التخطي إلى المحتوى
كتب: آخر تحديث:

برج الميزان اليوم الأحد عاطفياً 2017 توقعات برج الميزان غداً الأحد مع ماغى فرح فى الحب والعمل

برج الميزان اليوم الأحد عاطفياً 2017 توقعات برج الميزان غداً الأحد مع ماغى فرح فى الحب والعمل
توقعات برج الميزان اليوم الأحد

توقعات حظك اليوم الأحد لبرج الميزان 2018 على الصعيد المهني والعاطفي والصحي، أهم تنبؤات برج الميزان اليوم الأحد عاطفياً لماغي فرح وكارمن شماس وجاكلين عقيقي ومحمد فرعون، تعرف على أهم توقعات برج الميزان يوم غد الأحد فى الحب والزواج والعمل والعلاقات الشخصية الخاصة للرجل وللمرأة، توقعات برجك اليوم الأحد لمواليد برج الميزان ننشرها لكم من خلال قسم “حظك اليوم” بموقع ومنتديات المصطبة الترفيهية elMstba.com.

توقعات الأبراج مع برج الميزان اليوم الأحد

برج الميزان على الصعيد المهني: تتحايل على المواقف بذكائك المعتاد، وتحاول إصلاح ما أفسده بعض الزملاء المقربين فى العمل، تجد نفسك أمام مجموعة من الخيارات، وتصل إلى الخيار الأمثل بسبب حدسك القوى فى هذه الأمور، كلامك الطيب يجعلك من الشخصيات الذين يمتلكون قبولاً عند كثير من الأشخاص فى محيط العمل.

برج الميزان على الصعيد العاطفي: انت من الشخصيات التى تتأثر جداً بالكلام الذى يحمل فى داخله إيحاءات لمعانى أبعد من التى تقال، لذلك تركز دائماً فى كلام شريك حياتك، مما يزيد من اهتمامك بتفاصيله، وينعكس ذلك على أجواء العلاقة بينكما، التى تتسم هذه الفترة بالاستقرار والهدوء، فحاول ان تحافظ على هذه الأجواء.

برج الميزان على الصعيد الصحي: حالتك الصحية مستقرة، لكن مواعيد نومك الخاطئة، تجعلك دائماً تبدو بشكل مرهق، والإهمال فى النواحى الغذائية ربما يتسبب لك فى كثير من المتاعب فى الفترة المقبلة، حاول أن تصلح عادات نومك واحصل على قسط كاف يومياً من النوم، حتى تحافظ على طاقتك وتجددها.

توقعات علماء الفلك لمواليد برج الميزان: يتوقعل علماء الفلك لمولود برج الميزان ان يعيش فترة مميزة فى حياته، حيث يظهر ذكائه فى التعامل مع المواقف الصعبة ولمحرجة فى محيط العمل، ويحظى بقبول خاص عن رؤسائه وزملائه، والاهتمام بالتفاصيل يدعم علاقته بشريك حياته، لكن إهمال الميزان فى صحته ربما يتسبب له فى مشكلات على المدى الطويل.

برج الميزان غداً الأحد من مكتوب

مهنياً: عليك أن تعيد النظر في بعض توجهاتك ولا سيما تلك التي تراودك شكوك حولها.
عاطفياً: لا تستغرب ظهور تباين في الآراء واحتدام بعض النقاشات، أنت معرّض لارتكاب الهفوات وتوسيع المسافة بينك وبين الشريك.
صحياً: لا تيأس بل تابع العلاجات الصحية التي بدأتها، النتائج تظهر تباعاً.

في العمل، أنت دائمًا تخبط رأسك في الحائط، وهذا بالتأكيد لا يفي بالغرض. يلاحظ زملاؤك أنت تعمل ضدهم. لا تنس أن كل عضو من أعضاء الفريق له نفس الأهمية! في حياتك الخاصة، يجب أن تحدد أهدافك الحقيقية. قد يكون للسلام الداخلي أيضًا تأثير على شئون القلب، لذلك يجب تحديد أهدافك لأسباب صحية أيضًا. الهدوء وممارسة الرياضة هما الطريق إلى الأمام، وإلا سوف تصبح منهكًا ومحبطًا.

التعليقات