحر، ومع إدخال آليات الإنتاج الكبيرة، التي تهدد حياة العامل دون أي حماية أو ضمان من النهاية مع زيادة مجموعة العمل لتشكيل النقابات التي تتطلب تشريعات لتنظيم علاقات العمل.

أهمية قانون العمل والعمال

يكتسب قانون العمل والعمال أهمية كبيرة على عدد من المستويات، بما في ذلك الاجتماعية والاقتصادية وغيرها ويمكن ذكر أهم النقاط في هذا:

  • تنظيم علاقات العمل مع أصحاب العمل ويلعب دوراً هاماً في السلام والوئام الاجتماعي وإقامة التوازن والاستقرار في علاقات العمل والحفاظ على إنسانية العامل والكرامة والصحة الجسدية والنفسية.
  • حماية الفئات الضعيفة مثل النساء والأطفال على وجه الخصوص.
  • تنظيم وتحديد ساعات العمل التي قد تساعد في القضاء على البطالة.
  • أداة مهمة في تشكيل السياسات والخطط الاقتصادية.

المصطلحات القانونية المتعلقة بقانون العمل

هناك عدد من المصطلحات القانونية الهامة ذات الصلة بقانون العمل، وأهمها: ​​

  1. العامل: أي شخص يقوم بعمل مقابل أجر ويخضع له صاحب العمل بما في ذلك الأحداث والأشخاص قيد المحاكمة وإعادة التأهيل.
  2. العمل: أي جهد، سواء فكري أو مادي، يقوم به العامل.
  3. عقد العمل: اتفاق سواء شفهيًا أو كتابيًا، صريحًا أو ضمنيًا، يتعهد بموجبه المستخدم بالعمل لدى صاحب العمل تحت إشرافه، مقابل أجر، وقد يكون لفترة محددة وإلى أجل غير مسمى، ولأداء عمل معين أو غير محدد.
  4. المكافأة: كل ما يستحقه الموظف نقداً أو عيناً لعمله، بالإضافة إلى جميع المزايا الأخرى.
  5. إصابة العامل: إصابة العامل أثناء أداء العمل، أو بسببه، بما في ذلك ما يحدث للعامل أيضا في الذهاب إلى العمل، أو العودة منه.

علاقة قانون العمل ببعض القوانين الهامة

  • علاقتها بالقانون المدني: وتحال بعض القضايا في قانون العمل إلى القانون المدني وأهمها إبرام عقد العمل، وكان قانون العمل جزءًا من القانون المدني.
  • علاقتها بالقانون الدستوري: معظم القواعد القانونية لقانون العمل هي تجسيد للمبادئ المذكورة في الدستور وأبرز هذه المبادئ هي المبادئ المذكورة في القسم الخاص بالحريات، مثل الحق في حرية تكوين الجمعيات والحق في الإضراب.