التخطي إلى المحتوى
كتب: آخر تحديث:

توقعات برج الجوزاء اليوم الثلاثاء 26/1/2016 حظك اليوم برج الجوزاء 26 يناير 2016 فى الحب والعمل والحياة

توقعات برج الجوزاء اليوم الثلاثاء 26/1/2016 حظك اليوم برج الجوزاء 26 يناير 2016 فى الحب والعمل والحياة

برج الجوزاء Gemini Horoscope آخر توقعات حظك اليوم لجميع الأبراج الفلكية اليوم الثلاثاء 26 يناير 2016 ومعرفة ما يُخفيه لك برج الجوزاء مهنياً وعاطفياً وصحياً وذلك من خلال موقع «المصطبة» بالتعاون مع قسم ابراج اليوم بمجلة «جحا» الثقافية والترفيهية، حيث سنقوم بنشر التوقعات اليومية لأصحاب برج الجوزاء للعازبين والعازبات والمتزوجين والمتزوجات والمُرتبطين.


برج الجوزاء (21/5 – 20/6)

الكوكب: عطارد
أرقام الحظ: 12 ، 21 ، 30 ، 47 ، 48
الأحجار: العقيق
البرج: هوائى
يتوافق مع: الميزان ، الحمل ، الأسد ، القوس
الأعمال الملائمة: برامج حوارية ، تجار ، مكتشفين ، مترجمين ، كتاب ، ناشرين
إيجابيات برج الجوزاء: ذكى ، متقد الذهن ، فصيح ، لديه روح الشباب ، متعدد المواهب ، إجتماعى ، متأقلم
سلبيات برج الجوزاء: متوتر ، غير ثابت على حال ، عصبى ، ماكر ، فضولى


أفضل الفترات العاطفية فى عام 2016 لأصحاب برج الجوزاء

الفترة الأفضل خلال كل العام من 24 مايو إلى 17 يونيو، حيث يتواجد الزهرة في برجك حينئذ ويشير إلى رومنسية وتألق وقدرة كبيرة على الجذب والتوافق الفكري والذهني مع الآخر. هناك احتمال أن تتعرف إلى الحب في منتدى أو جمعية أو مؤسسة عامة.

الفترة الثانية في الأهمية، من 17 فبراير إلى 12 مارس، وفيها يتواجد الزهرة في الدلو البرج الصديق، مشيراً إلى أجواء داعمة للحب حتى لو كان هناك اختلاف حول الطرائق التي يتبعها كلا الشريكين. يكون الغموض نقطة مثيرة في العلاقة.

الفترة الثالثة من 30 أغسطس إلى 23 سبتمبر، والزهرة هنا في برج الميزان الصديق الذي يرمز إلى الرومنسية والعطاء والقابلية للزواج. قد تكون هذه الفترة هي الأفضل للمغازلات بغض النظر عن مشاكل الغيرة حينئذ.

فترات جيدة أخرى: من 5 أبريل إلى 30 أبريل، ومن 12 يوليو إلى 5 أغسطس.


حظك اليوم برج الجوزاء الثلاثاء 26-1-2016

مهنياً: عليك ألاّ تستسلم بسهولة مهما اشتدت الضغوط، لأن أي تحوّل قد لا يكون في مصلحتك لتعزيز موقعك.
عاطفياً: تعيش علاقة صداقة حميمة جداً مع أحد الأشخاص من برجك، قد تتحول في أي وقت إلى علاقة أعمق.
صحياً: تتوتر أعصابك وينتابك القلق حين ترى أن الأمور لا تجري كما تشاء.

كل من حولك يحفزك إيجابيًا مما يساعد على تقدمك، ويأتي هذا الدعم من لطف الأهل والأصدقاء من جهة، والانفتاح في تعاملك مع الآخرين من جهة أخرى. ترجمتك لذلك التحفيز بأسلوب بسيط إلى أفعال هو أيضًا ملفت للنظر. يجب أن تبدي اعترافك بالجميل وأن تفكر في كيفية رده حتى ينمو جو الدعم المتبادل وينتعش، مما يسهم في تطور العالم.

حاول أن تغير من نفسك في محيط العمل فلا توجد قواعد ثابتة في الحياة، لا تعاند وكن مرنا أكثر من ذلك حتى تستطيع أن تطور من نفسك، لا تنظر إلى المكائد أو الدسائس فهذا سوف يعيق مسيرة تقدمك.

التعليقات