التخطي إلى المحتوى
كتب: آخر تحديث:

حظك اليوم برج الميزان الإثنين 29/2/2016 ماغى فرح توقعات برج الميزان اليوم 29 فبراير 2016 عاطفياً فى الحب والعمل

حظك اليوم برج الميزان الإثنين 29/2/2016 ماغى فرح توقعات برج الميزان اليوم 29 فبراير 2016 عاطفياً فى الحب والعمل

برج الميزان Libra Horoscope توقعات حظك اليوم لجميع الأبراج الفلكية اليوم الإثنين 29 شباط 2016 ومعرفة ما يُخفيه لك برج الميزان مهنياً وعاطفياً وصحياً وذلك من خلال موقع «المصطبة» بالتعاون مع قسم ابراج اليوم بمجلة «جحا» الثقافية والترفيهية، حيث سنقوم بنشر التوقعات اليومية لأصحاب برج الميزان للعازبين والعازبات والمتزوجين والمتزوجات والمُرتبطين.


برج الميزان (23/9 – 23/10)

  • الكوكب: الزهرة
  • أرقام الحظ: 6 ، 16 ، 25 ، 34 ، 43 ، 52
  • الأحجار: الماس
  • البرج: هوائى
  • يتوافق مع: القوس ، الجوزاء ، الدلو
  • الأعمال الملائمة: وظائف دبلوماسية ، قضاة ، مستشارين ، أخصائيين نفسيين ، فنانين
  • إيجابيات برج الميزان: دبلوماسى ، مؤدب ، رومانسى ، ساحر ، سهل النقياد ، إجتماعى ، صاحب مبادئ ومسالم
  • سلبيات برج الميزان: متردد ، قابل للتغير ، ساذج ، يتأثر بسرعة ، منطوى على نفسه

  • أفضل الفترات العاطفية فى عام 2016 لأصحاب برج الميزان

    الفترة الأهم من 30 أغسطس إلى 23 سبتمبر، والزهرة هنا في برجك، وهو يضفي طابعاً من الرومنسية والحب وأنت في هذه الفترة ستقدّم الكثير من الاهتمام للآخر والعطاء بدون أن تطالبه بمقابل، ولكن الغيرة تقتلك.

    الفترة الثانية من 24 مايو إلى 17 يونيو، حيث يتواجد الزهرة في الجوزاء. تعيش حالة من الحب المتسامح المتساهل والذي يريد أن يكون بسيطاً فقط. قد تنتقل بعقلك وأفكارك مع الشريك إلى أماكن بعيدة. وقد تحبه من خلال كتاباته.

    الفترة الثالثة، من 17 فبراير إلى 12 مارس، وفيها يتواجد الزهرة في الدلو. تميل رومنسياً وجنسياً وبشغف إلى شخص يشاطرك الاهتمامات والميول، وقد تكون متهوراً جداً وصريحاً، وفي ذات الوقت مضحكاً للآخر.


    حظك اليوم برج الميزان الإثنين 29-2-2016

    مهنياً: تهتم بقضية أو بشأن إحدى الشركات، ثم ترتاح للتطورات اعتباراً من هذا اليوم، تتعاون مع المحيطين بك، وربما تتبع طريقة أحدهم.
    عاطفياً: لا تهمل الشريك بأيّ شكل من الأشكال، فهو يكون الداعم الأول لك مهما تبدلت الظروف.
    صحياً: لا تنفذ كل ما يقوله الآخرون عن فائدة هذا النوع من الرياضة أو ذاك، استشر أخصائياً يصف لك النوع الملائم.

    تبدأ التوترات فى الدخول إلى حياتك العاطفية، ولكنك تتغلب عليها، وتذكر الحبيب بالصفات المشتركة بينكما. تعامل بحكمة مع الطرف الآخر. على الصعيد الصحي: تشعر بالنشاط هذه الفترة، إلا أن حالتك النفسية فى حاجة إلى المزيد من الاسترخاء. هدأ اعصابك فالتوتر لن يفيدك بشيء، وحاول مصادقة المزيد من الأصدقاء الإيجابيين، والبعد عن التشاؤم بقدر الإمكان.

    التعليقات