تحميل رواية الأبله الجزء الثاني pdf

تحميل رواية الأبله الجزء الثاني pdf

الكاتب الروسي دوستويفسكي هو من أيقونات الأعمال الكلاسيكية، فهو من أفضل من كتب عن الإنسان وسبر أغواره بطريقة لم يسبق لها مثيل، فديوستفيسكي، يستطيع أن ينفذ داخل النفس الإنسانية ويرى تقلباتها وثباتها وزيجاتها وأهوائها التي لا تنفك تتأجج. ومن أشهر أعماله “الجريمة والعقاب” و”الاخوة كارامازوف” و”الأبله” و”المقامر” والكثير من الأعمال الأخرى المميزة. واليوم نقدم لكم تحميل رواية الأبله الجزء الثاني pdf.

إنه هذا النوع من الكتاب الذي تقف أمام تعبيراته وشخصياته في دهشةٍ من التركيبة العظيمة التي تتميز بها، فكل شخصية من شخصياته لها ما يميزها ويجعلها منفردة بذاتها.

أشتهر ديستوفيسكي في أنحاء العالم وترجمت أعماله إلى عشرات اللغات، وأصبح من أيقونات الرواية، لما قدمه لها من جهدٍ عظيمٍ في التعبير عن نفس كل إنسان، ولوصفه الرائع لهذا الكائن المعقد المليء بالتفاصيل والذي يسمى بالإنسان

نبذة عن رواية الأبله 

رواية “الأبله” واحدة من أكثر النماذج تعبيراً عن قدرة دوستويفسكي على النظر في دواخل النفس  الإنسانية فهذا “الأبله” هو أمير، من سلالة أمراء معروفة في تاريخ روسيا، لكن شخصيته ومسار حياته لا يشبهان أبداً أولئك الأمراء الذين يأمرون فيُطاعون. بل هو شخص طيّب بسيط، يمكن استدرار عاطفته والتأثير عليه بمجرّد إبداء الرقة أو التعبير عن الحاجة او الحزن أو الأسى… ولذلك يبدو “أبله” في نظر المجتمع.

“لماذا تخلق الطبيعة أفضل الناس لتسخّرَ منهم بعد ذلك؟…
أنا لم أفسد أحداً..لقد أردت أن أحيا لسعادة الناس جميعهم.. لإكتشاف الحقيقة ونشرها..
ماذا كانت النتيجة؟ لا شيء! كانت النتيجة أنكم تحتقرونني، هذا دليل على أنني أحمق”.

بهذه العبارات يتحدّث الأمير ميشكين عن نفسه، تلك النفس التي تبدو ضعيفة أمام جبروت البشر، بلهاء أمام المكر، بسيطة أمام التفاخر، غيبة أمام الرياء، هشّة امام الظلم. ورائعة وقويّة وقادرة إزاء مشاعر الخير والحبّ والصداقة.

“الأبله” واحد من نماذج دوستويفسكي الإنسانية العظيمة.

نبذة عن دوستويفسكي

دوستويفسكي، هو روائي شهير وفريد من نوعه، إذ أثر في قراءة تأثيرًا عظيمًا، باشتراكه بنفسه في تصرفاتهم وأفعالهم السيئة قبل الحسنة، ومن الغريب أنه لم يكن عالم نفس، ولكنه رغم ذلك غاص في أعماق النفس البشرية، حتى أصبح يفهم أفكار الناس، التي غالبًا لا يحبون أن يتعرف عليها أحد أو يراها، لأنها تحرجهم، ليس أمام الآخرين فقط، بل وأيضًا أما أنفسهم.

لقد مزق العذاب والمرض جسد هذا الروائي الجليل، على مدى ستين عامًا. فهو لا يعرف للطفولة أي معنى، ولا للشباب متعة، وهاجمته الشيخوخة كامتداد للماضي لا أكثر.

ساوره العذاب والمعاناة والأرق والقلق، وقسى القدر عليه ولكنه لم يقهره ويصرعه، بل أنتج لنا من رحم هذه المعاناة أديبًا مبدعًا وخلاقًا، قد حول آلامه إلى أعمال رائعة ألهمت الكثير، مثل الجريمة والعقاب والاخوة كارامازوف، والأبله وغيرها الكثير.

تحميل رواية الأبله الجزء الثاني pdf

نظرا للشعبية الجارفة التي تحظي بها رواية الأبله وبحث الكثيرين عن تحميل الرواية pdf ، يُمكنكم تحميل رواية الأبله الجزء الثاني pdf.

لتحميل الرواية pdf:

لتحميل رواية الأبله 2 من هنا.

لتحميل الرواية من على متجر جوجل:

لتحميل رواية الأبله من هنا.