تسريبات هاتف Galaxy S11

شريف عاطف
تكنولوجيا
تسريبات هاتف Galaxy S11

نتحدث في هذا المقال تسريبات هاتف Galaxy S11 ، حيث أنه بالرغم من أن سنة 2020 لم تبدأ، وأننا لم نراجع كل هواتف 2019 حتى الآن، إلا أن تسريبات هاتف Galaxy S11 في أوجها، حيث أن التسريبات بدأت في الظهور بشكل فعلي بعد إطلاق هاتف Galaxy S10 بأشهر قليلة، أي منذ وقت طويل، بدأت التسريبات تظهر تباعاً بداية من هذه اللحظة، ظهرت بعضها تسريبات غير مؤكدة، فيما أن بعض التصريحات أكدت الشركة الرسمية بعضها الآخر، ويكون في إمكاننا القول الآن إننا قد قمنا بتكوين صورة شبه متكاملة عما سيكون عليه الهاتف.

تسريبات هاتف Galaxy S11

ويجب أن ننتبه إلى أن الكثير من المعلومات الواردة في ذلك المقال هي عبارة عن تسريبات من غالبية الحسابات الإلكترونية عبر منصات مواقع التواصل الاجتماعي التي اشتهرت بتسريب معلومات عن الهواتف النقالة قبل إطلاقها، وبالرغم من إصابة نسبة كبيرة من هذه التسريبات، غير أنها تبقى غير مؤكدة طالما لم يجرى الإفصاح عنها من قبل الشركة الشركة بشكل رسمي.

اسم الهاتف الجديد

شركة سامسونج قامت بإطلاق أول هاتف من سلسلة S سنة 2010 باسم Galaxy S، حيث قامت بمنح كل جيل جديد من تلك السلسلة رقما تسلسليا حتى وصلنا في سنة 2019 إلى هاتف Galaxy S10، وإذا استمرت سامسونج على ذلك المنوال، سيقوم بحمل الهاتف الجديد اسم Galaxy S11، وأشارتالتسريبات إلى نية سامسونج دمج سلسلتي هواتفها S و Note لتصير سلسلة واحدة تقوم بالتمتع بخاصيات كلا السلسلتين، وإذا صحت تلك التسريبات سيحمل الهاتف الجديد لقب Galaxy One.

موعد الإطلاق

هذه الشركة عملت في السنوات الأخيرة على إطلاق هواتف سلسلة S قبل أن يجرى انعقاد مؤتمر الهواتف العالمي في آخر شهر فبراير من كل سنة، فإذا اتبعت الشركة الروتين السنوي الخاص بها، يمكن أن نقول إن إطلاق الهاتف سيكون في يوم قريب من نصف الشهر ذاته، وربما يكون بعده أو قبله بضعة أيام.

التصميم

تغير شركة سامسونج في العادة، التصميم الخارجي المخصص لهواتفها كل سنتين، حيث تقوم بإجراء تعديل جذري على التصميم في السنة الأولى، ويبقى التصميم دون القيام بأي تغيير ملحوظ في العام المقبل، وبما أن ذلك التغيير قد كان مع هاتف S10، فمن الممكن أن يكون هاتف S11 مشابهاً لسلفه، حيث أن التصميم التخيلي المبني وفق التسريبات المتوفرة في الوقت الحالي الحالي، الكاميرات الخلفية الأربعة تصطف بشكل عمودي ضمن إطار مستطيل الشكل.

ذلك التصميم ليس بالضرورة التصميم النهائي للهاتف، ويكون في الإمكان رؤيته 360 درجة من الرابط الآتي، إذ أن مقطع الفيديو التخيلي المبني وفق التسريبات حتى الآن يظهر، هذا المقطع يؤكد الذي قاله المسرب المشهور Ice Universe الذي جرى الكشف بشكل مسبق عنه، أن الشركة تنوي ان تخفض حواف الشاشة بشكل أكبر من الذي كانت عليه في هاتف Note 10 -والتي كانت صغيرةً جداً أصلاً-.

أما بالنسبة لثقب الكاميرا الأمامية فهو أصغر، حيث سيتغير مكانه ليصير في قلب الشاشة كما في هاتف Note 10 لكي يكسب الهاتف منظرًا متناظرا، في حين أن كشف المسرب SamMobile عن ألوان الهاتف، إذ سيتوافر الهاتف وفق قوله بألوان  الأزرق والأسود والزهري والأبيض.

الشاشة

كل التسريبات تؤكد على أن شاشة هاتف Galaxy S11 ستكون صاحبة معدل تحديث عالي، ووفق Ice Universe فإن معدل تحديث الشاشة سيبلغ نحو 90 هيرتز على الأقل، وقد يكون في الإمكان أن يبلغ نحو 120 هيرتز، وإذا ما أخذنا بعين الاعتبار دعم معالج Snapdragon 865 ومعالج Exynos 990 التي قامت شركة سامسونج بالكشف عنه في وقت سابق، لمعدل تحديث 120 هيرتز، ويكون في الإمكان الجزم بأن العتاد معد جدًا لتلك التقنية الحديثة.

وقد صار الأمر شبه مؤكد بعدما عثر بعض المبرمجين على أكواد برمجية خاصة بالنسخة التجريبية من واجهة المستعمل التي تخص هاتف سامسونج OneUI 2.0 تسمح إمكانية الاختيار بين معدل تحديث 60 و 120 هيرتز، كما أن Ice Universe كشف على أن هاتف S11 سيعمل على إتاحة 3 اختيارات لضبط معدل التحديث.

وذلك إما من خلال القيام بضبطه على 60 هيرتز، أو على 120 هيرتز، أو القيام بضبطه على الوضع التلقائي الذي يقوم بترك حرية التبديل للهاتف وذلك بين معدليّ التحديث السابقين، كما أن تمتع الهاتف بمعدل تحديث 120 هيرتز أم لا ليس أمرًا مؤكدًا على الإطلاق، لكن يبدو هذا منطقيا، حيث أن الشركة تضمن تعليمات برمجية كتلك إن لم تكن ترغب في أن تستعمله في هاتفها الجديد.

التسريبات شددت على أن هاتف +S11 سيكون في حوزته أكبر شاشة استعملتها سامسونج في هواتفها الذكية إطلاقًا بقياس 6.9 إنش، بينما ستكون شاشة S11 بقياس 6.7 إنش، أما شاشة S11e ستتراوح ما بين 6.2 و6.4 إنش.

ولن تستعمل سامسونج شاشة الشلال التي رأيناها في غالبية هواتف العام الحالي مثل Huawei Mate 30 Pro و Oppo Nex 3 بالرغم من أنها مصنع تلك الشاشات، وستبقي على شاشة Infinity Display المنحنية على الجانبين.

العتاد الداخلي

شركة سامسونج ستسعمل شريحتي معالجة مختلفتين في هاتفها الجديد، حيث أن الأولى هي شريحتها Exynos 990 والتي كشفت عنها في وقت مؤخر والتي تقوم بمد الهاتف بالطاقة في قارات أوروبا وآسيا وأفريقيا وأميركيا اللاتينية.

كما أن الشريحة الجديدة تتمتع بالكثير من القدرات مثل دعم معدل التحديث العالي 120 هيرتز، ودعم الجيل الجديد من ذاكرة الرام LPDDR 5 التي قامت شركة سامسونج بتطويرها، ودعم كاميرا بدقة 108 ميجابيكسل بالإضافة إلى تسجيل فيديو بدقة 8K.

أما بالنسبة للشريحة الثانية فهي Snapdragon 865، والتي تتوافر غالبية المعلومات عنها بالرغم من أن كوالكوم لم تقم بالإعلان عنها بعد، حيث قامت الشركة بتحديد موعد الإعلان الرسمي في 3 ديسمبر إذ ستكشف الشركة عن المزيد من التفاصيل.

حيث جرى تصميم الشريحة الجديدة بتقنية 7 نانومتر نفسها حيث صُممت بها شريحة العام الحالي Snapdragon 855، غير أن طريقة التصنيع الجديدةِ EUV تكسب شريحة SD 865 تفوقا على مستوى التقنية وآلية العمل.

الهاتف سيحصل على جيل جديد من قارئ البصمة بالأمواج فوق الصوتية، والذي سيشغل مساحة أكبر أسفل الشاشة مما يعني إتاحة مساحة أكبر لكي تقوم بوضع إصبعك عليها وسهولة أكبر في فتح القفل.

الكاميرا

كل التسريبات أوضحت أن حجم حساس كاميرا هاتف سامسونج +S11 سيكون ضخمًا للغاية بالمقارنة مع الحساسات المستعملة في الهواتف النقالة بدقة 108 ميجابيكسل، إذ سيكون حجمه ضعف حجم حساس الكاميرا الأساسية في هاتف Note 10، لن يكون حجم الحساس التغيير الوحيد الذي ستحمله كاميرا هاتف Galaxy S11.

حيث أوضح خبير فريق Xda التقني ماكس وينباك Max Weinbach، بأن هاتف S11 سيشتمل على أفضل مقومات التصوير وتسجيل الفيديو على حد سواء، حيث أنه من المفترض أن يتفوق على كل المنافسين في تسجيل الفيديو.

كما أن وينباك حلل تطبيق الكاميرا الجديد الذي يخص سامسونج واكتشف الكثير من الخصائص المشوقة التي من الممكن أن يحصل عليها هاتف S11، مثل وضع Director’s View ووضع Single Take Photo، و Night Hyperlapse، و Vertical Panorama.